لاعب المنتخب البرازيلي نيمار
لاعب المنتخب البرازيلي نيمار

فازت البرازيل على الأوروغواي بهدف مقابل لا شيء في مباراة دولية ودية في كرة القدم الجمعة على استاد "الإمارات" في لندن، بهدف حمل توقيع أغلى لاعب في العالم نيمار من ركلة جزاء.

وتستعد البرازيل، بطلة العالم خمس مرات، لنهائيات كوبا أميركا الصيف المقبل على أرضها، فيما عجزت الأوروغواي عن تحقيق أول فوز على البرازيل منذ 2001.

واستهلت البرازيل المباراة بعدما فازت في كل مبارياتها بعد خروجها من ربع نهائي كأس العالم أمام بلجيكا، فسجلت 10 أهداف ولم تهتز شباكها.

وحصلت البرازيل على ركلة جزاء جدلية بعد خطأ من دييغو لاكسالت على دانيلو، ترجمها نيمار مسجلا هدف المباراة الوحيد والستين في مسيرته مع منتخب بلاده.

وتلعب البرازيل في مباراة ودية ثانية ضد الكاميرون الثلاثاء.

ليفربول يتصدر قائمة أغلى أندية أوروبا
يتصدر ليفربول، بطل أوروبا 2019، ترتيب الدوري الانكليزي بفارق شاسع

كشفت تقارير إنكليزية السبت أن القائمين على بطولة الدوري الممتاز يخططون لاستئناف المباريات خلف أبواب مغلقة في يونيو المقبل، رغم انتشار فيروس كورونا المستجد في البلاد.

وقال موقع "لندن فوتبول" إن اتصالا هاتفيا جرى السبت بين مسؤولي رابطة الدوري الإنكليزي واتحاد اللعبة، حيث تم الاتفاق على استئناف المباريات في يونيو المقبل ولمدة أربعة إلى ستة أسابيع من دون جمهور في حال لم يسوء الوضع أكثر في إنكلترا.

الموقع أشار أيضا إلى أن الاتفاق تضمن أيضا بحث إيجاد بدائل لمساعدة اللاعبين والأندية على عملية التأخير الحاصلة في إقامة المباريات وتخفيف تأثير ذلك على الموسم المقبل.

ومن بين البدائل المقترحة، وفقا للموقع، إلغاء مسابقتي الكأس وكأس الرابطة أو تقليل عدد مباريات هاتين البطولتين.

وسبق أن أعلنت رابطة الدوري الممتاز الإنكليزي تعليق منافساتها حتى أبريل فيما أشارت تقارير إلى أنه سيتم تمديد هذه الفترة أو حتى إلغاء ما تبقى من مباريات.

وتوقف قطار الدوري الممتاز منذ نحو أسبوعين بسبب وباء "كوفيد-19"، حتى موعد أولي هو 30 أبريل. لكن يتوقع أن يتم تمديد هذا الموعد بشكل إضافي في اجتماع ستعقده أندية الدوري الأسبوع المقبل.

وفي ظل إجراءات العزل والقيود المفروضة على الخروج من المنزل في العديد من دول العالم ومنها إنكلترا، يواصل بعض لاعبي الدوري الإنكليزي تدريباتهم من منازلهم تماشيا مع التدابير التي اتخذتها الحكومة البريطانية.

ويتصدر ليفربول، بطل أوروبا 2019، ترتيب الدوري بفارق شاسع يبلغ 25 نقطة عن أقرب منافسيه مانشستر سيتي، وكان أقرب من أي وقت مضى لإحراز لقبه الأول منذ 1990.