مشجعون كوريون شماليون يرفعون أعلام كوريا الموحدة خلال دورة الألعاب الشتوية في بيونغ تشانغ الجنوبية
مشجعون كوريون شماليون يرفعون أعلام كوريا الموحدة خلال دورة الألعاب الشتوية في بيونغ تشانغ الجنوبية

قررت كل من كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية بدء محادثات مع اللجنة الأولمبية الدولية في شأن تقديم ملف ترشيح مشترك لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في 2032.

وكان المسؤولون الرياضيون في البلدين، اللذين شهدت علاقتهما تحسنا في الأشهر الأخيرة، التقوا في قرية بانمونجوم الحدودية، وقرروا توجيه رسالة مشتركة إلى اللجنة الأولمبية الدولية في شأن اقتراحهم التقدم بملف ترشيح مشترك.

وأشار بيان مشترك أعلن في سيول إلى أن "الشمال والجنوب (الكوريتان) اتفقا على مناقشة القضايا العملية مع اللجنة الأولمبية الدولية والجمعيات الرياضية الأخرى لتشكيل فرق مشتركة اعتبارا من بطولة العالم للرجال في كرة اليد المقررة في 2019".

وقد تم الإعلان عن هذا المشروع المشترك لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية المقرة عام 2032 في أيلول/سبتمبر الماضي، خلال لقاء القمة الثالثة بين الكوريتين في بيونغ يانغ.

كما أعربت الكوريتان الجمعة عن استعدادهما "للمشاركة بنشاط" في الأحداث الرياضية الدولية الأخرى، خصوصا في دورة طوكيو الأولمبية عام 2020.

وأعلن رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الألماني توماس باخ في بداية أيلول/سبتمبر انفتاحه على المحادثات بين الكوريتين للمشاركة بفريق موحد وبفرق مشتركة في حفل افتتاح دورة طوكيو الأولمبية 2020 وفي بعض مسابقاتها.

وكانت الكوريتان الشمالية والجنوبية شاركتا بفريق أولمبي موحد، في مسابقات الهوكي على الجليد للسيدات، في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية التي استضافتها كوريا الجنوبية في بيونغ تشانغ في شباط/فبراير الماضي.

وقد أدت المشاركة المشتركة في الألعاب الأولمبية الشتوية الى إحداث تقارب مذهل في شبه الجزيرة الكورية، نتج عنه تنظيم ثلاث قمم بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون والرئيس الكوري الجنوبي مون جاي إن، فضلا عن لقاء تاريخي بين الزعيم الكوري الشمالي والرئيس دونالد ترامب في سنغافورة.

توقف قطار الدوري الإنكليزي الممتاز منذ نحو ثلاثة أسابيع بسبب وباء "كوفيد-19"، حتى موعد أولي هو 30 أبريل
توقف قطار الدوري الإنكليزي الممتاز منذ نحو ثلاثة أسابيع بسبب وباء "كوفيد-19"، حتى موعد أولي هو 30 أبريل

تعمل رابطة الدوري الإنكليزي الممتاز على خطة طموحة لاستئناف الموسم خلف أبواب مغلقة يبدأ في الأسبوع الأول من مايو وينتهي في 12 يوليو المقبل.

وسيحتاج هذا الاقتراح إلى مصادقة الحكومة وهيئات الصحة العامة ورابطة الدوري الإنكليزي للمحترفين.

 وستتم مناقشة هذا المقترح بالتفصيل في مؤتمر يعقد عبر الهاتف الجمعة ويضم جميع أندية الدوري الإنكليزي الممتاز البالغ عددها 20 ناديا.

ويُنظر إلى هذا المقترح باعتباره أفضل طريقة للتخفيف من الخسائر المالية والتهديدات القانونية المحتملة التي قد يتسبب بها الغاء الموسم وتقدر بنحو 762 مليون جنيه إسترليني (940 مليون دولار).

ووفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية، التي كشفت عن المقترح، فإنه بموجب شروط عقود البث التلفزيوني للمباريات يجب أن ينتهي الدوري في موعد أقصاه 16 يوليو المقبل وفي حال لم يحصل ذلك يحق للقنوات الناقلة طلب خصومات تصل لـ762 مليون جنيه.

ولا يزال من غير الواضح ما إذا كان هذا المقترح واقعيا باعتبار ان بريطانيا تمر حاليا بأسوء أزمة لها منذ عقود، نتيجة انتشار فيروس كورونا المستجد والتقارير التي تتحدث أن البلاد قد تبقى في مرحلة الاغلاق لعد أشهر.

وسبق أن أعلنت رابطة الدوري الممتاز الإنكليزي تعليق منافساتها حتى أبريل فيما أشارت تقارير إلى أنه سيتم تمديد هذه الفترة أو حتى إلغاء ما تبقى من مباريات.

وتوقف قطار الدوري الممتاز منذ نحو ثلاثة أسابيع بسبب وباء "كوفيد-19"، حتى موعد أولي هو 30 أبريل. لكن يتوقع أن يتم تمديد هذا الموعد بشكل إضافي في اجتماع ستعقده أندية الدوري هذا الأسبوع.

وفي ظل إجراءات العزل والقيود المفروضة على الخروج من المنزل في العديد من دول العالم ومنها إنكلترا، يواصل بعض لاعبي الدوري الإنكليزي تدريباتهم من منازلهم تماشيا مع التدابير التي اتخذتها الحكومة البريطانية.

ويتصدر ليفربول، بطل أوروبا 2019، ترتيب الدوري بفارق شاسع يبلغ 25 نقطة عن أقرب منافسيه مانشستر سيتي، وكان أقرب من أي وقت مضى لإحراز لقبه الأول منذ 1990.