برشلونة يحتفل بالفوز
مباراة لفريق برشلونة

أعلن برشلونة الاثنين عن رفضه خوض إحدى مبارياته في الدوري الإسباني في ميامي الأميركية ضد جاره الكاتالوني جيرونا، في ظل "غياب الإجماع" حول هذا المشروع الذي عارضه الاتحاد المحلي للعبة، ورابطة اللاعبين المحترفين وحتى الاتحاد الدولي "فيفا".

وقال برشلونة في بيان بعد اجتماع مجلس إدارته: "وافق مجلس إدارة نادي برشلونة على التخلي عن رغبته في لعب مباراة جيرونا في ميامي بعد أن لاحظ عدم وجود توافق في الرأي بشأن الاقتراح".

وعلى الرغم من أن النادي الكاتالوني لا يزال يؤيد هذه المبادرة التي "يمكن تقاسم فوائدها بين جميع الأندية من الدرجتين الأولى والثانية"، فهو يعتبر أيضا أنه "حتى يتم التوصل إلى اتفاق بين جميع الأطراف المعنية هذا المشروع لن ينجح".

ووقع برشلونة وجيرونا طلبا رسميا، نقلته رابطة الدوري الإسباني إلى الاتحاد المحلي للعبة، لخوض مواجهتهما في 26 كانون الثاني/يناير على ملعب "هارد روك ستاديوم" في ميامي، وذلك في خطوة تعتبر جزءا من مشروع أكبر بكثير لرابطة الدوري الإسباني الساعية إلى ترويج الدوري في الولايات المتحدة، وصولا الى خوض العديد من المباريات عبر المحيط الأطلسي في الأعوام الـ15 القادمة.

لكن هذا الاقتراح الذي يروج له رئيس رابطة الدوري خافيير تيباس، لقي معارضة الاتحاد الاسباني ورابطة اللاعبين المحترفين، كما أبدى رئيس "فيفا" السويسري جاني إنفانتينو تحفظات حول المشروع.

 

اليويفا تفكر في إقامة نهائي أبطال أوروبا في أغسطس
اليويفا تفكر في إقامة نهائي أبطال أوروبا في أغسطس

كشفت صحيفة ديل ميل الإنكليزية أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" وضع خطة لإنهاء الموسم الحالي للبطولات القارية في مطلع أغسطس القادم، وهو الشهر المقرر أن ينطلق فيه الموسم الجديد 2020 -2021.

وأكدت الصحيفة أن الاتحاد لجأ إلى هذه الخطة خوفاً من الخسائر التي سيتكبدها في حالة إلغاء الموسم الحالي، خاصة بعد الخسائر التي تعرض لها الاتحاد نتيجة قرار تأجيل بطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2020".

وأضافت أنه من الممكن أن تصل خسائر الاتحاد من البث التلفزيون فقط في حالة عدم استكمال البطولات الأوروبية، وهي دوري أبطال أوروبا وكأس الاتحاد الأوروبي ودوري أبطال أوروبا للسيدات، نحو 1.25 مليار دولار، لذلك يسعى الاتحاد إلى انقاذ الموسم بأي طريقة.

وأشارت إلى أنه في حال لجوء الاتحاد لهذه الخطة فإن ذلك سيقتضي ضغط مباريات الموسم الجديد لكي ينتهي قبل انطلاق بطولة الأمم الأوروبية المقرر لها في صيف 2021.

من جانبه، قال رئيس الاتحاد الأوروبي لكرالقدم ألكسندر سيفيرين: "ندرس بالفعل إمكانية إنهاء هذا الموسم في بداية الموسم التالي"، مؤكداً أنه غير واضح هل يمكن تحقيق ذلك أم لا، وهل ستنتهي أزمة فيروس كورونا قبل هذا الموعد؟

وكان اليويفا أعلن الأسبوع الماضي، تأجيل نهائيات البطولات الأوروبية التي كانت مقرر لها في 30 مايو إلى أجل غير مسمى.

وقال الاتحاد في بيانه: "نتيجة أزمة فيروس كورونا، قرر اليويفا رسميا تأجيل النهائيات التي كان مقررا إجراؤها في مايو 2020، وهي نهائي دوري الأبطال، ونهائي الدوري الأوروبي، ونهائي دوري الأبطال للسيدات".

وأضاف: "لم يتم اتخاذ أي قرار حتى الآن في المواعيد الجديدة، وسيتم الإعلان عنها في الوقت المناسب".

يذكر أن فيروس كورونا تفشى بشكل كبير في الدول الأوروبية، فقد سجلت أكثر من 400 ألف حالة إصابة، وعشرات الآلاف من الوفيات.