مهاجم يوفنتوس كريستيانو رونالدو خلال المواجهة مع أياكس أمستردام
مهاجم يوفنتوس كريستيانو رونالدو خلال المواجهة مع أياكس أمستردام

أكد مهاجم يوفنتوس بطل الدوري الإيطالي لكرة القدم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الجمعة، أنه ما زال يرغب في "مفاجأة الناس"، بدون أن يستبعد إمكانية أن يصبح مدربا في المستقبل.

وعندما سُئل عن إمكانية ان يصبح مدربا مع نهاية مسيرته الكروية كلاعب، أجاب بثقة كبيرة على سؤال صحيفة "إل بايس" اليومية الإسبانية "لا أستبعد ذلك".

وتحدث أفضل لاعب في العالم خمس مرات عن رؤيته لكرة القدم وعن تصوره للضغوط المحاطة بنجوم الكرة المستديرة.

وقال النجم البرتغالي البالغ 34 عاما "أرى كرة القدم كمهمة: أن تكون على أرض الملعب، الفوز والتطور. أشعر بضغوط إضافية. الناس تحكم دائماً: (لقد إنتهى. يبلغ 33، 34 أو 35 عاما، ويتوجب عليّ الاعتزال) (كرة القدم). أريد أن أفاجئ الناس: هذا هو الوحش الصغير".

وأردف قائلا "أعرف أن الناس تترقب أيضاً أقل خطأ على أمل أن يهدر كريس (كريستيانو) ركلة جزاء أو أن أظهر بمستوى مخيب في مباراة مهمة. ولكن هذا جزء من الحياة ويجب أن أكون مستعداً. وأنا كذلك منذ أعوام عديدة".

وعلى الرغم من مغادرته الملاعب الإسبانية وفريقه السابق ريال مدريد الإسباني إلى يوفنتوس في صفقة بلغت قيمتها نحو 100 مليون يورو، ورغم مشاكله مع سلطات الضرائب في إسبانيا، إلاّ ان رونالدو افتتح مؤخرا عيادة لزراعة الشعر في مدريد.

وعن هذه المبادرة قال "لقد عاملني الإسبان بشكل جيد، واريد أن أرد الجميل لهم بمنحهم فرصة العمل. غادرت ورأسي مرفوعا. أعرف أن الناس تحبني. يعرفون أني قدمت الكثير للنادي (ريال) وأن ذلك جلب لي الكثير أيضاً. في الطريق تقول لي الناس: كريس، تعال الى منزلك، هذا المنزل لا يزال ملكك".

وغادر رونالدو النادي المدريدي في صيف عام 2018 بعدما أمضى في صفوفه 9 أعوام قاده خلالها للفوز بالدوري المحلي مرتين وبمسابقة دوري أبطال أوروبا أربع مرات.

ليفربول يتصدر قائمة أغلى أندية أوروبا
يتصدر ليفربول، بطل أوروبا 2019، ترتيب الدوري الانكليزي بفارق شاسع

كشفت تقارير إنكليزية السبت أن القائمين على بطولة الدوري الممتاز يخططون لاستئناف المباريات خلف أبواب مغلقة في يونيو المقبل، رغم انتشار فيروس كورونا المستجد في البلاد.

وقال موقع "لندن فوتبول" إن اتصالا هاتفيا جرى السبت بين مسؤولي رابطة الدوري الإنكليزي واتحاد اللعبة، حيث تم الاتفاق على استئناف المباريات في يونيو المقبل ولمدة أربعة إلى ستة أسابيع من دون جمهور في حال لم يسوء الوضع أكثر في إنكلترا.

الموقع أشار أيضا إلى أن الاتفاق تضمن أيضا بحث إيجاد بدائل لمساعدة اللاعبين والأندية على عملية التأخير الحاصلة في إقامة المباريات وتخفيف تأثير ذلك على الموسم المقبل.

ومن بين البدائل المقترحة، وفقا للموقع، إلغاء مسابقتي الكأس وكأس الرابطة أو تقليل عدد مباريات هاتين البطولتين.

وسبق أن أعلنت رابطة الدوري الممتاز الإنكليزي تعليق منافساتها حتى أبريل فيما أشارت تقارير إلى أنه سيتم تمديد هذه الفترة أو حتى إلغاء ما تبقى من مباريات.

وتوقف قطار الدوري الممتاز منذ نحو أسبوعين بسبب وباء "كوفيد-19"، حتى موعد أولي هو 30 أبريل. لكن يتوقع أن يتم تمديد هذا الموعد بشكل إضافي في اجتماع ستعقده أندية الدوري الأسبوع المقبل.

وفي ظل إجراءات العزل والقيود المفروضة على الخروج من المنزل في العديد من دول العالم ومنها إنكلترا، يواصل بعض لاعبي الدوري الإنكليزي تدريباتهم من منازلهم تماشيا مع التدابير التي اتخذتها الحكومة البريطانية.

ويتصدر ليفربول، بطل أوروبا 2019، ترتيب الدوري بفارق شاسع يبلغ 25 نقطة عن أقرب منافسيه مانشستر سيتي، وكان أقرب من أي وقت مضى لإحراز لقبه الأول منذ 1990.