لاعبة التنس أُنس جابر تصبح اول تونسية تصل لنهائي إحدى بطولات تنس المحترفات
لاعبة التنس أُنس جابر تصبح اول تونسية تصل لنهائي إحدى بطولات تنس المحترفات

أصبحت أُنس جابر أول تونسية تصل إلى نهائي بطولة ضمن بطولات لاعبات التنس المحترفات بفوزها على المصنفة الخامسة اللاتفية أنستاسيا سيفاستوفا 6-3 و3-6 و6-3 في الدور قبل النهائي لبطولة كأس الكرملين للتنس الجمعة، فيما ستلعب النهائي السبت.

وقبل المباراة كانت أُنس قد باتت بالفعل أول تونسية تصل للدور قبل النهائي في بطولة للمحترفات وواصلت مستواها الرائع ضد لاعبة لاتفيا لتضرب موعدا في النهائي مع الروسية داريا كاساتكينا.

وفي مباراتها السابعة بالبطولة، سجلت اللاعبة التونسية (24 عاما) 45 ضربة ناجحة وكسرت إرسال منافستها خمس مرات لتتفوق على اللاعبة المصنفة 11 عالميا في ساعة واحدة و38 دقيقة بالعاصمة موسكو.

وقالت أُنس "هذا مذهل حقا وأنا سعيدة حقا. قدمت كل ما في وسعي اليوم ولم تكن (مباراة) سهلة لأنها تلعب جيدا". 

وأضافت "أشعر حقا بسعادة لوجود (مشجعين) تونسيين هنا. لقد ساندوني حتى النهاية لأن الأمور كانت صعبة بعض الشيء".

ونجحت الروسية كاساتكينا في وقت لاحق في إنهاء مسيرة البريطانية جوهانا كونتا بفوز مقنع 6-4 و6-3 لتصل لنهائي بطولة للمرة الثانية على التوالي.

وخسرت اللاعبة الروسية النهائي العام الماضي أمام الألمانية يوليا جورجيس لكن كاساتكينا البالغة من العمر 21 عاما ستدخل مواجهتها الثانية مع أنس جابر وهي تشعر بثقة خاصة بعد فوزها عليها في أولمبياد ريو بعد تراجعها بمجموعة واحدة.

يتصدر طرابزون سبور ترتيب الدوري التركي "سوبر ليغ"
يتصدر طرابزون سبور ترتيب الدوري التركي "سوبر ليغ"

استبعد الاتحاد الاوروبي لكرة القدم (ويفا)، الأربعاء، نادي طرابزون سبور متصدر الدوري التركي من مسابقاته القارية لعام واحد لخرقه قواعد اللعب المالي النظيف.

وسيغيب بالتالي الفريق عن أي مسابقة أوروبية يتأهل إليها، أكان في موسم 2020-2021 أو 2021-2022.

وعوقب طرابزون سبور لعدم احترامه اتفاقا أبرم عام 2016 وعد فيه بتحقيق توازن مالي في حساباته لعام 2019.

ويتصدر طرابزون سبور ترتيب الدوري التركي "سوبر ليغ" بفارق المواجهات المباشرة مع باشاك شهير، علما أن المنافسات ستستأنف في 12 يونيو بعد أن توقفت بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

ويتأهل بطل تركيا مباشرة إلى دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا، لذا ستكون ضربة قوية في حال توج طرابزون سبور باللقب.

وانضم الأخير إلى عدد من الأندية التي وقعت ضحية قوانين اللعب المالي النظيف، بعد استبعاد ويفا لمانشستر سيتي الإنكليزي من مسابقاته القارية للموسمين المقبلين، علما أن الأخير تقدم باستئناف أمام محكمة التحكيم الرياضية، فيما يغيب ميلان الإيطالي عن الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" في الموسم الحالي للسبب ذاته.