لاعبو باريس سان جيرمان
لاعبو باريس سان جيرمان

سيكون فريق باريس سان جرمان محروما من خدمات سبعة أو ثمانية من لاعبيه الأساسيين عندما يواجه نانت الأربعاء في مباراة حاسمة، سيتوج في حال فوزه بها، بلقب الدور الفرنسي لكرة القدم.

وقال مدرب الفريق الألماني توماس توخل "سنلعب في غياب ماركينيوس، نيمار، كافاني، فيراتي، برنات، سيلفا، مونييه وأعتقد دي ماريا".

ويأتي ذلك بعد يومين من الخسارة المذلة أمام مضيفه ليل (1-5) والتي شهدت إصابة القائد البرازيلي تياغو سيلفا، والمدافع البلجيكي توما مونييه، وطرد المدافع الإسباني خوان برنات في شوطها الأول، وتلقي فيراتي إنذارا في الدقائق الأخيرة سيغيبه عن مواجهة نانت.

وأضاف مدرب الفريق الفرنسي الذي خرج من ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا على يد مانشستر يونايتد الإنكليزي، مازحا "إنها ليست التشكيلة التي سنخوض بها ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، إنها لائحة لاعبينا المصابين".

وسيتوج باريس سان جرمان باللقب المحلي للعام الثاني تواليا، والمرة الثامنة في تاريخه في حال فوزه في نانت.

ويتصدر باريس سان جرمان الترتيب برصيد 81 نقطة بفارق 17 نقطة أمام ليل قبل 6 مراحل من نهاية الموسم.

وستكون مباراة الغد أمام نانت المحاولة الثالثة للنادي الباريسي لحسم اللقب بعد فشله في المباراتين الأخيرتين بتعادله مع ضيفه ستراسبورغ 2-2 وخسارته أمام ليل 1-5.

توقف الدوري الإنكليزي منذ نحو شهر ولايزال مصيره مجهولا في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد
توقف الدوري الإنكليزي منذ نحو شهر ولايزال مصيره مجهولا في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد

كشف مدير نادي أودينيزي الإيطالي بيرباولو مارينو أن رابطة الدوري الإنكليزي الممتاز تستعد لإصدار بيان تعلن فيه إلغاء الموسم الحالي وتسمية ليفربول بطلا لأول مرة منذ 29 عاما.

وقال مارينو، الذي يمتلك رؤساء ناديه أيضا نادي واتفورد الإنكليزي، إن الدوري الإنكليزي من المقرر أن يسير على خطى الدوري البلجيكي، الذي أكد الأسبوع الماضي إلغاء المنافسات وتتويج المتصدر الحالي نادي بروج بطلا للموسم الحالي.

وأضاف في تصريح لصحيفة "سبورت إيطاليا" إن الاتحاد البلجيكي أقر بالفعل إلغاء الدوري، على الرغم من التهديدات بفرض عقوبات من الاتحاد الأوروبي.

وتابع "في إنكلترا، الدوري على وشك إصدار بيان مماثل، لأن الوضع هناك أصبح خطيرا جدا... أتمنى بصراحة أن نتمكن من الاستمتاع بكرة القدم مرة أخرى بعد فيروس كورونا".

وقال مارينو "'لا يهم كم من الوقت يستغرق (كورونا)، نحتاج للخروج من منطقة الخطر. إنني قلق على المواسم القادمة، وليس هذا المواسم".

في المقابل نفت رابطة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، مزاعم مدير نادي أودينيزي، وقالت إنها غير دقيقة من دون تقديم من التفاصيل.

وقالت الرابطة الأسبوع الماضي إن الدوري المتوقف لن يعود إلا في ظروف "آمنة ومناسبة".

وتسبب "كوفيد-19" بتعليق غالبية منافسات اللعبة في أوروبا والعالم، وسط عدم يقين بشأن متى تتيح الظروف الصحية معاودة المباريات.

وكان ليفربول على بعد خطوة من إحراز لقبه الأول بعد ثلاثين عاما من الانتظار، إذ يتصدر الترتيب برصيد 82 نقطة من 29 مباراة، وبفارق 25 نقطة عن ملاحقه مانشستر سيتي الذي خاض مباراة أقل. 

ورأى رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) السلوفيني ألكسندر تشيفيرين، الاثنين، أن ليفربول سيكون بطلا للدوري الإنكليزي الممتاز مهما كان مصير البطولة التي تم تعليقها بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.