ترامب يجري اتصالا هاتفيا
ترامب يجري اتصالا هاتفيا

أفادت وكالة الأنباء السعودية بأن الرئيس دونالد ترامب أطلع العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز على "تفاصيل" الضربة التي نفذتها الولايات المتحدة فجر الجمعة على مطار الشعيرات العسكري السوري.

وتحدث ترامب مع الملك سلمان في اتصال هاتفي جرى خلاله أيضا "بحث العلاقات الثنائية المميزة بين البلدين الصديقين"، بحسب الوكالة.​​

​​

وذكرت "جرى اتصال هاتفي (...) بين خادم الحرمين الشريفين (...) وفخامة الرئيس دونالد ترامب (...) أطلعه فيه فخامته على تفاصيل العملية العسكرية التي نفذتها الولايات المتحدة ضد أهداف عسكرية محددة في سورية".

وحسب المصدر ذاته فقد هنأ العاهل السعودي ترامب على "هذا القرار الشجاع الذي يصب في مصلحة المنطقة والعالم".

وكانت المملكة من أوائل الدول التي رحبت بالضربة الأميركية، ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن مسؤول في وزارة الخارجية قوله إن بلاده تؤيد بشكل كامل العمليات العسكرية الأميركية على أهداف عسكرية في سورية.​​

​​

المصدر: وكالات 

مسافرون قادمون من الصين يخضعون للفحص في مطار الملك خالد في الرياض مع تزايد انتشار كورونا المستجد في العالم. وقد أصيب بالفيروس أكثر من 95 ألف شخص فيما تجاوز عدد الوفيات 3200 على الأقل
السلطات السعودية فرضت إجراءات مشددة في المملكة لمكافحة انتشار وباء كورونا

صادرت السلطات السعودية أكثر من خمسة ملايين كمامة خلال أسبوع جرى تخزينها لبيعها لاحقا بسعر أعلى، في وقت تتزايد أعداد ضحايا وباء كوفيد-19 في المملكة التي سجلت 4 وفيات وأكثر من 1200 إصابة.
وضبطت الفرق الرقابية في وزارة التجارة في حائل شمال الرياض مليون و168 ألف كمامة مخزنة لدى شخص أجنبي كان ينوي بيعها في وقت لاحق، حسبما أفادت وكالة الأنباء الحكومية الأحد.
وقامت السلطات بحجز الكمامات وإعادة وضعها في الأسواق بمنطقة حائل.
وفي جدة، عثرت فرق التفتيش الحكومية الأربعاء على أربعة ملايين و310 آلاف كمامة مخزنة.
وتم حجز الكميات "وإعادة توزيعها على الأسواق، وإيقاع العقوبات اللازمة بحق المنشأة وإحالتهم للجهات المختصة لتطبيق العقوبات النظامية بحقها"، بحسب الوكالة.
وفرضت السعودية التي يزورها ملايين المسلمين سنويا لأداء العمرة ومناسك الحج، إجراءات وقائية صارمة للحد من انتشار الفيروس تشمل منع التجمعات بما في ذلك صلاة الجماعة ومناسك العمرة، والحد من التنقل، وإغلاق المدارس والمراكز التجارية الكبرى، وتعليق الرحلات الجوية.
وتوفي أربعة أشخاص في السعودية جراء الفيروس بينما أصيب 1203 أشخاص تعافى منهم 37.
وهناك طلب كبير على الكمامات في كل أنحاء العالم للاستخدام الطبي وللحد من انتشار الفيروس الذي تسبّب بوفاة أكثر من 30 ألف شخص.