اعتقال المحامي والوزير المغربي السابق محمد زيان
محمد زيان يقضي عقوبة بالسجن لـ3 سنوات. أرشيفية

ينفذ المحامي المغربي المعارض محمد زيان (81 عاما) إضرابا عن الطعام للمطالبة بالإفراج عنه، حيث يقضي منذ أواخر 2022 عقوبة بالسجن ثلاثة أعوام، وفق ما أفاد نجله الجمعة، في حين أكدت إدارة السجن أنه أوقف الإضراب. 

وقال محاميه ونجله علي رضى زيان لوكالة فرانس برس: "إنه مضرب عن الطعام منذ الخميس لأنه لا يعترف بالتهم التي دين بها ولم يحظ بمحاكمة عادلة، ويطالب بالإفراج عنه".

وأوضح أنه زاره بعد ظهر الجمعة في السجن "لإقناعه بوقف الإضراب، لكنه أكد أنه متمسك به".

في المقابل أعلن سجن العرجات، في ضواحي الرباط، أن زيان بدأ يتناول الطعام من جديد، صباح الجمعة، ووصف إعلان مواصلته إضرابه بأنه "محاولة لجعل السجين المذكور يبدو كأنه ضحية كما في مسرحية".

ااعتقل هذا المحامي والسياسي الذي عرف بآرائه المنتقدة للسلطات في الأعوام الأخيرة، في نوفمبر 2022  بعدما أيدت محكمة الاستئناف بالرباط حكما ابتدائيا بسجنه ثلاثة أعوام، في قضايا جنائية. 

وهي تهم ينكرها معتبرا أن محاكمته سياسية.

تعود وقائع القضية إلى أواخر عام 2020 عندما اتهم زيان المدير العام للأمن الوطني والمخابرات الداخلية عبد اللطيف حموشي بـ"فبركة" فيديو نشره موقع إخباري محلي، قدم على أنه لزيان وهو عار مع إحدى موكلاته في غرفة فندق.

ردا على هذا الاتهام، أعلنت وزارة الداخلية مطلع عام 2021 مقاضاة زيان "لمهاجمته مؤسسات الدولة عبر الترويج لاتهامات وادعاءات باطلة".

ووجهت إليه النيابة العامة 11 تهمة بينها "إهانة رجال القضاء وهيئات منظمة"، و"بث وقائع وادعاءات كاذبة"، و"الخيانة الزوجية"، و"التحرش الجنسي".

وهو ملاحق أيضا منذ الشهر الماضي في قضية "تبديد أموال عمومية"، وفق ما أفاد نجله الجمعة، على صلة بالدعم المالي الذي قدمته وزارة الداخلية للحزب الليبرالي الذي كان رئيسه لخوض انتخابات العام 2015.

وأكد علي رضى زيان أن والده ينكر هذا الاتهام ويطالب "بوقف الملاحقات والتحرشات ضده".

وعرف زيان، الذي تولى وزارة حقوق الإنسان بين 1995 و1996، بقربه من دوائر السلطات لسنوات طويلة، كما عمل محاميا للحكومة في التسعينيات. لكنه اشتهر في السنوات الأخيرة بآرائه المعارضة.

طائرة درون تابعة لسلاح الجو السويسري قيل إنها صناعة مغربية. أرشيفية
طائرة درون تابعة لسلاح الجو السويسري قيل إنها صناعة مغربية. أرشيفية

تزامنا مع انتشار أخبار في وسائل إعلام محلية عن نجاح عملية تجربة طائرة بدون طيار إسرائيلية الصنع في المغرب، نشرت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي صورة زعمت أنها لطائرة مسيرة صنعت في المغرب. 

تظهر في الصورة طائرة عليها علم المغرب.

وعلق الناشرون بالقول "رسميا: المغرب يصبح أول بلد مصنع للطائرات بدون طيار عربيا وفي شمال إفريقيا بعد إجراء أول اختبار ميداني لهذه الطائرة الانتحارية الجديدة بدون طيار.. وكانت العملية التجريبية ناجحة".

يأتي تداول هذا الادعاء حاصدا مئات المشاركات تزامنا مع انتشار أخبار على وسائل إعلام محلية عن نجاح عملية تجربة طائرة بدون طيار من صنع شركة إسرائيلية في المغرب.

وأشارت وسائل الإعلام إلى أن المغرب سيصبح مصنعا لهذه الطائرات بموجب اتفاقيات عسكرية مع إسرائيل.
لكن الصورة لا تظهر طائرة مغربية الصنع.

فالتفتيش عنها يرشد إليها منشورة على موقع وكالة رويترز بتاريخ 8 سبتمبر من سنة 2022.

وقد عمد ناشرو الصورة في السياق المضلل إلى إبدال العلم السويسري بعلم المغرب للإيحاء زيفا أن الطائرة مغربية الصنع.

وجاء في التفاصيل أن الصورة تظهر طائرة بدون طيار من طراز HERMES 900 HFE من صنع شركة Elbit الإسرائيلية للاستخدام في نظام الاستطلاع السويسري في قاعدة القوات الجوية السويسرية.