محمود عباس
رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس

أعلن وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي الخميس أن رئيس السلطة محمود عباس سيبلغ الرئيس دونالد ترامب خلال زيارته المقررة مطلع أيار/مايو لواشنطن استعداده للتوصل إلى اتفاق تاريخي ينهي الصراع مع إسرائيل.

وقال المالكي إن عباس سيؤكد على مفهوم حل الدولتين، وسيتحدث عن استعداد الفلسطينيين للتفاوض من أجل التوصل إلى "اتفاق تاريخي ينهي هذه القضية ويسمح بإقامة دولة فلسطينية مستقلة".

وأضاف المالكي أن عباس سيتحدث أيضا عن موقف السلطة الرسمي الرافض للإرهاب، واستعدادها لأن تكون جزءا من التحالف الدولي لمكافحته.

وأعرب عباس في مقابلة مع صحيفة أساهي اليابانية نشرت الأربعاء عن استعداده للقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو تحت رعاية ترامب في أي وقت.

استمع إلى تقرير مراسل "راديو سوا" في رام الله نبهان خريشة.

​​

وأعلن البيت الأبيض الأربعاء أن ترامب سيلتقي عباس في الثالث من أيار/ مايو لبحث عملية السلام.

المصدر: راديو سوا

البيت الأبيض
البيت الأبيض | Source: Courtesy Image

ذكر البيت الأبيض الأربعاء أن الرئيس دونالد ترامب سيستقبل رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في واشنطن في الثالث من أيار/مايو.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبايسر للصحافيين "سيستغلان الزيارة للتأكيد مجددا على التزام كل من الولايات المتحدة والقيادة الفلسطينية بالسعي في نهاية المطاف إلى تسوية لإنهاء الصراع بين الفلسطينيين وإسرائيل".

وكان عباس قد قال قبل فترة قصيرة إن إدارة ترامب تفكر "جديا في إيجاد حل للقضية الفلسطينية".

وخلال محادثة هاتفية مع ترامب في منتصف آذار/مارس، تحدث عباس بوضوح عن حل الدولتين الذي بدا أن ترامب غير متمسك به وفق ما صرح في منتصف شباط/فبراير لدى استقباله رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في واشنطن.

 

المصدر: وكالات