قائد ريال مدريد يمتدح ميسي "التاريخي" قبل ساعات من الكلاسيكو
قائد ريال مدريد يمتدح ميسي "التاريخي" قبل ساعات من الكلاسيكو

أدلى قائد فريق ريال مدريد، الدولي الإسباني سيرخيو راموس بتصريحات مفاجئة تخص نجم برشلونة، الغريم التقليدي، ليونيل ميسي قبل يوم واحد من واقعة الكلاسيكو.

وأشاد راموس بالنجم الأرجنتيني، وأكد أنه يكن له "احتراما كبيرا"، وذلك في مقابلة مع موقع "غول".

وقال المدافع الإسباني البالغ من العمر 33 عاما "أعتقد أنه من أفضل اللاعبين في التاريخ، وأكن له احتراما كبيرا".

وأضاف "آمل ألا يكون ميسي في يومه غدا، وإن لم يكن فهذا يعني أننا قد أنجزنا مهمتنا، وسيكون من الأفضل كذلك إذا حققنا نتيجة جيدة في المباراة".

وتابع راموس أنه يتمنى لميسي "الأفضل كزميل محترف، بشرط ألّا يؤثر علينا بطريقة سلبية".

وعن طريقة إيقاف برشلونة في الكلاسيكو، أشار راموس إلى أن "ممارسة الضغط العالي عليهم أمر محفوف بالمخاطر، ولكنه يسبب لهم مشاكل، في الماضي لم يحدث هذا كثيرا، ربما لأن الفرق احترمتهم كثيرا، الأمر الذي أتاح لهم إخراج الكرة من منطقتهم بسهولة من الدفاع".

وتابع قائد ريال مدريد "أعتقد أن هذا هو مفتاح الفوز، الضغط عاليا على أرض الملعب ومحاولة قطع الكرة منهم، عندها سنضايقهم كثيرا".

ويواجه ريال مدريد غريمه الكتالوني، المتصدر بفارق نقطتين عنه، في قمة الدوري الإسباني على استاد سانتياغو بيرنابيو، الأحد.

وتأتي المواجهة بعد أيام من خسارة النادي الملكي على ملعبه أمام مانشستر سيتي الإنكليزي، في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، في مباراة طُرد راموس في دقائقها الأخيرة.

وفاة بابي ضيوف رئيس نادي مرسيليا بسبب إصابته بفيروس كورونا

أعلن أولمبيك مرسيليا من دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم، الثلاثاء، وفاة رئيسه السابق بابي ضيوف عن 68 عاما، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا.

وقال مرسيليا في حسابه على تويتر "إنه بحزن شديد، علم أولمبيك مرسيليا بوفاة بابي ضيوف".

وأضاف "بابي سيبقى في قلب مرسيليا إلى الأبد كأحد أبرز الأشخاص في تاريخ النادي. نرسل خالص تعازينا لأسرته ومحبيه".

وكان مرسيليا أعلن في وقت سابق الثلاثاء، إصابة ضيوف، السنغالي الجنسية الذي انتقل إلى مرسيليا كمراهق، بفيروس كورونا. وكان ضيوف يتلقى العلاج في دكار عاصمة السنغال قبل وفاته.

وتولى ضيوف، وهو صحفي ووكيل أعمال لاعبين سابق، رئاسة مرسيليا من 2005 وحتى 2009 واحتل الفريق حينها المركز الثاني مرتين في الدوري الفرنسي كما بلغ نهائي كأس الرابطة مرتين وخسر في المناسبتين.