يعتزم دوري المقاتلين المحترفين إطلاق دوري إقليمي وتنظيم "أحداث ضخمة" أخرى في السعودية
يعتزم دوري المقاتلين المحترفين إطلاق دوري إقليمي وتنظيم "أحداث ضخمة" أخرى في السعودية

استحوذ صندوق الاستثمارات العامة السعودي على حصلة أقلية في دوري المقاتلين المحترفين (بي أف أل) الأميركي للفنون القتالية المختلطة، على ما جاء في بيانين الأربعاء، في أحدث نموذج على التوجه الكبير للمملكة الخليجية الثرية للاستثمار في قطاع الرياضة.

وهو أول اتفاق تبرمه شركة "سرج" للاستثمارات الرياضية التي أعلن الصندوق تأسيسها مطلع الشهر الجاري بهدف "استضافة الفعاليات الرياضية العالمية" في المملكة.

وتسعى السعودية منذ سنوات لتعزيز قطاع الرياضة لديها ضمن خطة تحول اقتصادي، وفي إطار سياسة تقوم على تعزيز مصادر القوّة الناعمة للمملكة الطامحة لتلميع صورتها الخارجية.

ويأتي هذا الدفع ضمن "رؤية 2030" وهي أجندة إصلاحية يقودها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان الذي يترأس مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة.

وقال رئيس مجلس إدارة "سرج" بندر بن مقرن في بيان "يمثل اليوم علامة فارقة جديدة لشركة سرج حيث نقوم باستثمارنا الافتتاحي".

وأضاف "يهدف هذا الاستثمار إلى رعاية المواهب المحلية والإقليمية في فنون الدفاع عن النفس، وتعزيز المساواة بين الجنسين في الرياضة، وتوفير فرص جديدة مباشرة للمملكة العربية السعودية ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على نطاق أوسع".

وقبل عقد من الزمان فقط، كان للفنون القتالية المختلطة التي تجمع بين عناصر قتالية عدة، من الملاكمة إلى الجودو ومواي تاي، عدد محدود من المتابعين في السعودية، لكن ذلك بدأ يتغير عندما استضافت المملكة الخليجية الثرية مسابقة "قوّة الصحراء" الإقليمية الشهيرة في عام 2014.

ومذّاك، تزايدت شعبية الرياضة، المعروفة في المنطقة باختصارها الإنكليزي "أم أم ايه"، مع صعود المقاتلين من جميع أنحاء الشرق الأوسط وإنشاء مؤسسة وطنية للفنون القتالية المختلطة لتطوير المواهب السعودية.

وهذا الشهر فاز المقاتلان السعوديان عبدالله القحطاني ومصطفى راشد ندا، في مباريات على حلبة ماديسون سكوير غاردن في نيويورك في إطار دوري المقاتلين المحترفين.

ويعتزم دوري المقاتلين المحترفين إطلاق دوري إقليمي وتنظيم "أحداث ضخمة" أخرى في السعودية، حيث يشكّل الشباب الذين تقلّ أعمارهم عن 30 عاما 51,1 بالمئة من إجمالي سكان السعودية البالغ عددهم 32,2 مليونا.

ولم يتم الكشف عن قيمة الصفقة، لكن صحيفة "فايننشال تايمز" الأميركية ذكرت أنها تبلغ 100 مليون دولار.

وخلال السنوات الأخيرة، أحدثت السعودية ضجة كبيرة في قطاع الرياضة من ملاعب الغولف الخضراء إلى حلبات سباق الفورمولا 1 إلى كرة القدم، حيث تعاقدت الأندية السعودية مع نجوم كبار بما في ذلك البرتغالي كريستيانو رونالدو والبرازيلي نيمار والفرنسي كريم بنزيمة.

وقد أثارت هذه الصفقات والمفاوضات التي تبلغ مئات الملايين من الدولارات مزاعم "تبييض رياضي"، أو استخدام الرياضة لصرف الانتباه عن سجل المملكة في مجال حقوق الإنسان الذي يتعرّض بشكل متكرر لانتقادات لاذعة.

 رصد ومتابعة مخالفي أنظمة الحج باستعمال المسيرات
رصد ومتابعة مخالفي أنظمة الحج باستعمال المسيرات | Source: X: لقطة شاشة

كشفت السلطات السعودية عن استعمالها لطائرات بدون طيار في عمليات رصد ومتابعة المخالفين لأنظمة الحج>

ونشر الحساب الرسمي للأمن العام السعودي، على منصة "إكس" مقاطع فيديو لعمليات رصد ومتابعة أشخاص مخالفين لأنظمة الحج التقطت بواسطة طائرات بدون طيار.

ووثق فيديو نشره الحساب "جانبا من جهود الجهات الأمنية بالتعاون مع طيران الأمن في رصد ومتابعة مخالفي أنظمة الحج".

ويظهر في الفيديو، تعقب الطائرات لمركبة بمنطقة صحراوية حتى القبض على قائدها في إحدى محطات الوقود.

وظهرت إحدى طائرات الدرون التابعة للأمن السعودية بمقطع فيديو منفصل نشرته الصفحة، بعنوان "النظام صريح لا حج بدون تصريح".

وتجمع أكثر من مليون حاج في مكة المكرمة، الجمعة، إيذانا ببدء مناسك الموسم الحالي.

وتبدأ حشود المؤمنين بالطواف حول الكعبة، قبلة المسلمين في صلاتهم، بأثواب الإحرام البيضاء.

وفي سياق متصل، دشَّنت السعودية، الأربعاء، تجربة التاكسي الجوي ذاتي القيادة، في المشاعر المقدسة، وفق ما أوردت وكالة الأنباء السعودية.

وذكرت الوكالة أن التجربة التي تم تطبيقها لأول مرة، تضمنت إقلاع التاكسي الجوي الكهربائي بشكل عمودي، كأول تاكسي جوي في العالم، مرخص من سلطة طيران مدني.