عدد من لاعبي المنتخب السعودي فور وصولهم قطر
عدد من لاعبي المنتخب السعودي فور وصولهم قطر

وصل المنتخب السعودي لكرة القدم إلى العاصمة القطرية الدوحة للمشاركة في كأس الخليج العربي في نسخته الرابعة والعشرين.

ونشر حساب المنتخب السعودي على تويتر صورا لعدد من اللاعبين فور وصولهم مطار حمد الدولي.

وتنطلق البطولة في 26 نوفمبر الجاري بمباراة الافتتاح بين الدولة المضيفة قطر مقابل العراق.

وتستمر البطولة حتى الثامن من ديسمبر المقبل، ويشارك فيها كل المنتخبات الثمانية.

وكان من المقرر أن تقام البطولة في الفترة بين 24 الشهر الحالي والسادس من ديسمبر المقبل بمشاركة خمسة منتخبات، بعد امتناع السعودية والإمارات والبحرين عن الحضور في ظل الأزمة الدبلوماسية الخليجية والعلاقات المقطوعة بين عواصم الدول الثلاث والدوحة منذ مطلع يونيو 2017.

لكن اتحادات الدول الثلاث أكدت مشاركتها في البطولة بعد دعوة متجددة من الاتحاد الخليجي الذي يتخذ من العاصمة القطرية مقرا له.

وبموجب ذلك، تأجل انطلاق البطولة ليومين، نظرا لأن الموعد السابق كان يتزامن مع موعد مباراة الإياب للدور النهائي لمسابقة دوري أبطال آسيا، والتي خاضها الهلال السعودي على أرض أوراوا ريد دايموند الياباني وفاز فيها ببطولة كأس آسيا.

ومن المقرر أن ينضم عدد من لاعبي الهلال السعودي المستدعون للمنتخب ظهر الثلاثاء أي بعد ساعات من فوزهم بكأس آسيا، بحسب بيان لاتحاد كرة القدم السعودي.

ووضعت القرعة المنتخب السعودي في المجموعة الثانية بجانب منتخبات عمان والكويت والبحرين.

وسيخوض الأخضر أولى مواجهاته الأربعاء المقبل أمام الكويت.

الرئيس السابق للاتحاد الدولي لرفع الأثقال تاماش ايان
الرئيس السابق للاتحاد الدولي لرفع الأثقال تاماش ايان

كشف المحقق المستقل ريتشارد مكلارين الخميس عن فساد مالي على أعلى المستويات في الاتحاد الدولي لرفع الأثقال، وقال إن الرئيس السابق تاماش إيان أدار  الهيئة العالمية في جو من "التخويف والانغلاق".

وقال مكلارين إن إيان الذي استقال في أبريل الماضي تدخل في جهود مكافحة المنشطات وأشرف على سوء الإدارة المالية في سعيه "للسيطرة المطلقة".

وقال ماكلارين إن 40 اختبارا إيجابيا لتعاطي المنشطات كانت "مخفيّة" في سجلات الاتحاد الدولي لرفع الأثقال وأن الرياضيين الذين ثبتت حالاتهم، تم التستر عليهم،  وفازوا بميداليات في بطولات العالم.

وقال مكلارين إن رئيس الاتحاد الدولي للصحافة السابق تاماس إيان كان "زعيماً أوتوقراطياً" أبقى المجلس غامضاً بشأن الشؤون المالية. 

وقال ماكلارين إن إيان تلقى مدفوعات نقدية تصل إلى نحو 100 ألف دولار مثل غرامات المنشطات من الاتحادات الوطنية أو الجهات الراعية.

وتابع "في رحلة واحدة إلى تايلاند، جمع إيان أكثر من 440،000 دولار، وفقًا للتقرير.

وأوضح أن إيان "سمح بشراء انتخابات (الاتحاد) من قبل وسطاء التصويت" حيث أبقى على الرئاسة وعزز مناصب المسؤولين المفضلين لديه. 

وقال إنه تم إجراء سحب نقدي كبير قبل مؤتمرات الاتحاد، مضيفا أن الناخبين تمت رشوتهم واضطروا إلى التقاط صور لأصواتهم لإظهارها للوسطاء.

وبدأ تحقيق مكلارين في يناير الماضي عندما أبلغت هيئة الإذاعة الألمانية ARD عن مخالفات مالية في الاتحاد وتستر على المنشطات.

وانصب تركيز التحقيق على الفترة من عام 2009 حتى عام 2019.

وقال ماكلارين إنه سمع مزاعم بسوء سلوك يعود تاريخها إلى ثمانينيات القرن الماضي، لكنه اختار إعطاء الأولوية لأحدث الأمور بأدلة أقوى.

وقالت الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات إنها ترحب بنتائج ماكلارين.

وأضافت في بيان "بمجرد أن تتاح الفرصة للوكالة العالمية لمكافحة المنشطات لمراجعة تلك الأدلة بالإضافة إلى التقرير بالكامل، ستدرس الوكالة الخطوات المناسبة التالية لاتخاذها".

وشغل المجري إيان منصب الأمين العام لمدة 24 عاما وعمل رئيسا للاتحاد الدولي لرفع الأثقال لمدة 20 عاما.