أشغال بناء مستوطنة في القدس الشرقية -أرشيف
أشغال بناء مستوطنة في القدس الشرقية -أرشيف

قرّرت وزارة الإسكان الإسرائيلية تخصيص مزيد من الأموال لبناء مئات من الوحدات السكنية في القدس الشرقية.

ودافع رئيس بلدية القدس نير بركات عن خطة بناء الوحدات الجديدة، معتبرا أن القدس هي عاصمة إسرائيل الأبدية التي لن يتم التنازل عنها.

وجاءت هذه الخطة الإسكانية في إطار مخطط لبلدية القدس يهدف إلى وقف الهجرة العكسية من القدس إلى الخارج، بحسب بركات.

وقال وزير شؤون القدس في الحكومة الفلسطينية عدنان الحسيني إن هذه المستوطنات تهدف إلى خنق الأحياء العربية.

وكانت وزارة الإسكان الإسرائيلية قد صادقت على تخصيص ميزانية إضافية لبلدية القدس من أجل تطبيق خطة توسيع المستوطنات شمال القدس وجنوبها.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" من القدس خليل العسلي:

​​

المصدر: راديو سوا

أشغال بناء مستوطنة في القدس الشرقية -أرشيف
أشغال بناء مستوطنة في القدس الشرقية -أرشيف

نشرت وزارة الإسكان الإسرائيلية مناقصة لبناء عشرات الوحدات السكنية في مستوطنات شمال وجنوب القدس.

وقال مدير دائرة الخرائط في بيت الشرق خليل التفكجي إن ما نشرته وسائل الإعلام الإسرائيلية بشأن المناقصات، جزء من مخطط كبير وضع في 1994.

وأوضح أن المشروع يتضمن توسيع المستوطنات القائمة، وبناء 58 ألف وحدة سكنية.

وكانت وزارة الإسكان الإسرائيلية قد نشرت مناقصات في الصحف لبناء مزيد من الوحدات السكنية شمالي القدس، إضافة إلى مصادقة بلدية القدس على مشروع بناء جديد في المواقع الاستيطانية داخل الأحياء العربية.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" من القدس خليل العسلي:

​​

المصدر: راديو سوا