لقطة من الفيديو المتداول| مصدر الصورة: @OKAZ_online
لقطة من الفيديو المتداول| مصدر الصورة: @OKAZ_online

تحركت السلطات التعليمية في السعودية إثر انتشار مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يشير فيه شخص إلى طفل تركته المدرسة في الصف خارج وقت الدوام، وظهر محاولا الاستغاثة لإخراجه من المكان.

وعلى إثر تداول الفيديو أصدر مدير عام إدارة التعليم بالأحساء، حمد العيسى، قرارين بإنهاء تكليف مدير ووكيل المتوسطة، بعد تشكيل لجنة حققت في الأمر، وفق ما نقلت صحيفة عكاظ السعودية.

وكانت الإدارة العامة للتعليم بالأحساء أوضحت أن السلطات المعنية شكلت لجنة مختصة للتحقق من المعلومات المتداولة في  مقطع فيديو تحت عنوان "تواجد طالب داخل مدرسة خارج أوقات الدوام"، بإحدى مدارس مدينة الهفوف لاتخاذ الإجراءات النظامية اللازمة.

وكان أحد الأشخاص وثق فيديو للطالب وهو يطل من إحدى نوافذ المدرسة، ويدعي أن الطفل ظل ينادي من أجل فتح الباب له.

السلطات دعت إلى الحذر والابتعاد عن أماكن تجمّع السيول
السلطات دعت إلى الحذر والابتعاد عن أماكن تجمّع السيول

حذرت مديرية الدفاع المدني السعودي، الجمعة، من هطول أمطار رعدية على معظم مناطق المملكة خلال الخمسة أيام المقبلة، داعية إلى الحيطة والحذر والابتعاد عن أماكن تجمّع السيول.

وجاء في بيان الدفاع المدني: "استمرار هطول الأمطار الرعدية على معظم مناطق المملكة من يوم غد السبت وحتى الأربعاء المقبل"، داعيا إلى "الحيطة والحذر وضرورة البقاء في أماكن آمنة، والابتعاد عن أماكن تجمُّع السيول والمستنقعات المائية والأودية، وعدم السباحة فيها كونها أماكن غير مناسبة لذلك وتشكل خطورة".

كما أصدرت مديرية الدفاع المدني 4 تحذيرات تعرف بـ"الإنذار الأحمر"، في مناطق جازان والباحة وعسير ومكة المكرمة، داعية إلى توخي الحيطة والحذر واتباع الإرشادات، إثر الحالة المناخية التي تشهدها تلك المناطق شرقي المملكة.

وأوضحت السلطات أن "منطقة مكة المكرمة ستتأثر بأمطار متوسطة إلى غزيرة تؤدي إلى جريان السيول وتساقط البرد ورياح هابطة شديدة السرعة مثيرة للأتربة والغبار"، مضيفة: "ستتأثر منطقة الرياض بأمطار خفيفة إلى متوسطة تؤدي إلى جريان السيول وتساقط البرد ورياح هابطة شديدة السرعة مثيرة للأتربة والغبار".

وأشارت إلى أن مناطق جازان وعسير والباحة ستتأثر بأمطار متوسطة إلى غزيرة، وخفيفة إلى متوسطة على مناطق جازان والمدينة المنورة وحائل والقصيم.

فيضانات "جزيرة العرب".. ما أسباب الأمطار القياسية؟
غمرت مياه السيول عددا كبيرا من الطرق في السعودية في موجة جديدة من الأمطار الغزيرة التي تضرب منطقة الخليج الصحراوية، وهزت قبل ذلك الجارة الإمارات بعد أن عطلت السيول القياسية الحياة أبريل الماضي في عدد من المناطق في دبي وأبوظبي.

وكان الدفاع المدني السعودي قد أعلن، الخميس، انتشال جثة شخص جرفته السيول بمنطقة الخرمة في مكة.

وفي أبريل الماضي، غمرت مياه السيول عددا كبيرا من الطرق في السعودية، ضمن موجة من الأمطار الغزيرة التي ضربت منطقة الخليج الصحراوية.

وهطلت الأمطار بغزارة على الإمارات في أبريل، وعطلت السيول القياسية الحياة في عدد من المناطق في دبي وأبوظبي والشارقة.

وضربت عواصف استثنائية منطقة الخليج في منتصف أبريل، وأسفرت عن مقتل 21 شخصًا في عمان و4 في الإمارات، التي سجّلت هطول أكبر كمية أمطار منذ 75 عامًا.