كلوب يؤكد جماهير ليفربول ليست سخفية لتصديق إلغاء الدوري بسبب كورونا
كلبو واثق في تتويج فريقه ليفربول بالدوري الإنكليزي

أصرّ الألماني يورغن كلوب مدرب نادي ليفربول أن فريقه لا يحتاج أن يكون "في أفضل أحواله" كي يحرز لقبه الأول في الدوري الانكليزي لكرة القدم، عند استئناف المسابقة المعلقة راهنا بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

ويطمح مسؤولو رابطة الدوري إلى إعادة إطلاق الموسم منتصف يونيو المقبل، فيما يقف ليفربول على بعد فوزين من لقب يبحث عنه منذ ثلاثة عقود.

وفي ظل ابتعاد ليفربول بفارق 25 نقطة عن أقرب منافسيه مانشستر سيتي حامل اللقب في آخر موسمين، حاول كلوب التخفيف من الضغوط على فريقه، وقال لبرنامج "فوتبول فوكوس" على شبكة "بي بي سي": "لا يجب ان نكون في أفضل أحوالنا، بل في أفضل حال ممكنة، وهذا الأمر ينطبق على باقي الفرق".

وتابع كلوب "سنحصل على الوقت نفسه للتحضر ومهمتنا ستكون كما العادة ان نستفيد من وضعنا الحالي. سنكون في حال جيدة في أسرع وقت ممكن".

وعبّر كلوب عن توقه للعودة إلى "الحياة الطبيعية" في أسرع وقت، بعد توقف غير متوقع لشهرين بسبب تفشي الفيروس في إنكلترا وعالميا.

وقال كلوب الذي سيبدأ فريقه بالتدرب في مقر "ميلوود" بمجموعات صغيرة إن "الإغلاق كان جيدا قدر الإمكان، ليس تماما ما أرغب بالقيام فيه، لكننا يجب ان نقوم بذلك جميعنا لنستفيد منه".

وتابع "بدأنا قبل ثمانية أسابيع وتشعر الآن أن الجميع تواقون لاستعادة حياة طبيعية".

أردف "اشتقت للشبان لأننا صنعنا هنا مجموعة مرتبطة بعلاقة جيدة، وأصبحنا أصدقاء في آخر أربع سنوات ونصف السنة".

وعن اللقاءات في فترة كورونا، قال مدرب بوروسيا دورتموند السابق: "نرى بعضنا بعضا عبر (تطبيق) زوم وتلك الأمور، لكن الأمر ليس مماثلا وافتقد العودة إلى ميلوود والقيام بالأمور الاعتيادية".

 قبل استئناف لاليغا.. ميسي يتدرب وحيدا ويثير تساؤلات
قبل استئناف لاليغا.. ميسي يتدرب وحيدا ويثير تساؤلات

أدى النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي تدريبات فردية، الأربعاء، خارج نطاق التدريبات الجماعية لفريقه برشلونة الإسباني، من دون معاناته من أي إصابة، بحسب مصادر داخل النادي الكاتالوني.

وأضافت المصادر أن ميسي "توجه إلى مقر التدريبات وقام بتمرين مختلف" مشيرة إلى أن الارجنتيني البالغ من العمر 32 عاما "لا يعاني من أي مشكلة".

وبحسب الصحف الإسبانية، بقي ميسي في قاعة التدريبات من أجل اتباع برنامج وضعه له خصيصا الجهاز الفني لبرشلونة.

أما صحيفة "آس"، فقد أشارت إلى أن ميسي قام بعمل فردي من أجل تقوية عضلات ربلة الساق اليمنى، وأنه ابتعد عن الملاعب لمدة شهر ونصف الشهر مطلع الموسم الحالي لإصابته في هذا المكان.

وقرر مدرب برشلونة كيكي سيتيين منح راحة للاعبيه ليوم واحد، الخميس، على أن يعودوا إلى التمارين الجمعة.

وسيعاود الدوري الإسباني، الذي توقف منتصف مارس، نشاطه في 11 يونيو الحالي بمباراة دربي الأندلس بين إشبيلية وبيتيس.

أما برشلونة حامل اللقب ومتصدر الدوري بقارق نقطتين عن الغريم ريال مدريد، فيحل ضيفا على مايوركا صاحب المركز الثامن عشر في 13 الحالي.