عبد الله بن ناصر بن خليفة يصافح رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي
عبد الله بن ناصر بن خليفة يصافح رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي

أعلن رئيس الوزراء القطري الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني الاثنين أن بلاده ستستثمر 5 مليارات جنيه إسترليني (6.3 مليارات دولار) في بريطانيا على مدى خمس سنوات، خصوصا في البنية التحتية والخدمات.

وقال رئيس الوزراء القطري خلال "منتدى قطر والمملكة المتحدة للأعمال والاستثمار" إن هذه المبالغ ستأتي من خلال "صناديق استثمارات مختلفة والجهات المعنية في قطر، وهو ما سيشكل إضافة إلى استثماراتها الأخرى الناجحة في بريطانيا".

وستركز الاستثمارات على قطاعات الطاقة والبنية التحتية والعقارات والخدمات، بحسب ما أعلن الرئيس.

واستثمرت قطر أكثر من 40 مليار جنيه إسترليني (50.2 مليار دولار) في بريطانيا في السنوات الأخيرة.

وحرص وزير التجارة البريطاني ليام فوكس على أن يعرض للعالم أن بريطانيا منفتحة على الأعمال رغم أنها ستخرج من الاتحاد الأوروبي، وقال إن قطر هي الشريك التجاري المثالي لفترة ما بعد "بريكست".

مصري يركب جملا قرب أهرامات الجيزة
أحد أهرامات الجيزة

جالت الشيخة موزة المسند زوجة أمير قطر السابق حمد بن خليفة ووالدة الأمير الحالي تميم بن حمد في أهرامات البجرواية بالسودان.

 

لكن مصريين أكدوا للشيخة موزة أن الأهرامات الحقيقية موجودة في الجيزة بمنطقة القاهرة الكبرى، في وقت رحب سودانيون بالزيارة معتبرين أن السودان مهد الحضارة.

​​وتعدى الجدل حدود شبكات التواصل الاجتماعي ليصل إلى إعلام البلدين، حيث قال أحد مقدمي البرامج في محطة تلفزيونية مصرية إن الشيخة موزة أخذت صورة بجانب "علبتي نيستو" (جبنة المثلثات) في إشارة إلى أهرامات السودان.

وأكد أن "أهرامات مصر عمرها 7 آلاف سنة.. يعني تاريخ"، واصفا ما قامت به الشيخة موزة  "كيد نساء".

وحاول سودانيون الدفاع قائلين إن أهرامات بلادهم هي الأصل، وأن فراعنة مصر أصولهم من مملكة الكوش.​

وتنسب مملكة الكوش إلى بن حام واتخذت هذا الاسم في فترة تتويج ألارا النوبي، أول ملوك الأسرة الـ25 النوبية الذي غزا مصر.

الشيخة موزة في أهرامات السودان

​​

 

 

 

 

 

​​

​​​وتداول ناشطون على صفحات التواصل الاجتماعي صورا لما كتبته الشيخة موزة في دفتر الزيارات، حيث ادعى البعض أنها كتبت عبارة "السودان أم الدنيا"، لكن ناشطين سودانيين نفوا الأمر مؤكدين أن الصورة التي نشرت "مزورة".

ويعتب هذا الناشط السوداني على الإعلام المصري الذي هاجم زيارة الشيخة موزة للسودان معتبرا أنه "بلع الطعم" بعد أن تداول صورة الورقة المزورة.

​​