مشهد عام لمدينة غزة في مارس 2019
مشهد عام لمدينة غزة في مارس 2019

قُتل شرطيان فلسطينيان وجُرح شخص على الأقل في انفجار وقع ليلا في مدينة غزة لم تعرف أسبابه بعد، بحسب ما أعلن مسؤولون فلسطينيون، وفقا لما نقلته وكالة فرانس برس.

وبعد حوالي ساعتين وقع انفجار ثان قرب حاجز للشرطة في منطقة الشيخ عجلين جنوب غرب مدينة غزة ما أسفر عن إصابة عدد من عناصر الشرطة والمارة.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أنه لم يشن أي غارة، كما أكد شهود عيان فلسطينيون لوكالة فرانس برس أنهم لم يرصدوا تحليق أي طائرة في الأجواء.

وكانت إسرائيل قد شنّت في وقت سابق الثلاثاء غارة جوية على أهداف تابعة لحركة حماس في غزة ردا على إطلاق قذيفة هاون من القطاع في اتجاه أراضي الدولة العبرية، بحسب ما أعلن الجيش الإسرائيلي. 

وقال شهود من موقع القصف لفرانس برس إنّ طائرة استطلاع بدون طيار ضربت منشآت تابعة لحركة حماس شرق مخيم البريج للاجئين الفلسطينيين، ولم يتم الإبلاغ عن إصابات. 

وجاء في بيان للجيش الإسرائيلي باللغة الإنكليزية أنّ "قذيفة هاون أطلقت من قطاع غزة باتجاه الأراضي الإسرائيلية". 

وأضاف "ردا على ذلك، استهدفت طائرة تابعة لجيش الدفاع الإسرائيلي موقعا عسكريا لحماس في شمال قطاع غزة". 

ويثير التوتر على الحدود مخاوف من تصعيد إضافي قبيل الانتخابات التشريعية الاسرائيلية المقررة في 17 سبتمبر.

 

غارات إسرائيلية على قطاع غزة
غارات إسرائيلية على قطاع غزة

أعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، الجمعة، استهداف مواقع "عسكرية" لحركة حماس في شمال قطاع غزة.

وذكر المتحدث في تغريدة أن مقاتلات ودبابة تابعة للجيش استهدفت "قبل قليل مواقع عسكرية وبنية تحتية تُستخدم للعمليات التحت أرضية التابعة لحماس".

وذكر أدرعي في التغريدة أن العملية جاءت ردا على "إطلاق قذيفة صاروخية من قطاع غزة نحو الأراضي الإسرائيلية" في وقت سابق مساء الجمعة.