عربة للأمن البلجيكي تقف أمام أحد المطاعم في العاصمة بروكسل.
عربة للأمن البلجيكي تقف أمام أحد المطاعم في العاصمة بروكسل.

قال مصدر دبلوماسي مغربي الأربعاء إن ثلاثة مغاربة في عداد المفقودين إثر اعتداءات بروكسل الثلاثاء، في حين ارتفع عدد الجرحى المغاربة جراء هذه الاعتداءات من أربعة إلى ستة.

وكان المصدر قد أعلن مقتل مغربية في الاعتداءات التي خلفت 30 قتيلا على الأقل، وتحديدا في انفجار محطة مترو مالبيك في العاصمة البلجيكية.

ونقلت وكالة الأنباء المغربية الرسمية عن المصدر أن المفقودين هم امرأة تعمل استاذة جامعية كانت ستستقل الطائرة للعودة إلى المغرب عبر مطار بروكسل، وأخرى فقدت بعد الاعتداء في محطة المترو، ورجل كان في المطار لحظة وقوع الاعتداءات.

وأكدت عائلات المفقودين الثلاثة أنها لم تتلق أي أخبار عنهم منذ وقوع الاعتداءات الثلاثاء.

وشكلت السفارة والقنصلية العامة للمملكة المغربية في بروكسل خلية أزمة لمتابعة الوضع.

ويبلغ عدد أفراد الجالية المغربية في بلجيكا، بحسب أرقام وزارة الهجرة المغربية، ما يقرب من 430 ألف شخص، يقيم نصفهم تقريبا، في بروكسل.

وسبق أن أعلن مسؤولون أمنيون مغاربة أنهم سلموا بروكسل معلومات لملاحقة المشتبه فيهم في حي مولنبيك عقب اعتداءات باريس في تشرين الثاني/نوفمبر 2015.

المصدر: وكالات  

أوباما لدى وصوله إلى الأرجنتين
أوباما لدى وصوله إلى الأرجنتين

دعا الرئيس باراك أوباما الأربعاء دول العالم إلى الاتحاد غداة الاعتداءات التي أوقعت 30 قتيلا على الأقل في بروكسل وأسفرت عن إصابة 270 آخرين.

وقال أوباما خلال زيارة يقوم بها إلى الأرجنتين: "يجب على العالم أن يتحد ضد الإرهاب. نستطيع أن نهزم أولئك الذين لا يهددون أمن شعبنا فحسب إنما شعوب العالم أجمع، وسنهزمهم".

وأكد أوباما العزم على الاستمرار في ملاحقة تنظيم داعش رغم الهجمات الإرهابية، مضيفا خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس الأرجنتيني موريسيو ماكري في بوينس آيرس، أن إلحاق الهزيمة بالتنظيم في مقدمة أولوياته.

تحديث: 16:44 تغ

وصل الرئيس باراك أوباما الأربعاء إلى الأرجنتين في زيارة تعكس دعمه لحكومة الرئيس ماوريسيو ماكري بعد سنوات من الخلاف بين الولايات المتحدة والحكومات السابقة.

وبعد زيارة تاريخية إلى كوبا، حطت الطائرة الرئاسية عند الساعة 1:10 صباحا في بوينس آيرس، حيث سيمضي الرئيس بضع ساعات قبل أن يعود إلى واشنطن.

وهذه أول زيارة رسمية لرئيس أميركي إلى الأرجنتين منذ الزيارة التي قام بها الرئيس الأسبق بيل كلينتون عام 1997.

وكان الرئيس السابق جورج بوش حضر في الأرجنتين قمة الأميركيتين في منتجع مار ديل بلاتا في 2005، وواجه معارضة شديدة من رؤساء عدد من دول أميركا الجنوبية لمشروعه الرامي لإنشاء منطقة للتبادل الحر في القارة.

 

المصدر: راديو سوا/وكالات