الدخان يتصاعد في سماء غزة عقب قصف إسرائيلي
الدخان يتصاعد عقب قصف إسرائيلي في غزة-أرشيف

قصفت مقاتلات إسرائيلية موقعين تابعين للجناح المسلح لحركة حماس في غزة مساء الاثنين، ردا على إطلاق صاروخ مصدره القطاع سقط في جنوب إسرائيل.

وأفاد مراسل "راديو سوا" في المدينة بأن انفجارات شديدة دوت غرب القطاع ووسطه، ونقل عن شهود عيان القول إن موقع بدر التابع لكتاب القسام تعرض لضربة جوية خلفت دمارا.

ولم تشر المصادر الطبية الفلسطينية إلى وقوع إصابات جراء القصف.

وكان الجيش الإسرائيلي قد أعلن في بيان أن صاروخا أطلق من قطاع غزة سقط في جنوب إسرائيل، من دون أن يسفر انفجاره عن سقوط إصابات أو وقوع أضرار مادية.

وحمل المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي للإعلام العربي أفخاي أدرعي حماس مسؤولية أي هجوم على إسرائيل كونها القوة الحاكمة في غزة، حسب تعبيره.

المصدر: راديو سوا

 

 

تأخير رفع الحجر على مئات الحالات المشكوك في إصابتها
تأخير رفع الحجر على مئات الحالات المشكوك في إصابتها

قال الناطق الرسمي باسم وزارة الصحة في قطاع غزة، أشرف القدرة إن المختبر المركزي توقف عن إجراء الفحص المخبري لفيروس "كورونا"، جراء نفاذ المواد الطبية المخصصة لذلك. 

وإذ أشار الى ان "عشرات العينات ما تزال دون فحص"، أفاد أيضا ان نفاذ هذه المعدات، يؤثر على إجراءات إنهاء الحجر الصحي لمئات الحالات المشتبه في إصابتها.

وقال: "عدم توفر مواد الفحص المخبري لفيروس كورونا يشكل عائقا أمام وزارة الصحة لمواجهة الوباء ويؤثر على إجراءات إنهاء الحجر الصحي لمئات المحجورين في المراكز الصحية".

وعن الأدوية، كشف المسؤول الحكومي في القطاع، نفاد 44 % من الادوية الأساسية و31% من المعدات الطبية و65% من لوازم المختبرات. 

وطالبت وزارة الصحة في القطاع، المؤسسات الدولية والاغاثية بتوفير الادوية الأساسية الناقصة والمستلزمات الطبية ولوازم المختبرات ومواد فحص فيروس كورونا و 100 جهاز للتنفس الصناعي و140 سرير للعناية المركزة.