أنطوان غريزمان يحتفل بهدفه الثاني في أول مباراة يخوضها مع فريقه على استاد كامب نو
أنطوان غريزمان يحتفل بهدفه الثاني في أول مباراة يخوضها مع فريقه على استاد كامب نو

أحرز أنطوان غريزمان ثنائية ليحول تأخر برشلونة حامل لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم تأخره بهدف أمام ضيفه ريال بيتيس إلى فوز كبير 5-2 الأحد.

وعقب الخسارة المفاجئة لحامل اللقب 1-صفر خارج ملعبه أمام أتليتيك بيلباو في مباراته الافتتاحية للموسم الأسبوع الماضي، استعاد الفريق الكتالوني أسلوبه الممتع في الأداء لتكمل ثلاثة أهداف من كارلس بيريز وجوردي ألبا وأرتورو فيدال ليلة رائعة لبرشلونة شهدت خوض المدافع جيرار بيكيه مباراته رقم 500 مع النادي.

وتلقى برشلونة، الذي خاض المباراة بدون قائده المصاب ليونيل ميسي، هدفا مفاجئا في الدقيقة 15 بتسديدة من نبيل فقير من زاوية ضيقة.

لكن قبل أربع دقائق على نهاية الشوط الأول أدرك غريزمان، المنضم من أتليتيكو مدريد الشهر الماضي، التعادل عندما تابع تمريرة عرضية بتسديدة مباشرة في المرمى من مدى قريب.

وكان الهدف الأول لغريزمان الفائز بكأس العالم العام الماضي مع فرنسا بمثابة الحافز لتسجيل أربعة أهداف متتالية في غضون 27 دقيقة في الشوط الثاني.

وقال إرنستو بالبيردي مدرب برشلونة في حديث مع الصحفيين: "أنا سعيد بما فعلناه في الشوط الأول، لكن عندما تتأخر عليك دائما التفكير في أن هناك أشياء بحاجة للتغيير، كنا بحاجة للتسجيل وتغير كل شيء للأفضل بهدف التعادل وكان بوسعنا حتى تسجيل هدف ثان (قبل نهاية الشوط الأول). المباراة كانت عالية الإيقاع وكنا نفضلها بهذه الطريقة".

ووضع غريزمان الفريق الكتالوني في المقدمة بعد خمس دقائق من استئناف المباراة بتسديدة رائعة من عند حدود منطقة الجزاء واعترف بالبيردي بأن الليلة كانت رائعة للاعبه الفرنسي الجديد.

وأضاف بالبيردي يجب أن أعترف بأن المباراة كانت مهمة حقا له في ظل الغيابات التي نعاني منها.

"كان رد فعله رائعا. تراجع للوراء من أجل مساعدة وسط الملعب، كما كان يضغط للأمام ويستطيع الإفلات من الرقابة بصورة رائعة".

وتابع: "بالنسبة لنا من المهم وجود لاعبين يستطيعون تسجيل الأهداف وتسجيل غريزمان في مباراته الأولى باستاد كامب نو شيء رائع".

وبعد ذلك حول بيريز، في مباراته الأولى مع النادي، النتيجة 3-1 في الدقيقة 56 قبل أن يهز ألبا الشباك في الدقيقة 60 من مدى قريب.

واختتم البديل فيدال الأهداف بعد تحرك رائع في الدقيقة 77 عقب تمريرة رائعة من غريزمان. وبعد دقيقتين سجل لورين مورون هدفا شرفيا للفريق الزائر بتسديدة هائلة من 25 مترا.

ومنح بالبيردي الفرصة لخريج أكاديمية النادي أنسو فاتي، الذي أصبح ثاني أصغر لاعب في تاريخ برشلونة وعمره 16 عاما و298 يوما.

ويملك برشلونة ثلاث نقاط من مباراتين بينما خسر بيتيس مباراتيه هذا الموسم.

مبابي أصيب بكسر في أنفه في وقت متأخر من فوز فريقه 1-صفر على النمسا في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024
مبابي أصيب بكسر في أنفه في وقت متأخر من فوز فريقه 1-صفر على النمسا في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024

أكد الاتحاد الفرنسي لكرة القدم بعد الفوز على النمسا أن قائد المنتخب الوطني، كيليان مبابي، أصيب بكسر في أنفه في وقت متأخر من فوز فريقه 1-صفر في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024، الإثنين.

وتعرض مبابي (25 عاما)، أحد أبرز لاعبي البطولة، لإصابة قوية في أنفه أثناء محاولته متابعة الكرة برأسه فاصطدم بكتف المدافع النمساوي، كيفن دانسو، بالدقيقة 86 من عمر اللقاء، ليطلب المدرب، ديدييه ديشان،استبداله.

وأثناء مواكبة الطاقم الطبي له خارج الملعب، عاد مبابي إلى المستطيل الأخضر وجلس أرضا بهدف إيقاف اللعب للسماح بالتبديل، فتحصل على بطاقة صفراء من الحكم الذي اعتبر انه يهدر الوقت عمدا.

وغادر مبابي الملعب قرب النهاية في سيارة إسعاف للخضوع لفحص بالأشعة.

وقال الاتحاد الفرنسي في بيان "أصيب كيليان مبابي بكسر في الأنف خلال الشوط الثاني من مباراة النمسا وفرنسا، الإثنين، في دوسلدورف".

"وخضع قائد الفريق الفرنسي في البداية للعلاج بواسطة الطاقم الطبي والطبيب فرانك لو جال الذي شخص إصابته بكسر في الأنف، وتم تأكيد التشخيص عقب الفحوصات بالأشعة في مستشفى دوسلدورف".

وأضاف الاتحاد "كيليان مبابي عاد لمقر معسكر المنتخب الفرنسي، وسيخضع للعلاج خلال الأيام المقبلة دون أن يخضع لجراحة على الفور".

وتواجه فرنسا هولندا، الجمعة المقبل، وهناك شك الآن في مشاركة مبابي بالمباراة في ضربة قوية لوصيفة بطل كأس العالم 2022.

وقال الاتحاد الفرنسي "سيتم صنع قناع للسماح للاعب رقم 10 في المنتخب الفرنسي لاستئناف البطولة بعد فترة مخصصة للعلاج".