إيميليانو سالا
إيميليانو سالا

كشفت صحيفة "صنداي تلغراف" البريطانية الأحد أن نادي كاريف سيتي الويلزي المشارك في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم يعتزم رفع دعوى ضد نانت الفرنسي اعتبارا من الأسبوع المقبل في حال أكد التقرير الرسمي أن ربان الطائرة التي كانت تقل المهاجم الأرجنتيني إيميليانو سالا، لم يكن لديه رخصة صالحة.

وقضى المهاجم الأرجنتيني (28 عاما) إثر تحطم طائرة كان على متنها والطيار ديفيد إيبوتسون في 21 كانون الثاني/يناير في بحر المانش، وهي في طريقها من مدينة نانت الفرنسية حيث كان يدافع عن ألوان فريقها، إلى العاصمة الويلزية التي انتقل إلى فريقها كارديف سيتي.

وأوضحت الصحيفة في تقرير غداة إقامة مراسم جنازة اللاعب في الأرجنتين، أن النادي الويلزي يقوم بتقييم الخيارات القانونية لمعرفة ما إذا كان سيلتزم بالعقد الذي أبرمه مع نانت ودفع قيمة صفقة انتقال اللاعب الذي لم يخض معه أي مباراة.

وبلغت قيمة الانتقال 17 مليون يورو، وهي صفقة قياسية للفريق الويلزي.

وأضافت الصحيفة أنه وفقا لتحقيق داخلي لكارديف، لا يوجد دليل على أن إيبوتسون، طيار الطائرة التي كانت تقل سالا من نانت إلى كارديف، والذي لم يتبين مصيره بعد، يحمل رخصة لنقل الركاب في إطار تجاري.

ومن المتوقع أن يوضح تقرير أولي في الأسبوع المقبل لمكتب التحقيقات البريطاني في الحوادث الجوية ملابسات تحطم الطائرة الصغيرة ذات المحرك الواحد فوق بحر المانش.

وبحسب الصحيفة، وفي حال كشف هذا التقرير أن إيبوتسون لم يكن يحمل رخصة صالحة، فإن كارديف سيعتمد على استنتاجاته لرفع دعوى قضائية بتهمة الإهمال ضد أولئك الذين وكلوا الطيار بهذه المهمة.

وأقر الوكيلان ويلي ومارك مكاي اللذان كلفهما فريق نانت البحث عن ناد لشراء سالا، بتنظيم الرحلة ولكنهما نفيا أن يكونا اختارا الطائرة أو الطيار.

وفي حال تمت إدانة نانت بالإهمال، سيكون النادي الويلزي في حل من دفع المبلغ الكامل المتفق عليه في إطار الصفقة.

في تصريح للصحيفة، قال محمد دالمان رئيس كارديف سيتي الذي يبحث عن إثبات أن انتقال المهاجم الأرجنتيني لم يكن ناجزا، "نعتقد أن اللاعب لم يكن مسجلا في الدوري الإنكليزي الممتاز"، وهو ما من شأنه أيضا أن يبرر تخفيض المبلغ الذي يتعين دفعه من قبل الفريق الويلزي.

يسعى ليفربول لتعويض هزيمته أمام أتلتيكو مدريد في دوري أبطال أوروبا
يسعى ليفربول لتعويض هزيمته أمام أتلتيكو مدريد في دوري أبطال أوروبا

رأى رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) السلوفيني ألكسندر تشيفيرين، الاثنين، أن ليفربول سيكون بطلا للدوري الإنكليزي الممتاز مهما كان مصير البطولة، التي تم تعليقها بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقال تشيفيرين لصحيفة "إيكيبا" السلوفينية إن "من المستحيل ألا يكون ليفربول بطلا. إذا لعبت المباريات، فمن شبه المؤكد انه سيفوز باللقب. من الناحية النظرية لم يحصل على اللقب بعد، لكنه بالتأكيد قادر على ذلك".

وتابع "في حال تعذر لعب المباريات، سنحتاج إلى إيجاد طريقة ومفتاح يتم على أساسه الإعلان عن النتائج وتحديد الفائزين، لا أرى أي سيناريو لا يكون فيه ليفربول (بطلا)".

ويجد ليفربول نفسه هذا الموسم أقرب من أي وقت مضى لإحراز اللقب بعد ثلاثين عاما من الانتظار، إذ يتصدر الترتيب برصيد 82 نقطة، وبفارق 25 نقطة عن ملاحقه مانشستر سيتي الذي خاض مباراة أقل.

وكان بإمكان الفريق الأحمر حسم اللقب في المباراة المقبلة التي كانت مقررة ضد جاره إيفرتون في المرحلة الثلاثين، بشرط خسارة سيتي أمام مضيفه بيرنلي، قبل أن يتم تعليق المباريات بسبب فيروس كورونا.

وتابع رئيس الاتحاد القاري "أدرك أن المشجعين سيشعرون بخيبة أمل إذا أقيمت المباريات في ملعب فارغ أو حتى لو تم حل الموضوع على الطاولة (في إشارة إلى حسم بقرار وليس بنتيجة المباريات في الملعب)، لكنني أعتقد أنه (ليفربول) بطريقة أو بأخرى سيفوز باللقب".

وتسبب "كوفيد-19" بتعليق غالبية منافسات اللعبة في أوروبا والعالم، وسط عدم يقين بشأن متى تتيح الظروف الصحية معاودة المباريات.

ولم يعلق "ويفا" على موعد محتمل لاستئناف البطولات المحلية والقارية، وأكد أنه يعمل على عدة سيناريوهات. لكن تشيفيرين حذر سابقا من احتمال فقدان الموسم بحال عدم التمكن من استئنافه بحلول أواخر يونيو.

وردا على سؤال حول إمكانية إقامة مباريات في الصيف في بطولتي إيطاليا وإسبانيا (البلدين الأكثر تأثرا بالفيروس في العالم من حيث عدد الوفيات)، أجاب تشيفيرين "أنا متفائل بشأن رؤية نهاية بطولة إسبانيا، ومتفائل أيضا بشأن بطولة إيطاليا. بالطبع، لا يمكنني أن أعد بأي شي".

وشدد على أن معاودة المباريات تتوقف "على الوضع في البلدين، كل ذلك سيتوقف على ما إذا كانت الظروف آمنة بما فيه الكفاية للعب كرة القدم دون تعريض أي أحد للخطر".

وردا على سؤال عما إذا تم وضع المعايير التي سيتم من خلالها تحديد البطل أو الترتيب النهائي للبطولات في حالة عدم استئنافها، قال "لا، لم نفعل ذلك نحن نستعد حتى لمثل هذا السيناريو ولكننا لم نبدأ العمل على ذلك. ونحن ما زلنا ملتزمين تماما بالمضي قدما حتى إنهاء البطولات".