من غيره؟
من غيره؟

قاد محمد صلاح فريقه ليفربول للفوز على مستضيفه برايتون أن هوف البيون 1-صفر، بتسجيله هدفا من ركلة جزاء، ليوسع الفارق لفريقه في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم إلى سبع نقاط وينتفض عقب هزيمتين متتاليتين في كافة المسابقات، السبت.

ورفع ليفربول رصيده إلى 57 نقطة من 22 مباراة متقدما بفارق سبع نقاط عن مانشستر سيتي أقرب منافسيه الذي سيستضيف ولفرهامبتون واندرارز الاثنين.

وقدم ليفربول أداء متواضعا عقب خسارته 2-1 على ملعب سيتي في المباراة الأخيرة في الدوري، قبل أن يخسر أمام ولفرهامبتون في الدور الثالث لكأس الاتحاد الإنجليزي بالنتيجة ذاتها.

وبعد شوط أول متواضع أظهر صلاح موهبته مجددا ليحرز هدف الفوز من ركلة جزاء بعد خمس دقائق من بداية الشوط الثاني عقب عرقلة باسكال جروس له إثر أداء ممتع للدولي المصري داخل منطقة الجزاء.

رئيس الاتحاد الإنكليزي يحذر من انهيار الأندية بسبب فيروس كورونا
رئيس الاتحاد الإنكليزي يحذر من انهيار الأندية بسبب فيروس كورونا

حذر غريج كلارك رئيس الاتحاد الانكليزي لكرة القدم من انهيار الأندية، بسبب الأزمة المالية الناجمة عن توقف المباريات بسبب تفشي وباء كورونا.

وقال كلارك: "تواجه كرة القدم تحديات اقتصادية تفوق الخيال وسيتبع الوباء نتائج اقتصادية وستعاني كل قطاعات الأعمال"، مضيفاً أن العديد من المجتمعات قد تفقد عدداً من أنديتها بسبب الانهيار المالي.

وخلال الأيام الماضية، تحاول الأندية الإنكليزية ورابطة اللاعبين المحترفين التوصل إلى اتفاق من أجل خفض الرواتب، لمساعدة الأندية خلال فترة التوقف، وطالبت أندية الدوري الممتاز بحزمة من التخفيضات بنحو 30% من إجمالي الرواتب السنوية.

وأعلنت الأندية أنها تحتاج لخفض الرواتب مؤقتا للمساعدة في تغطية نفقاتها في ظل انخفاض الإيرادات بشكل هائل.

بينما قالت رابطة اللاعبين المحترفين، التي تمثل اللاعبين في كل الفئات وحتى الأقل دخلا، إن اللاعبين يرغبون في التنازل عن جزء من رواتبهم للمساعدة في الجهود الإنسانية لكن ملاك الأندية لا يسمحون بذلك.

وتابع كلارك: "وسط هذه المحنة غير المسبوقة يحتاج كل أعضاء اللعبة من لاعبين ومشجعين وأندية وملاك وإداريين للتكاتف ومشاركة الألم للحفاظ على اللعبة".

وطالب بوضع خطة لضمان عدم تدمير الكرة الانكليزية إذا تم إلغاء الموسم الحالي وتضرر الموسم المقبل، وقال: "نتمنى ألا نحتاج لهذه الخطة لأننا جميعا نعتزم إنهاء الموسم الاحترافي لكن قد نكون حمقى إذا لم نطرح خطة طوارئ".

يذكر أن الاتحاد الإنكليزي كان قد أصدر قراراً في منتصف مارس الماضي بتأجيل مباريات الدوري والكأس، بسبب تفشي فيروس كورونا بعد إصابة عدد من اللاعبين.