بنزيمة انتقل للاتحاد في صفقة انتقال حر لمدة ثلاث سنوات وراتب مقدّر بـ 220 مليون دولار
بنزيمة انتقل للاتحاد في صفقة انتقال حر لمدة ثلاث سنوات وراتب مقدّر بـ 220 مليون دولار

توترت العلاقة بين لاعب فريق الاتحاد السعودي، كريم بنزيمة، ومدرب الفريق، البرتغالي نونو سانتو، بعد شكوى الدولي الفرنسي من "المعاملة غير الاحترافية" التي يلقاها من مدرب النمور، حسب تقرير لـ "الماركا".

وأشارت صحيفة "الشرق الأوسط"، إلى "تصاعد الأزمة بين الجانبين"، وذكرت مصادر للصحيفة أن طريقة لعب بنزيمة لا تناسب المدرب.

وحسب ما نقلته الصحيفة عن مصادر، فإن مدرب الاتحاد "لم يطلب التعاقد مع بنزيمة"، بينما كشف الدولي الفرنسي للمفاوض السعودي الذي أقنعه بالقدوم للسعودية عن "عدم ارتياحه وشعوره بالمعاملة بطريقة غير احترافية من المدرب سانتو".

وذكرت الصحيفة أن بنزيمة طلب منحه شارة قيادة الفريق، لكن المدرب رفض هذا الطلب، واختار البرازيلي رومارينهو، ثم أحمد شراحيلي.

واجتمع نجم "ريال مدريد" السابق، والمتوج بجائزة أفضل مهاجم بالعالم 2022 مع سعد اللذيذ، المفاوض السعودي في صفقة قدومه للاتحاد وطالبه بإيجاد حل للمشكلات التي تواجهه مع المدرب البرتغالي.

والخميس، يدافع الاتحاد بطل الموسم الفائت، عن صدارته عندما يحل ضيفا ثقيلا على فريق الرياض بملعب الأمير فيصل بن فهد بالعاصمة السعودية، في افتتاح مباريات المرحلة الثالثة للدوري السعودي لكرة القدم.

ومنذ مطلع الموسم الحالي، حقق الاتحاد الفوز في مباراتيه على الرائد ثم الطائي ليتصدر الترتيب بفارق الأهداف برصيد 6 نقاط بالتساوي مع فريقين آخرين هما الأهلي والاتفاق، وفق وكالة "فرانس برس".

وبنزيمة البالغ من العمر 35 عاما هو ثاني أفضل هداف في تاريخ ريال مدريد الإسباني (354 هدفا)، وبطل دوري أبطال أوروبا خمس مرات وأفضل لاعب في العالم لعام 2022، وانتقل للاتحاد في صفقة انتقال حر لمدة ثلاث سنوات وراتب مقدر بـ200 مليون يورو، بما يعادل 220 مليون دولار.

مبابي أصيب بكسر في أنفه في وقت متأخر من فوز فريقه 1-صفر على النمسا في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024
مبابي أصيب بكسر في أنفه في وقت متأخر من فوز فريقه 1-صفر على النمسا في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024

أكد الاتحاد الفرنسي لكرة القدم بعد الفوز على النمسا أن قائد المنتخب الوطني، كيليان مبابي، أصيب بكسر في أنفه في وقت متأخر من فوز فريقه 1-صفر في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024، الإثنين.

وتعرض مبابي (25 عاما)، أحد أبرز لاعبي البطولة، لإصابة قوية في أنفه أثناء محاولته متابعة الكرة برأسه فاصطدم بكتف المدافع النمساوي، كيفن دانسو، بالدقيقة 86 من عمر اللقاء، ليطلب المدرب، ديدييه ديشان،استبداله.

وأثناء مواكبة الطاقم الطبي له خارج الملعب، عاد مبابي إلى المستطيل الأخضر وجلس أرضا بهدف إيقاف اللعب للسماح بالتبديل، فتحصل على بطاقة صفراء من الحكم الذي اعتبر انه يهدر الوقت عمدا.

وغادر مبابي الملعب قرب النهاية في سيارة إسعاف للخضوع لفحص بالأشعة.

وقال الاتحاد الفرنسي في بيان "أصيب كيليان مبابي بكسر في الأنف خلال الشوط الثاني من مباراة النمسا وفرنسا، الإثنين، في دوسلدورف".

"وخضع قائد الفريق الفرنسي في البداية للعلاج بواسطة الطاقم الطبي والطبيب فرانك لو جال الذي شخص إصابته بكسر في الأنف، وتم تأكيد التشخيص عقب الفحوصات بالأشعة في مستشفى دوسلدورف".

وأضاف الاتحاد "كيليان مبابي عاد لمقر معسكر المنتخب الفرنسي، وسيخضع للعلاج خلال الأيام المقبلة دون أن يخضع لجراحة على الفور".

وتواجه فرنسا هولندا، الجمعة المقبل، وهناك شك الآن في مشاركة مبابي بالمباراة في ضربة قوية لوصيفة بطل كأس العالم 2022.

وقال الاتحاد الفرنسي "سيتم صنع قناع للسماح للاعب رقم 10 في المنتخب الفرنسي لاستئناف البطولة بعد فترة مخصصة للعلاج".