مهاجم يوفنتوس كريستيانو رونالدو خلال المواجهة مع أياكس أمستردام
كريستيانو رونالدو

اعتبر نجم كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو أن عام 2018 كان "الأصعب" له على الصعيد الشخصي بعد اتهامه بالاغتصاب.

وقال رونالدو في مقابلة مع قناة "تي في أي" البرتغالية عرضت الثلاثاء: "عندما يشكك الناس في شرفك فهذا جارح. يؤلم كثيرا لأنه لدي عائلة كبيرة وزوجة وهناك طفل ذكي يفهم الكثير من الأشياء".

وقرر القضاء الأميركي في يونيو الماضي عدم توجيه الاتهام للاعب لعدم كفاية الأدلة.

وزعمت عارضة الأزياء الأميركية كاترين مايورغا (35 عاما) أن رونالدو اغتصبها في 13 يونيو 2009 في غرفتها في فندق، وأنه مارس عليها ضغوطا لتوقيع اتفاق مالي في 2010 لالتزام الصمت بشأن ما حصل.

وتوصل رونالدو إلى تسوية مالية معها عقب الحادث بلغت 350 ألف دولار لتوقيع اتفاق تتعهد من خلاله بعدم الحديث عما جرى، لكنه نفى مزاعم الاعتداء الجنسي، مؤكدا عبر محاميه أنه أقام علاقة معها "برضى كامل".

واتصلت مايورغا بالشرطة في أغسطس 2018 الماضي للمطالبة بإعادة فتح التحقيق في القضية بحسب ما كشف مكتب الادعاء العام الذي قال: "بناء على مراجعة المعلومات المقدمة، لا يمكن إثبات مزاعم الاعتداء الجنسي على كريستيانو رونالدو بما لا يدع مجالا للشك، لذلك لن يتم توجيه أي اتهامات".

وصرحت مايورغا العام الماضي بأنها رغم توصلها إلى تسوية مالية مع رونالدو، شعرت بعد فترة قصيرة من عملية الاغتصاب المزعومة، بصدمة عاطفية لم تسمح لها بالمشاركة في عملية الوساطة.

هالاند سجل الثالث لمانشستر سيتي
هالاند سجل الثالث لمانشستر سيتي

سجل فيل فودن هدفين رائعين، وهز إرلينغ هالاند الشباك قبل النهاية، ليفوز مانشستر سيتي 3-1 على غريمه مانشستر يونايتد ويواصل مسعاه للفوز بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم للمرة الرابعة تواليا، ويحبط محاولة يونايتد لضرب عصفورين بحجر واحد.

وحتى الدقيقة 81 كان يونايتد يمني النفس بعرقلة مسيرة سيتي غريمه الأزلي في المدينة، وتنفيذ وعود المالك الشريك الجديد جيم راتكليف بإعادة بطل إنكلترا 20 مرة للمكانة التي يستحقها.

لكن فودن تلقى تمريرة من خوليان ألفاريز ليسدد الكرة من يسار منطقة الجزاء ويمنح سيتي التقدم مسجلا هدفه الشخصي الثاني. وأكمل هالاند ثلاثية فريقه بعد خطأ دفاعي، حين قطع رودري الكرة من سفيان أمرابط ليمررها إلى هالاند وينفرد بالمرمى ويسدد في الشباك.

وكان ماركوس راشفورد وضع يونايتد في المقدمة في الدقيقة الثامنة بعدما تلقى تمريرة من برونو فرنانديز ليطلق راشفورد تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء ارتطمت بالعارضة وسكنت الشباك.

وعادل فودن النتيجة للفرريق صاحب القميص السماوي بتسديدة هائلة مماثلة من خارج المنطقة في الدقيقة 56، بعد تمريرة من رودري.

وبعد تفوق يونايتد في بداية المباراة، استفاق سيتي وكاد فودن أن يدرك التعادل في الدقيقة 19، لكن أندريه أونانا حارس يونايتد تصدى ببراعة لتسديدته من داخل المنطقة.

وفي الدقيقة 33 سدد رودري تصويبة قوية من داخل المنطقة تصدى لها حارس يونايتد بنجاح.

وأهدر هالاند فرصة سانحة للتعادل في مواجهة المرمى بعدما سدد فوق العارضة بعدما هيأ له فودن الكرة بالرأس بعد تمريرة عرضية من رودري في الدقيقة 44.

وتوقف اللعب بسبب إصابة أونانا في الدقيقة 65.

وسدد كيفن دي بروين ركلة حرة من خارج المنطقة لصالح سيتي في الدقيقة 71 لكنها ارتطمت بالحائط البشري.

ورفض الحكم احتساب ركلة جزاء لصالح يونايتد بعدما سقط جارناتشو في المنطقة بعد تدخل من إيدرسون حارس سيتي في الدقيقة 78.