من المباراة
من المباراة

اقتربت تونس من التأهل إلى كأس أمم إفريقيا 2019 لكرة القدم بعد فوزها الثالث تواليا على حساب ضيفها منتخب النيجر بهدف مقابل لا شيء، السبت في رادس ضمن الجولة الثالثة من تصفيات المجموعة العاشرة.

ورفعت تونس بقيادة مدربها الجديد فوزي البنزرتي رصيدها إلى تسع نقاط من ثلاث مباريات، مقابل ست لمصر ونقطة لكل من سوازيلاند والنيجر.

وافتتح "نسور قرطاج" التسجيل من ركنية تابعها مدافع أولمبياكوس اليوناني ياسين مرياح من مسافة قريبة مسجلا هدفه الدولي الثاني.

وبعد سيطرة تونسية في الشوط الأول، تراجع المضيف في الثاني وسمح للنيجر بشن هجمات خطيرة على مرماه، بيد أنه احتفظ بالتقدم حتى صافرة النهاية.

 

 

الجمهور استغرب لقرار النادي رغم ربحه قبل أيام 42 مليون جينيه استرليني
الجمهور استغرب لقرار النادي رغم ربحه قبل أيام 42 مليون جينيه استرليني

أعلن نادي "ليفربول"، متصدر ترتيب الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، مساء الاثنين، تراجعه عن قرار منح بعض موظفيه، غير اللاعبين، إجازة بسبب فيروس كورونا وتعطيل العمل في البلاد. 

ولاقى قرار النادي انتقادات واسعة من الحكومة البريطانية وعشاق اللعبة، ما دفعه الى التراجع عنه وتقديم الاعتذار.

إزاء ذلك، نشر الرئيس التنفيذي للنادي، بيتر مور، في رسالة إلى المشجعين، على موقع ليفربول الإلكتروني :"نعتقد أننا توصلنا إلى الخلاصة الخاطئة، التي اتخذناه في الأسبوع الماضي، بسبب تغيير تقويم الدوري الانكليزي.. ونحن نأسف لذلك بشدة". 

وأضاف، ان نوايا إدارة النادي "كانت ما تزال حسنة، تقوم بالأساس على توفير أكبر قدر من الحماية والأمان للعاملين في النادي". 

وما زاد من حدة الانتقادات للنادي، تخطيطه للاستفادة من دعم حكومي لتغطية الجزء الأكبر من رواتب الموظفين، مع استثناء اللاعبين من ذلك. وهو ما لم يتقبله الجمهور، بالنظر إلى تحقيق النادي قبل أيام فقط، أرباحا صافية بقيمة 42 مليون جنيه استرليني (51 مليون دولار)، لكن رئيس النادي، برر ذلك بأن توقف النادي عن العمل بسبب جائحة كورونا، يعني توقف المداخيل وازدياد المصاريف.