وزير الخارجية السعودي عادل الجبير
وزير الخارجية السعودي عادل الجبير

شدد وزير الخارجية السعودي عادل الجبير السبت على رحيل الرئيس السوري بشار الأسد عن السلطة في بداية المرحلة الانتقالية المنشودة وليس في نهايتها.

وقال الجبير في العاصمة الفرنسية باريس "بالنسبة لنا الأمر واضح جدا، رحيل الأسد لن يستغرق أكثر من 18 شهرا".

ويأتي هذا التشديد السعودي غداة تصريح للمبعوث الأممي إلى سورية ستافان دي ميستورا قال فيه إن مستقبل الأسد يجب أن يقرره السوريون أنفسهم، ولا يجب أن يُقرر سلفا.

ويسجل الموقف السعودي أيضا، بعد تراجع حدة المواقف الغربية، فلم تعد عدة عواصم عالمية تلح على أن يرحل الأسد عن السلطة منذ بداية عملية انتقالية تنهي النزاع الدموي.

من جهة أخرى، أكد الجبير أن الرياض ستَتسلم شحنة من الأسلحة الفرنسية كانت السعودية طلبتها للبنان، وأوضح للصحافيين "اتخذنا قرارا بأننا سنوقف منح الجيش اللبناني مساعدات عسكرية بثلاثة مليارات دولار وبدلا من ذلك سنعيد توجيهها إلى الجيش السعودي".

المصدر: وكالات 

موقع استهدفته الطائرات الروسية في سورية
موقع استهدفته الطائرات الروسية في سورية

اتهم الأمين العام المساعد لحلف شمال الأطلسي "ناتو" السفير الأميركي الكسندر فيرشبو الجمعة، روسيا بتعقيد عملية البحث عن تسوية في سورية عبر قصف قوات المعارضة المعتدلة.

وقال فيرشبو في مؤتمر عقد في بولندا بدعوة من مؤسسة للدراسات الاستراتيجية: "إن روسيا عندما زادت من دعمها العسكري للرئيس بشار الأسد، عبر قصف مجموعات المعارضة المعتدلة، وطرد آلاف المدنيين من حلب ومدن أخرى، جعلت عملية البحث عن حل طويل الأمد للعنف أكثر صعوبة، وكذلك احتمال التوصل إلى حل عبر التفاوض، والانتقال السياسي".

واعتبر  فيرشبو أن "روسيا لا يزال بإمكانها استخدام تأثيرها على الرئيس الأسد، والتحول إلى قوة سلام في الشرق الأوسط، إلا أن الهدف النهائي لموسكو يبقى غير واضح بعد".

وأعرب فيرشبو عن أمله بأن يتحول وقف إطلاق النار الحالي إلى "شيء آخر أكثر استمرارية".

وتدعم روسيا بقوة نظام الرئيس السوري بشار الأسد، بخلاف الدول الغربية، وتنفذ طائراتها غارات جوية تستهدف مواقع تنظيم الدول الإسلامية داعش، فيما تقول الدول الداعمة للمعارضة إن الغارات الروسية تركز على مواقع المعارضة المعتدلة.

 

المصدر: وكالات