بيانكا أندرييسكو وسيرينا ويليامز
بيانكا أندرييسكو وسيرينا ويليامز

أحرزت الكندية بيانكا أندرييسكو أول لقب كبير في مسيرتها الاحترافية، بفوزها السبت على الأميركية المخضرمة سيرينا ويليامز في نهائي بطولة الولايات المتحدة المفتوحة في كرة المضرب، لتحرمها معادلة الرقم القياسي في عدد ألقاب الغراند سلام.

وتفوقت أندرييسكو (19 عاما) في نهائي فلاشينغ ميدوز في نيويورك 6-3 و7-5، بينما فشلت ويليامز (37 عاما) التي ارتكبت العديد من الأخطاء في المباراة على ملعب آرثر آش، في محاولتها الرابعة تواليا لإحراز لقبها الـ24 في البطولات الكبرى، ومعادلة الرقم القياسي للأسترالية مارغريت كورت.

وباتت أندرييسكو، المصنفة 15 عالميا والتي ستتقدم إلى المركز الخامس في التصنيف الجديد الأسبوع المقبل، أول لاعبة من بلادها تتوج بلقب بطولة كبرى، وأصغر لاعبة ترفع كأس بطولة غراند سلام منذ تتويج الروسية ماريا شارابوفا بطلة على ملاعب فلاشينغ ميدوز في 2006.

وشاركت أندرييسكو هذا العام للمرة الأولى في القرعة الرئيسية لفلاشينغ ميدوز، بعدما فشلت في تخطي التصفيات في العامين الماضيين. وهي واصلت باللقب المحرز السبت، تثبيت الأداء الذي جعلها من الأفضل عالميا هذا الموسم، بإضافة لقب ثالث إجمالي في مسيرتها الاحترافية وثالث هذا العام، بعد دورتي إنديان ويلز الأميركية وتورونتو الكندية.

وكان لقب الدورة الأخيرة من نصيب أندرييسكو في أغسطس الماضي، بعد انسحاب ويليامز من المباراة النهائية ضدها بسبب الإصابة.

في المقابل، خسرت الأميركية التي تتم في أواخر الشهر الحالي الـ38 من العمر، المباراة النهائية الرابعة تواليا لها في البطولات الكبرى، بعد ويمبلدون الإنكليزية وفلاشينغ ميدوز عامي 2018 و2019.

ويعود اللقب الأخير لويليامز في البطولات الكبرى إلى أستراليا المفتوحة 2017، حين توجت على حساب شقيقتها الكبرى فينوس، قبل أن تبتعد عن الملاعب لأشهر بسبب الحمل ووضع مولودتها الأولى.

مبابي أصيب بكسر في أنفه في وقت متأخر من فوز فريقه 1-صفر على النمسا في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024
مبابي أصيب بكسر في أنفه في وقت متأخر من فوز فريقه 1-صفر على النمسا في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024

أكد الاتحاد الفرنسي لكرة القدم بعد الفوز على النمسا أن قائد المنتخب الوطني، كيليان مبابي، أصيب بكسر في أنفه في وقت متأخر من فوز فريقه 1-صفر في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024، الإثنين.

وتعرض مبابي (25 عاما)، أحد أبرز لاعبي البطولة، لإصابة قوية في أنفه أثناء محاولته متابعة الكرة برأسه فاصطدم بكتف المدافع النمساوي، كيفن دانسو، بالدقيقة 86 من عمر اللقاء، ليطلب المدرب، ديدييه ديشان،استبداله.

وأثناء مواكبة الطاقم الطبي له خارج الملعب، عاد مبابي إلى المستطيل الأخضر وجلس أرضا بهدف إيقاف اللعب للسماح بالتبديل، فتحصل على بطاقة صفراء من الحكم الذي اعتبر انه يهدر الوقت عمدا.

وغادر مبابي الملعب قرب النهاية في سيارة إسعاف للخضوع لفحص بالأشعة.

وقال الاتحاد الفرنسي في بيان "أصيب كيليان مبابي بكسر في الأنف خلال الشوط الثاني من مباراة النمسا وفرنسا، الإثنين، في دوسلدورف".

"وخضع قائد الفريق الفرنسي في البداية للعلاج بواسطة الطاقم الطبي والطبيب فرانك لو جال الذي شخص إصابته بكسر في الأنف، وتم تأكيد التشخيص عقب الفحوصات بالأشعة في مستشفى دوسلدورف".

وأضاف الاتحاد "كيليان مبابي عاد لمقر معسكر المنتخب الفرنسي، وسيخضع للعلاج خلال الأيام المقبلة دون أن يخضع لجراحة على الفور".

وتواجه فرنسا هولندا، الجمعة المقبل، وهناك شك الآن في مشاركة مبابي بالمباراة في ضربة قوية لوصيفة بطل كأس العالم 2022.

وقال الاتحاد الفرنسي "سيتم صنع قناع للسماح للاعب رقم 10 في المنتخب الفرنسي لاستئناف البطولة بعد فترة مخصصة للعلاج".