الملك سلمان بن عبد العزيز رفقة ولي العهد وولي ولي العهد
الملك سلمان بن عبد العزيز رفقة ولي العهد وولي ولي العهد

نشرت صحيفة نيويورك تايمز الثلاثاء تقريرا مفصلا عن "الترف" في أسلوب حياة الأمراء السعوديين في الوقت الذي تنفذ فيه الرياض خططا جديدة للتقشف.

وقالت الصحيفة "بينما كانت الحكومة السعودية تلغي مشاريع بقيمة ربع تريليون دولار، كان العمال يستكملون بناء مهبط لطائرات الهليوكوبتر في قصر الملك سلمان الجديد في المغرب".

ونقلت الصحيفة عن سيدة فرنسية تعمل في مجال العقارات أن أمراء السعودية يواصلون شراء عقارات في العاصمة باريس، آخرها منزل تم شراؤه بقيمة 30 مليون دولار لأميرة من العائلة المالكة.

ومنذ اكتشافه في عهد الملك عبد العزيز آل سعود، يوفر النفط للمملكة مليارات الدولارات، وهو أيضا مصدر ثروة العائلة المالكة التي يملك أغنياؤها قصورا ويخوتا، وفقا للصحيفة.

وأدى هبوط أسعار النفط إلى إجهاد الاقتصاد السعودي، ما جعل حياة الأمراء السعوديين محط تساؤلات.

ونقلت الصحيفة عن الأمير السعودي المنشق الذي يعيش في ألمانيا خالد بن فرحان آل سعود قوله إن "الناس الآن يمتلكون أموالا أقل، لكن أموال العائلة المالكة ما زالت كما هي"، مضيفا أن "هناك أموالا تختفي من ميزانية الدولة".

لكن المتحدث باسم وزارة الثقافة والإعلام السعودية أنس القصير أكد للصحيفة أن رواتب الأمراء تقلصت مع انخفاض أسعار النفط. 

وأضافت الصحيفة أن الصراعات الإقليمية مثل الحرب في اليمن وفي سورية تستنزف اقتصاد المملكة وتؤرق المواطنين السعوديين.

 

المصدر: نيويورك تايمز 

يسمح القرار الجديد لسكان الأحياء المعزولة الخروج من منازلهم للاحتياجات الضرورية
يسمح القرار الجديد لسكان الأحياء المعزولة الخروج من منازلهم للاحتياجات الضرورية

  أعلنت السلطات السعودية السبت عزل أحياء بمحافظة جدة ضمن تدابير تعزيز الإجراءات والتدابير الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد بالمملكة، وفق مصدر مسؤول بوزارة الداخلية.

وأصدرت الوزارة إجراءات جديدة في ضوء التوصيات الصحية للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين، وفق ما نقلت وكالة الأنباء السعودية عن المسؤول.

وتقرر تطبيق إجراءات احترازية صحية إضافية بعدد من الأحياء السكنية بمحافظة جدة وذلك بعزل بعض الأحياء بدءا من عصر السبت حتى إشعار آخر.

ويشمل القرار منع الدخول إليها أو الخروج منها ومنع التجول فيها على مدار اليوم.

والأحياء المشمولة بقرار العزل هي: كيلو 14 جنوب، کيلو 14 شمال، المحجر، غليل، القريات، کيلو 13، بترومين.

ويسمح القرار الجديد لسكان الأحياء المعزولة الخروج من منازلهم للاحتياجات الضرورية مثل (الرعاية الصحية، والتموين) وذلك داخل نطاق منطقة العزل خلال الفترة من الساعة السادسة صباحاً وحتى الثالثة عصراً.

 وأشار قرار الوزارة إلى أن جميع النشاطات المصرح لها بممارسة مهامها تستمر خلال أوقات منع التجول في جميع الأحياء المعزولة صحياً، وذلك في أضيق الحدود ووفق الإجراءات والضوابط التي تحددها الجهة المعنية.

وسجلت المملكة 1885 حالة إصابة و21 وفاة بفيروس كورونا، وهو أعلى عدد تسجله دولة من دول مجلس التعاون الخليجي الست.