المتهم أدين بممارسة أنشطة إرهابية

أعلنت وزارة الداخلية السعودية، الاثنين، عن "تنفيذ حكم القتل تعزيرا بجان أقدم على خلع البيعة التي في عنقه لولي الأمر، ومبايعته زعيم أحد الكيانات الإرهابية" في منطقة القصيم.

وقالت الوزارة إن الجاني قام "بتأسيس خلية إرهابية تسعى لتنفيذ أعمال إرهابية وتخريبية داخل المملكة، وإيوائه ثلاثة من ذوي الفكر الإرهابي، وتجنيدهم في خليته، وتكليفهم بتحديد أهداف".

وأضافت أنه سعى "لشراء كمية كبيرة من المواد المتفجرة والأسلحة وإخفائها، واستيلائه على مواد كيميائية من معمل المدرسة التي يعمل بها من أجل استخدامها في أهداف الخلية".

وأوضحت، في بيان، أن الجاني اسمه "ياسر بن محمد الأسمري - سعودي الجنسية"، وقالت إن "الخلية الإرهابية تسعى للاعتداء على رجال الأمن"، وإنه "تواصل مع تنظيمات إرهابية في مناطق الصراع لتقديم الدعم لخليته، معتنقا المنهج التكفيري ومبايعا زعيم أحد التنظيمات الإرهابية".

وتابعت أن الأسمري قام بإيواء "عدد من ذوي الفكر الإرهابي، وتجنيدهم وتدريبهم على صنع المتفجرات (..) وتصنيعه وجمعه مواد متفجرة وحيازتها واستعمالها بقصد الإخلال بالأمن، وتمويله الإرهاب وجرائمه، وحيازته لسلاح مسدس وذخيرة، ومشاركته في الأعمال القتالية في مناطق الصراع، ومساعدة آخرين للخروج إلى تلك المناطق".

وأكدت أنه تمت "إحالته إلى المحكمة الجزائية المتخصصة وصدر بحقه صك يقضي بثبوت إدانته بما نسب إليه، والحكم بقتله تعزيرا وأيد الحكم من محكمة الاستئناف الجزائية المتخصصة ومن المحكمة العليا، وصدر أمر ملكي يقضي بإنفاذ ما تقرر شرعا، وأيد من مرجعه بحق الجاني المذكور".