مؤتمر صحفي لنواب في الكونغرس الأميركي حول مطالبة تويتر بحذف محتوى حزب الله وحماس من المنصة
مؤتمر صحفي لنواب في الكونغرس الأميركي حول مطالبة تويتر بحذف محتوى حزب الله وحماس من المنصة

 

أمهلت مجموعة من النواب الديمقراطيين والجمهوريين في مجلس النواب الأميركي الثلاثاء الرئيس التنفيذي لتويتر جاك دورسي حتى الأول من نوفمبر المقبل لإزالة جميع المحتويات التابعة لمنظمات إرهابية والأشخاص المرتبطين بها، بما في ذلك حماس وحزب الله.

ودعا المشرعون في رسالة دورسي إلى التوقف عن "انتهاك القانون" الأميركي فورا إذ أن بعض هذه المنظمات مصنفة "إرهابية" من قبل الحكومة الأميركية، وطالبوه بالمثول أمام الكونغرس لشرح سياسة تويتر والمعايير التي تعتمدها في تحديد المحتوى المتطرف الداعي للعنف.

وجاء في الخطاب الموقع من كل من النائب الديمقراطي جوشوا غوتيمير، والجمهوري توماس ريد، والديمقراطي ماكس روز، والجمهوري برايان فيتزباتريك: "إذا كنت (دورسي) تعتقد أن تويتر أفضل في تحديد ما هو المحتوى المتطرف العنيف من حكومة الولايات المتحدة، فنحن نحثك على القدوم للشهادة أمام الكونغرس لشرح عمليتك الخاصة وكيف تختلف عن وزارتي الخارجية والخزانة".

ودعا النواب دورسي إلى إجراء تعديلات على سياسة شركة تويتر للحيلولة دون نشر مواد ذات علاقة بالمنظمات الأجنبية المصنفة "إرهابية" وفقا للقانون الأميركي.

وكان غوتيمير وريد وفيتزباتريك قد أرسلوا الشهر الماضي خطابات للرؤساء التنفيذيين لغوغل وتويتر وفيسبوك بشأن السماح لمنظمات إرهابية باستخدام منصات التواصل الاجتماعي.

ووجه النواب هذا الخطاب لتويتر هذه المرة لأنهم يرون أن الشركة "لم تأخذ الأمر بجدية"، مقابل غوغل وفيسبوك اللتين "اتخذتا تدابير استباقية" لمعالجة وجود منظمات مصنفة إرهابية وحسابات مرتبطة بها على منصاتها، بينما ترفض تويتر "اتخاذ الإجراءات المناسبة لوقف انتشار الإرهاب".

ويشير حساب موقع قناة المنار، المؤيدة لحزب الله على تويتر إلى وجود حوالي 11600 متابع وكذلك على حساب حركة حماس على تويتر باللغة الإنكليزية يوجد حوالي 72 ألف متابع، وفضلا عن ذلك هناك أن ملايين الأشخاص يتابعون مسؤولين من المنظمتين .

وكان مدير السياسة العامة في تويتر كارلوس مونجي قد رد على خطاب نواب الكونغرس الشهر الماضي بالقول إن الشركة "تستثني في سياساتها المتعلقة بالمحتوى الإرهابي والمتطرف الجماعات التي تشارك في عمليات حل "سلمية" أو "التي تم انتخابها للمناصب العامة، كما هو الحال مع حماس وحزب الله".

 

غارات إسرائيلية على قطاع غزة
غارات إسرائيلية على قطاع غزة

أعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، الجمعة، استهداف مواقع "عسكرية" لحركة حماس في شمال قطاع غزة.

وذكر المتحدث في تغريدة أن مقاتلات ودبابة تابعة للجيش استهدفت "قبل قليل مواقع عسكرية وبنية تحتية تُستخدم للعمليات التحت أرضية التابعة لحماس".

وذكر أدرعي في التغريدة أن العملية جاءت ردا على "إطلاق قذيفة صاروخية من قطاع غزة نحو الأراضي الإسرائيلية" في وقت سابق مساء الجمعة.