السفارة الأميركية في الرياض-أرشيف
السفارة الأميركية في الرياض-أرشيف

علقت البعثة الدبلوماسية الأميركية في السعودية أنشطتها القنصلية ليومي الأحد والإثنين بسبب مخاوف أمنية، وذلك بعد أن حذرت الرعايا الأميركيين في المملكة من هجمات محتملة قد تستهدفهم.

وقالت البعثة في بيان على موقعها، إن السفارة والقنصليات التابعة لها في الرياض وجدة والظهران، ستكون مغلقة ولن تتمكن من استقبال المراجعين أو حتى الرد على الاتصالات.

وحثت السفارة الأميركية رعاياها على "التنبه بدقة إلى مخاطر التنقل في السعودية والحد من سفرهم داخل البلاد"، واتخاذ الاجراءات اللازمة لتفادي التعرض للاستهداف أو الاختطاف على يد جماعات إرهابية.

​​

​​

تحديث (16:44 بتوقيت غرينتش)

حذرت السفارة الأميركية في الرياض من خطر تعرض عمال النفط الغربيين في السعودية لهجمات أو عمليات اختطاف على أيدى جماعات متشددة في المملكة.

وقالت السفارة في تحذير نشرته على موقعها إن لديها معلومات تفيد بأن "أشخاصا ينتمون لمنظمة إرهابية قد يقومون بهجمات أو عمليات اختطاف تستهدف عمال نفط غربيين، قد يكون من بينهم مواطنون أميركيون يعملون في شركات النفط بالمنطقة الشرقية".

ولم تحدد السفارة في البيان مصدر التهديدات، مشيرة إلى عدم توافر معلومات حاليا عن الهجمات المحتملة.

المصدر: السفارة الأميركية في الرياض

 

تحذير سفر- الخارجية الأميركية
تحذير سفر- الخارجية الأميركية

دعت الولايات المتحدة الجمعة رعاياها حول العالم للحذر واليقظة واتخاذ ما يلزم من إجراءات أمنية للحفاظ على سلامتهم في وجه التهديدات بالعنف والإرهاب التي يواجهها المواطنون والمصالح الأميركية حول العالم.

 وجاء في مذكرة لوزارة الخارجية الأميركية تغطي مناطق العالم كلها أن "الوزارة ما زالت قلقة من التهديدات المتواصلة للقيام باعتداءات إرهابية ومظاهرات وأعمال عنف أخرى ضد رعايا ومصالح للولايات المتحدة في الخارج".

وتحدث وزارة الخارجية باستمرار هذا التحذير العالمي المخصص إلى رعاياها الذين يقطنون في الخارج. والصيغة التي نشرت مساء الجمعة لا تشير مع ذلك علنا إلى الهجمات التي وقعت في فرنسا.

​​وأوضحت الخارجية الأميركية أن "المعلومات الحالية تشير إلى أن تنظيم الدولة الإسلامية داعش والمنظمات التابعة له ومجموعات إرهابية أخرى تخطط لشن هجمات إرهابية ضد مصالح أميركية وغربية في أوروبا".

وجاء في المذكرة أيضا أن "معلومات ذات صدقية تشير إلى أن مجموعات إرهابية تسعى أيضا إلى مواصلة شن هجمات ضد مصالح الولايات المتحدة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا" مسمية داعش وحزب الله وتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي وتنظيم القاعدة في جزيرة العرب الناشط في اليمن.

المصدر: موقع قناة الحرة ووكالات