وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني
وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني

قال وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني الخميس إن التوتر بين قطر ودول الخليج يهدد استقرار المنطقة بأكملها.

وأضاف آل ثاني للصحافيين في الدوحة أن الدبلوماسية لا تزال هي الخيار المفضل لقطر، مشيرا إلى أنه لا يمكن حل الأزمة بأي خيار عسكري.

وقطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها الدبلوماسية مع قطر ، وأغلقت حدودها مع الإمارة واتهمتها بـ"دعم الإرهاب". وخفض الأردن من جانبه مستوى التمثيل الدبلوماسي مع الدوحة.

اقرأ أيضا: مصر تدعو لتحقيق أممي حول دفع قطر فدية لـ'جماعة إرهابية' 

وتابع آل ثاني "قطر لم تشهد هذا النوع من العداء" من قبل، مضيفا "نحن غير مستعدين للاستسلام، ولن نتخلى عن استقلالية سياساتنا الخارجية".

وأكد الوزير أن إيران مستعدة لتزويد بلاده بمواد غذائية وستخصص ثلاثة موانئ لقطر، لكنه أضاف أن الدوحة لم تقبل هذا العرض بعد.

وأغلقت الرياض حدودها البرية مع قطر، والتي تعتمد عليها الدوحة بشكل كبير في استيراد المواد الغذائية.

من جهة أخرى، قال آل ثاني إن هدف القوات التركية القادمة إلى قطر هو "إرساء الأمن في المنطقة".

​​

وكانت تركيا قد مررت تشريعا يسمح بإرسال قوات عسكرية إلى قطر الأربعاء.

أعلنت قطر تسجيل 28 حالة إصابة جديدة بالفيروس
أعلنت قطر تسجيل 28 حالة إصابة جديدة بالفيروس

أعلنت وزارة الصحة القطرية، السبت، تسجيل أول وفاة بفيروس كورونا المستجد، لمقيم من بنغلادش.

وقالت الوزارة إن المتوفى يبلغ من العمر 57 عاما وكان يعاني من أمراض مزمنة.

وأفادت بأنه كان قد تم إدخاله إلى العناية المركزة فور تشخيصه بالمرض بتاريخ 16 مارس الجاري، وتم توفير العلاج  اللازم له.

وأعلنت وزارة الصحة تسجيل 28 حالة إصابة جديدة مؤكدة بالفيروس السبت وتماثل حالتين للشفاء من المرض.

ويبلغ إجمالي عدد الإصابات في هذه الدولة الخليجية حتى يوم السبت 590 حالة.