مخلفات الغارات الإسرائيلية على غزة
مخلفات الغارات الإسرائيلية على غزة

تعتزم وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) طلب مساعدة قياسية بقيمة 1.6 مليار دولار من الجهات المانحة لإعادة تأهيل قطاع غزة.

وأعلن المتحدث باسم هذه الوكالة كريستوفر غانس الخميس قبيل مؤتمر للمانحين الدوليين يعقد الأحد في القاهرة "إنه الطلب الأكبر الذي تقدمه الأونروا في غضون 64 عاما من وجودها".

وأضاف غانس أن "الرقم الذي سنطلبه في القاهرة سيصل إلى 1.6 مليار دولار، وهو مبلغ غير مسبوق"، وسيخصص نصف هذا المبلغ لإعادة إعمار منازل.

ووضعت الأونروا خطة طارئة على شكل وثيقة من 15 صفحة بعنوان "الرد الاستراتيجي على الأعمال الحربية في غزة في 2014".

وتدعو الوثيقة إلى منح الأولوية لبناء مساكن ومنشآت للأونروا التي قصف قسم منها خلال الحرب، بالإضافة إلى تحسين الظروف الطبية والصحية خصوصا في ما يتعلق بالمياه.

وستشارك الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والدول العربية ومنظمات اقتصادية وإنسانية في مؤتمر القاهرة.

وكانت الحكومة الفلسطينية قد طلبت أكثر من أربعة مليارات دولار لإعادة الإعمار في قطاع غزة المكتظ الذي يقطنه حوالى 1.7 مليون نسمة.

وأوقع النزاع الذي اندلع مع عملية عسكرية إسرائيلية واسعة النطاق ضد حماس التي تسيطر على قطاع غزة، بين الثامن من تموز/يوليو و26 آب/أغسطس قرابة 2200 قتيل في الجانب الفلسطيني، غالبيتهم من المدنيين، و73 قتيلا في الجانب الإسرائيلي، غالبيتهم من الجنود.

ودمرت خلال النزاع عشرات آلاف المنازل إضافة إلى بنى تحتية حيوية. كما تشرد حوالى 100 ألف فلسطيني.

المصدر: وكالات

وزير الخارجية الأميركي جون كيري
وزير الخارجية الأميركي جون كيري

يشارك وزير الخارجية الأميركي جون كيري في مؤتمر المانحين لغزة الذي سيعقد في العاصمة المصرية القاهرة الأحد لبحث سبل تمويل عملية إعادة إعمار القطاع الذي شهد حربا مدمرة استمرت 50 يوما.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية جينيفر ساكي إن الوزير كيري سيشارك مع مسؤولين كبار في الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة والجامعة العربية في المؤتمر الذي تستضيفه مصر بالاشتراك مع النرويج.

وأضافت أن المؤتمر يهدف إلى تقديم مساعدات إنسانية رئيسية لأغراض اعادة الإعمار وإفادة السكان والسعي لجمع المزيد من المساعدات انطلاقا من مبلغ 118 مليون دولار الذي قدمته الولايات المتحدة للفلسطينيين.

واستبعدت ساكي إعلان كيري مساعدات إضافية في المؤتمر، خصوصا وأن واشنطن أعلنت الشهر الماضي تقديم مبلغ يزيد عن 71 مليون دولار لتمويل مساعدات إضافية بعد حرب بين إسرائيل وحركة حماس، التي بدأت في السابع من تموز/ يوليو وامتدت لـ 50 يوما.

وينضاف هذا الدعم إلى مبلغ 47 مليون دولار، الذي أعلن كيري تقديمه لإعمار قطاع غزة في شهر يوليو/ تموز الماضي للهدف نفسه.

وقد وضعت الحكومة الفلسطينية خطة لإعادة إعمار غزة قالت إنها تكلف أربعة مليارات دولار.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في واشنطن سمير نادر:

​​

يشار إلى أن الحرب التي اندلعت بين إسرائيل وحماس أدت إلى تدمير نحو 60 ألف منزل في غزة، ثلثها بشكل كامل، حسب أرقام فلسطينية.

وقتل نحو 2200 فلسطيني، بينما قتل 73 في الجانب الإسرائيلي بينهم 66 جنديا.

المصدر: راديو سوا