مستوطنة إسرائيلية في الضفة الغربية
مستوطنة إسرائيلية في الضفة الغربية

ندد البيت الأبيض الجمعة بقرار إسرائيل بناء ثلاثة آلاف وحدة سكنية جديدة في مستوطنات القدس الشرقية والضفة الغربية.
 
وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأميركي تومي فيتور غداة التصويت في الأمم المتحدة على رفع وضع فلسطين إلى دولة مراقب "نعتقد أن هذه الأعمال غير بناءة وتزيد من صعوبة استئناف المفاوضات المباشرة أو إمكانية التوصل إلى حل يقوم على إنشاء دولتين".
 
وأضاف فيتور أن "المفاوضات المباشرة ما تزال هدفنا ونشجع جميع الأطراف على اتخاذ التدابير للتوصل إليها".
 
وكان مسؤول إسرائيلي كبير طلب عدم الكشف عن هويته قد أكد الجمعة معلومات للمراسل الدبلوماسي لصحيفة هآرتس الإسرائيلية تحدثت عن نية الحكومة بناء 3 آلاف وحدة سكنية في أحياء استيطانية في القدس الشرقية والضفة الغربية، ردا على التصويت التاريخي في الجمعية العمومية.
 
وكتب الصحافي في صفحته على موقع تويتر "على رغم التعهدات التي أعطاها للرئيس أوباما، أعطى رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو الأمر بمتابعة عمليات البناء في المنطقة اي1 بين معالي أدوميم والقدس".
 
ويرمي هذا المشروع المثير للجدل والمجمد منذ سنوات بسبب الضغوط الأميركية، إلى ربط مستوطنة معالي أدوميم في الضفة الغربية بأحياء استيطانية في القدس الشرقية.
 
وقد ندد به الفلسطينيون لأنه يقسم عمليا الضفة الغربية إلى قسمين ويهدد فرص قيام دولة فلسطينية قابلة للحياة.

An anti-missile system operates after Iran launched drones and missiles towards Israel, as seen from Ashkelon
دفاعات جوية إسرائيلية تصد الهجوم الإيراني الجوي

دانت القوى الغربية الضربات الإيرانية على إسرائيل في وقت متأخر السبت، محذرة من أن الهجوم يهدد بمزيد من زعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط. 

الولايات المتحدة

تعهد الرئيس الأميركي، جو بايدن، بتوفير دعم "ثابت" لإسرائيل في مواجهة الهجوم الإيراني، السبت، وذلك بعدما عقد اجتماعا طارئا مع كبار المسؤولين الأمنيين لبحث التصعيد المتنامي في الشرق الأوسط.

وقال بايدن عبر منصة أكس ناشرا صورة للاجتماع الذي عقد في البيت الابيض "التقيت للتو فريقي للأمن القومي لمناقشة هجمات ايران ضد اسرائيل. إن التزامنا ثابت (دفاعا عن) أمن اسرائيل في وجه تهديدات ايران ووكلائها".

وأكدت المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي الأميركي، أدريان واتسون، مجددا دعم الرئيس، جو بايدن، "الصارم" لأمن إسرائيل. 

وقالت في بيان إن "الولايات المتحدة ستقف مع شعب إسرائيل وتدعم دفاعه ضد هذه التهديدات من إيران". وأضافت "يجري إطلاع الرئيس بايدن على تطورات الوضع بانتظام".

الاتحاد الأوروبي

أعلن مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، عبر منصة إكس، أن الاتحاد "يدين بشدة" هجوم إيران بمسيرات وصواريخ مساء السبت على إسرائيل، منددا بـ"تصعيد غير مسبوق" و"تهديد خطير للأمن الإقليمي".

بريطانيا

أعلنت الحكومة البريطانية إرسال طائرات مقاتلة إضافية إلى الشرق الأوسط مؤكدة أنها ستعترض "إذا لزم الأمر" أي هجوم جوي.

وقالت وزارة الدفاع البريطانية في بيان "أرسلنا عدة طائرات إضافية تابعة لسلاح الجو الملكي ووحدات للتزود بالوقود في الجو إلى المنطقة". وأضافت أن "هذه الطائرات البريطانية ستعترض أي هجوم جوي في نطاق بعثاتنا الموجودة إذا لزم الأمر". 

وندد رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك بالهجوم الإيراني "المتهور" بواسطة مسيرات وصواريخ على إسرائيل، مؤكدا أن بريطانيا "ستواصل الدفاع عن أمن إسرائيل".

وقال سوناك "إلى جانب حلفائنا، نعمل في شكل حثيث على ضمان استقرار الوضع والحؤول دون تصعيد إضافي. لا أحد يريد أن يرى إراقة مزيد من الدماء".

فرنسا

أكد وزير الخارجية الفرنسي، ستيفان سيجورنيه، السبت، عبر منصة إكس أن بلاده تدين الهجوم الذي شنته إيران على إسرائيل.

وكتب الوزير أن "إيران عبر قرارها تنفيذ هذا العمل غير المسبوق، إنما تتجاوز عتبة جديدة في أفعالها الهادفة إلى زعزعة الاستقرار وتُجازف بحصول تصعيد عسكري"، مضيفا أن "فرنسا تكرر تمسكها بأمن إسرائيل وتؤكد تضامنها" مع إسرائيل.

ألمانيا

حذرت ألمانيا من أن الهجوم الإيراني بمسيرات وصواريخ على إسرائيل قد "يغرق منطقة بكاملها في الفوضى".

وكتبت وزيرة الخارجية الالمانية، أنالينا بيربوك، على منصة اكس "ندين بأشد العبارات الهجوم المستمر الذي قد يغرق منطقة بكاملها في الفوضى"، مضيفة "على ايران ووكلائها ان يوقفوا هذا الامر فورا". وكررت أن برلين تقف "بحزم الى جانب اسرائيل". 

إيطاليا

أعلن وزير الخارجية الإيطالي، أنطونيو تاياني، مساء السبت، أن بلاده تتابع الوضع "باهتمام وقلق" بعد إطلاق ايران مسيرات وصواريخ باتجاه إسرائيل. 

وكتب تاياني على منصة "إكس"، "نتابع باهتمام وقلق ما يحدث في الشرق الأوسط"، مضيفا "تحدثت مع رئيسة الوزراء (جورجيا ميلوني) ووزير الدفاع (غيدو كروسيتو)، الحكومة مستعدة للتعامل مع أي نوع من السيناريوهات".