زين الدين زيدان
زين الدين زيدان

شدد مدرب ريال مدريد، الفرنسي زين الدين زيدان، الثلاثاء، على أن تركيزه ينصب على انتقاء الأفضل من لاعبي الفريق، وأنه غير عابئ بالانتقادات على خلفية النتائج ولا سيما في دوري أبطال أوروبا .

وقال زيدان في مؤتمر صحفي، عشية لقاء العائد إلى دوري الأضواء، أوساسونا، "الأمر ذاته دائما لطالما وجدت الانتقادات وستبقى كذلك".

وأضاف "أنا لا أفكر بالموضوع حتى، هذا يحصل، عندما نخسر، ستتم إقالتي بحسب التقارير الصحفية، وعندما نفوز، أنا الأفضل، كل ما علينا القيام به هو مواصلة العمل".

 وتابع "أشعر بأني قوي، لكنه أيضا الشعور نفسه الذي كنت أتمتع به قبل شهر. الأهم هو أن تقدم ما لديك مئة في المئة، أذكر أنني لعبت بشكل سيئ مع هذا الفريق، لكن الأهم هو أن تقدم أفضل ما لديك".

وعاد زيدان للحديث عن مباراة إشبيلية التي فاز بها فريقه، قائلا : "خضنا مباراة جيدة، لكن الأهم أننا لعبنا كفريق من الدقيقة الأولى حتى الأخيرة، اللعب كفريق، القتال من أجل بعضنا البعض، هذا ما علينا القيام به ضد أوساسونا".

ويستعد الريال لاستضافة أوساسونا، الأربعاء، ضمن المرحلة السادسة من الليغا الإسبانية، وستكون المباراة محطة قبل "دربي" العاصمة السبت ضد أتلتيكو مدريد.

ويرغب زيدان في استغلال الفوز على إشبيلية لتحقيق نتائج إيجابية في القادم من الجولات، وذلك بعد الخسارة القاسية أمام باريس سان جرمان الفرنسي بثلاثية نظيفة في الجولة الأولى من دوري الأبطال.

وأشار المدرب الفرنسي إلى قرب عودة عدد من لاعبيه المصابين، مثل مارسيلو والكرواتي لوكا مودريتش وإيسكو، فيما كشف أن الظهير الأيسر الفرنسي فيرلان مندي يعاني من إصابة في العضلة الخلفية ستبعده عن مباراة الأربعاء.

شعار فيفا
شعار فيفا

أرجأ الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الجمعة، كل المباريات الدولية المقررة في شهر يونيو، بعد الاجتماع الأول لفريق عمله المخصص لمتابعة تفشي فيروس كورونا المستجد.

كما تقرر إجراء مناقشات مع الاتحادات القارية لوضع جدول زمني جديد لتصفيات كأس العالم 2022.

وقال الاتحاد الدولي في بيان "وافق فريق عمل فيفا-الاتحادات القارية بالإجماع على سلسلة من التوصيات بعد لقائه الأول عبر تقنية الفيديو اليوم".

وفي أعقاب إرجاء أولمبياد طوكيو 2020 إلى صيف 2021، اقترحت مجموعة عمل فيفا الإبقاء على قاعدة أهلية العمر للاعبين الذين ولدوا بعد 1 يناير 1997، بالإضافة إلى ثلاثة لاعبين من خارج هذه القاعدة.

يذكر أن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جاني إنفانتينو اعترف الخميس، أن "لا أحد" يعرف متى يمكن استئناف مسابقات كرة القدم "كما كنا في السابق"، بعد تعليق أغلبيتها بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقال إنفانتينو في اجتماع مع اتحاد أميركا الجنوبية للعبة (كونميبول) عبر تقنية الفيديو "نود جميعا أن نعود إلى لعب كرة القدم مجددا غدا، ولكن للأسف هذا غير ممكن، ولا أحد في العالم يعرف الآن متى سنكون قادرين على اللعب كما في السابق".

وأضاف "للمرة الأولى، ليست كرة القدم هي الأهم، أصبحت الصحة في المقام الأول ويجب أن يستمر هذا الأمر حتى هزيمة هذا المرض"، داعيا إلى "احترام أولئك الذين يعانون وأولئك الذين يساعدون".

وأدت التدابير الصحية والقيود المفروضة حول العالم جراء تفشي فيروس "كوفيد-19" إلى تعليق أو تأجيل أو إلغاء الكثير من البطولات الرياضية لاسيما مسابقات كرة القدم بهدف احتواء الوباء.

وتابع رئيس فيفا "عالمنا ورياضتنا سيكونان مختلفين عندما نعود إلى الوضع الطبيعي، نحن بحاجة إلى التأكد من أن كرة القدم ستنجو ويمكن أن تزدهر مرة أخرى".