جانب من مران المنتخب التونسي
جانب من مران المنتخب التونسي

يلتقي المنتخب التونسي الأحد بنظيره السنغالي برسم نصف نهائي كأس أمم إفريقيا في دورتها الثانية والثلاثين والمقامة على أرض مصر.

"نسور قرطاج" الذين لم يقدموا الكثير خلال دور المجموعات، وصلوا إلى المربع الذهبي على حساب مدغشقر، الوافد الجديد للمنافسة الإفريقية.

أداء "النسور" تطور تدريجيا مع كل مباراة، بحسب المدرب ألان جيراس، الذي أكد أن "حظوظ فريقه قائمة" للظفر بورقة العبور إلى النهائي.

تونس.. بعد 15 سنة!

تونس التي تحوز على الرقم القياسي في عدد المشاركات في العرس الإفريقي، ستسعى هذا الأحد للمرور للنهائي ومحاولة إحراز ثاني لقب لها بعد الذي نالته على أرضها سنة 2004 أمام المنتخب المغربي.

​​يذكر أن المنتخب التونسي لم يصعد للدور نصف النهائي منذ 15 سنة، تاريخ إحرازه لقبه الوحيد.

في المقابل، لا تزال السنغال تبحث عن أول ألقابها القارية، وقد بلغت الدور نصف النهائي في النسخة الحالية، للمرة الأولى منذ 2006.

وتأهلت السنغال لهذا الدور بالتفوق 1-صفر في ربع النهائي على بنين التي صنعت إحدى أبرز مفاجآت البطولة بإقصائها المغرب من ثمن النهائي بركلات الترجيح.

​​مدرب تونس ألان جيراس أكد في مؤتمر صحفي أنه يعرف جيدا منتخب "النسور"، ولا يزال على علاقة طيبة مع اتحاد الكرة السنغالي لكن ذلك لن يكون عاملا في الفوز عليهم غدا.

وتابع " أفهم ما يعنيه بلوغ نصف النهائي بالنسبة لتونس، المنتخب لم يصل إلى هذه المرحلة منذ 2004، سنعمل على تأكيد أحقيتنا في بلوغ النهائي".

مدرب السنغال آليو سيسيه أوضح خلال ندوة صحفية السبت "في كرة القدم، كلنا نعرف بعضنا البعض، هذه عائلة صغيرة وكبيرة في الوقت عينه. ألان يعرف السنغال بشكل جيد جدا، لكننا أيضا، نعرف تونس بشكل جيد".

​​وبخصوص حظوظ الفريق في اجتياز عقبة السنغال، قال لاعب المنتخب لفرجاني ساسي "بعد ثلاثة تعادلات في الدور الأول اكتسبنا القوة في الأدوار الإقصائية. الأهم بالنسبة لنا هو أننا تأهلنا لنصف النهائي بعد 15 سنة على آخر مرة حققنا فيها ذلك".

حلم اللقب لايزال يراود السنغال

من جانبه، أكد لامين غاساما لاعب منتخب السنغال أن منتخب تونس قوي ومواجهته لن تكون سهلة، خصوصا وأن ألان جيراس يعرف لاعبي السنغال معرفة جيدة بحكم احتكاكه بالكثير منهم.

وتابع "نسعى لتحقيق حلم الشعب السنغالي في الظفر بهذه الكأس وسنسعى جاهدين غدا للفوز على تونس".

الفريقان التقيا خمس مرات في كأس أمم إفريقيا سنوات (1965- 2002- 2004- 2008- 2017)، فاز كل منهما بلقاء واحد، وتعادلا ثلاث مرات.

ميسي يختار أفضل 15 موهبة في كرة القدم
ميسي يختار أفضل 15 موهبة في كرة القدم

كشف موقع "ديلي ستار" الإنكليزي عن أفضل 15 موهبة في عالم كرة القدم، اختارها النجم الأرجنتيني لونيل ميسي بالتعاون مع موقع "uk.topps"، المتخصص في تبادل بطاقات اللاعبين الخاصة بألعاب كرة القدم، وذلك ضمن حملة إعلانية يشارك فيها النجم الأرجنتيني.

وأكدت الصحيفة أن ميسي البالغ من العمر 32 عاماً، والحاصل على الكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم 6 مرات، يتطلع أن يصبح هؤلاء اللاعبون بين الأفضل في العالم.

وأشارت إلى أن القائمة تضم أسماء كبيرة وحققت إنجازات كبيرة من أنديتهم ومنتخبات بلادهم مثل الفرنسي كيليان مبابي.

وهذه هي قائمة اللاعبين، وماذا قال ميسي عن كل منهم:

الإنكليزي ألكساندر أرنولد- ليفربول :أبدى ميسي إعجابه الشديد بالمدافع الأيمن لنادي ليفربول الإنكليزي، وأكد أنه يخطف الأنظار وهو يتحرك للأمام، مشيراً إلى أنه "المستقبل في كرة القدم".
 
كان أرنولد صاحب الخدعة الشهيرة في كرة القدم، والتي نجح من خلالها ليفربول إحراز الهدف الرابع في مرمى برشلونة وبحضور ميسي، والتأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا 2019، والفوز باللقب.

كما اختار الإنكليزي ماسون مونت، لاعب تشيلسي، وقال: "عندما تشاهده يلعب تشعر بأن لديه القدرات التي تؤهله لكي يكون في قائمة أفضل لاعبي العالم".

الأميركي كريستيان بولسيتش – تشيلسي: أكد البرغوث أنه يتمتع بتوازن ورشاقة رائعين.

الإنكليز فيل فودن - مانشستر يونايتد: توقع ميسي أن يصنع أشياء مذهلة في عالم كرة القدم.

الإنكليزي غيدون سانتشو - بوروسيا دورتموند: اختاره ميسي لقدراته المبهرة في المراوغة والمرور بين المدافعين.

الصربي لوكا يوفيتش - ريال مدريد: قال عنه أنه لاعب ساحر يجعل المستحيل ممكناً.

الألماني كأي هافيرتز – بايرن ليفركوزن: أشاد النجم الأرجنتيني بتعامله مع الكرة أمام الخصم، مؤكداً أنه بالنسبة لسنه الصغير فهو رائع.

البرازيلي إيدر ميليتاو - ريال مدريد: قال عنه إنه موهبة استثنائية ومنافس شرس.

الفرنسي عثمان ديمبلي – برشلونة: أكد ميسي أن سرعة ديمبلي زميله في الفريق مخيفة في التدريبات.

الفرنسي حسام عوار – ليون: اختاره لقدراته الفنية الممتازة وهدوءه في التعامل مع الكرة.

الهولندي فرينكي دي يونغ – برشلونة: أكد ميسي أن يونغ زميله في الفريق واحد من أفضل من يجيدوا تمرير الكرة في هذه المرحلة السنية.

البرتغالي جواو فيليكس – أتلتيكو مدريد: اعتبره ميسي واحد من أكثر اللاعبين الشباب إثارة في العالم الآن.

الفرنسي كيليان مبابي – باريس سان جيرمان: وصفه ميسي بأنه لاعب خطير جداً، وسريع ويستطيع إنهاء الهجمة بنجاح.

الألماني جوشوا كيميتش – بايرن ميونخ: أشاد به ميسي، وأكد أنه موهبة عظيمة في مركز الظهير ويجيد صناعة الأهداف.

الفرنسي بينامين بافارد – بايرن ميونخ: وصفه ميسي بأنه مدافع جيد يمكنه التعامل مع الكرة بشكل جيد ويستطيع الهجوم أيضاً.