خريطة توضح مالي والدول المحيطة بها
خريطة توضح مالي والدول المحيطة بها

أعلنت السلطات المغربية عن تفكيك خلية تابعة لتنظيم القاعدة لقيامها بتدريب شبان وإرسالهم للقتال في مالي التي أصبحت بؤرة المخاوف الدولية بشأن انتشار تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي.

وقالت وزارة الداخلية المغربية في بيان نشرته وكالة المغرب العربي للانباء إنها فككت خلية تعمل في مدن الناظور والدار البيضاء وجرسيف والعيون وقلعة السراغنة.

وأضافت الوكالة أن الخلية أرسلت نحو 20 شخصا للقتال مع تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي المتحالف مع حركة الوحدة والجهاد في غرب افريقيا فيما تم إرسال آخرين إلى ليبيا.

في غضون ذلك قال نشطاء حقوقيون إن شرطة مكافحة الشغب في المغرب فضت احتجاجا في سجن هذا الأسبوع قام به سلفيون يعتنقون أفكار القاعدة.

في غضون ذلك قال نشطاء حقوقيون إن شرطة مكافحة الشغب في المغرب فضت احتجاجا في سجن هذا الأسبوع قام به سلفيون يعتنقون أفكار القاعدة.

وقال أنس حالوي من اللجنة المشتركة للدفاع عن السجناء الإسلاميين إن السجناء السلفيين بدأوا احتجاجهم يوم الأربعاء لكن الشرطة حاولت فض الاحتجاج في اليوم التالي بالقوة.  

يذكر أن سلفيين كانوا قد قاموا بأعمال شغب ضد ظروف سجنهم العام الماضي في سجن سلا خارج الرباط.

الشرطة المغربية سجلت قرابة 200 قضية تتعلق بمخدر "البوفا".
السلطات المغربية تحقق في وفاة فتاة قاصر بفيلا سياحية (صورة تعبيرية)

تحقق النيابة العامة المختصة في المغرب مع مجموعة أشخاص بعضهم يحمل جنسية إحدى الدول الخليجية، وذلك بعد وفاة فتاة قاصر بداخل "فيلا" سياحية بمدينة مراكش، وفق ما ذكرت وسائل إعلام محلية.

وأوضح موقع "هسبريس" المحلي أن السلطات تحقق مع اثنين خليجيين - لم يتم الكشف عن جنسيتهما - في حالة اعتقال للاشتباه بتورطهما بوفاة مراهقة داخل "فيلا" مخصصة للسياحة في بلدة واحة سيدي إبراهيم.

كذلك، تتابع النيابة العامة 7 أشخاص يحملون الجنسية الكويتية و3 شابات مغربيات وهم في حالة إطلاق سراح مؤقت بعد أن دفعوا كفالة مالية، بحسب الموقع ذاته.

وذكر الموقع المغربي أن السلطات أحالت القضية، الجمعة، إلى القضاء الابتدائي للتحقيق مع المشتبه بهم في وفاة الضحية التي جاءت بـ "ظروف غامضة".

ووفقا لمصادر أمنية لـ "هسبريس"، فإن سبب وفاة الفتاة، وهي في العقد الثاني من عمرها، ربما يعود إلى تناولها جرعات مفرطة من المخدرات، وسيتم انتظار تقرير التشريح الطبي لتحديد السبب الحقيقي لموتها قبل اتخاذ الإجراءات القانونية ضد المتهمين.