جابر قالت إن "ردّ الأميرة ريما كان رائعا، مدروسا وأنيقا وجميع اللاعبات دُهشن بطريقة ردّها"
جابر قالت إن "ردّ الأميرة ريما كان رائعا، مدروسا وأنيقا وجميع اللاعبات دُهشن بطريقة ردّها"

دعمت التونسية أُنس جابر، المصنّفة ثانية عالميا سابقا في كرة المضرب، السعودية لاستضافة بطولة "دبليو تي إيه" الختامية التي تثير انتقادات.

واعتبرت جابر (29 عاما) والمصنّفة سادسة حاليا في مقابلة مع وكالة فرانس برس، السبت، أن الذين يعارضون هذا الاحتمال (الاستضافة) يجب أن "يطّلعوا بشكل أكبر" على اهتمام المملكة بالرياضة.

وأعربت التونسية عن دعمها الأميرة ريما بنت بندر آل سعود، السفيرة السعودية لدى واشنطن، التي قالت إنها تشعر بخيبة أمل إزاء الانتقادات الأخيرة التي وجهتها أسطورتا كرة المضرب كريس إيفرت ومارتينا نافراتيلوفا الأسبوع الماضي حيال تدفق الأموال السعودية إلى هذه الرياضة، ودعوتهما رابطة المحترفات "دبليو تي إيه" التراجع عن المحادثات حيال استضافة المملكة الخليجية للبطولة الختامية.

وفي رد نُشر على عبر وسائل التواصل الاجتماعي، قالت الأميرة ريما إن المقال "آلمني بشدة" وتجاهل التطورات الأخيرة للمرأة في المملكة.

وأضافت أن التشيكية الأصل نافراتيلوفا والأميركية إيفرت "أدارتا ظهريهما لنفس النساء اللواتي ألهمتهن، وهذا أمر مخيب للآمال للغاية".

وقالت جابر إن "ردّ الأميرة ريما كان رائعا، مدروسا وأنيقا وجميع اللاعبات دُهشن بطريقة ردّها" بعد مقال الرأي الذي كتبته اللاعبتان المعتزلتان في صحيفة واشنطن بوست الأميركية.

وتابعت "نحن بالطبع نرغب في الذهاب إلى هناك (السعودية)، شخصيا، أريد الذهاب إلى هناك"، مضيفة أن السعودية "مصدر إلهام، ليس للنساء فقط بل للرجال أيضا".

وتتعرّض السعودية لانتقادات حول استخدام الرياضة من أجل تعزيز سمعتها الدولية بما يتعلق بانتهاكات لحقوق الإنسان والبيئة. 

وتُعدّ الرياضة عنصرا رئيسا في الأجندة الإصلاحية الاقتصادية والاجتماعية ضمن "رؤية 2030" التي أطلقها ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان،

واستضافت المملكة العام الماضي أول دورة مدرجة ضمن دورات المحترفين في كرة المضرب (نهائيات الجيل الجديد للاعبين تحت 20 سنة) في جدة، إلى جانب مباريات استعراضية جمعت الصربي نوفاك ديوكوفيتش ضد الإسباني كارلوس ألكاراس، والبيلاروسية أرينا سابالينكا ضد جابر.

وأردفت جابر التي وقّعت عقدا مع العلامة التجارية السعودية "كياني" التي تُعنى بالمستلزمات الرياضية "أعتقد أن هذا أمر غاية في الأهمية للقيام به. إذا نُظّمت بطولة 'دبليو تي إيه' الختامية هناك، سأكون إحدى اللاعبات اللواتي يدعمن ذلك، ليس للعب هناك فحسب بل للترويج أيضاً، للقيام بأكثر من لعب كرة المضرب".

وأضافت اللاعبة التي وصلت إلى ثلاث مباريات نهائية في بطولات غراند سلام وخسرتها جميعها "أعتقد أن الناس سيطلعون أكثر على ما يحدث في السعودية في حال إقامة البطولة هناك، كما أعتقد أنه من المهمّ عدم الاستماع لجانبٍ واحد فقط".

رونالدو تابع المباراة من المدرجات بسبب الإيقاف
رونالدو تابع المباراة من المدرجات بسبب الإيقاف

سقط النصر في فخ التعادل أمام ضيفه الحزم صاحب المركز قبل الأخير (4-4)، الخميس، في المرحلة الثانية والعشرين من الدوري السعودي لكرة القدم، وذلك بعد لقاء مثير تقدم خلاله أربع مرات بغياب نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي تابع المباراة من المدرجات بسبب الإيقاف.

وسجل رباعية النصر البرازيلي أندرسون تاليسكا (31 من ركلة جزاء و61 و71) والسنغالي ساديو مانيه(4+90 من ركلة جزاء)، بينما  سجل للحزم أحمد آل محيمد (53) والبرتغالي توزي كارفاليو (66) وفايز سليماني (84) والبرازيلي باولو ريكاردو (9+90).

وأهدر النصر نقطتين في صراعه مع الهلال المتصدر الذي يتقدم عليه بفارق ست نقاط قبل القمة التي تجمعه، الجمعة، بالاتحاد.

وجاءت مجريات المباراة مثيرة للغاية لأن النصر تقدم أربع مرات وفي كل مرة نجح الحزم في إدراك التعادل حتى تمكن من خطف نقطة بفضل هدف في الدقيقة التاسعة من الوقت بدل الضائع.

ووضع الحزم بالتالي حداً لسلسلة من 6 انتصارات تواليا للنصر الذي خاض المباراة في غياب رونالدو الموقوف للقاء واحد من قبل لجنة الانضباط والأخلاق مع تغريمه 30 ألف ريال (8 آلاف دولار) بسبب "إثارة" الجماهير، خلال فوز فريقه على الشباب 3-2.

وعقب اطلاق الحكم صافرة النهاية تلك المباراة، توجه أفضل لاعب في العالم خمس مرات إلى مدرجات جماهير الشباب الذين هتفوا اسم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي طيلة الأمسية. قام بوضع يده على اذنه في إشارة إلى عدم تمكنه من سماعهم، قبل أن يقوم بحركة غير إخلاقية بيده اليمنى، ما دفع إدارة الشباب لتقديم شكوى لدى لجنة الانضباط.

بدأ اللقاء بضغط مبكر من جانب النصر من أجل تسجيل الهدف الأول واحتسب له الحكم ركلة جزاء نجح تاليسكا في تسجيلها (31).

وحاول الحزم تعديل النتيجة قبل نهاية الشوط الأول من دون توفيق، لكنه حقق مبتغاه في بداية الشوط الثاني برأسية أحمد آل محيمد (53).

وعاد تاليسكا لتسجيل الهدف الثاني له ولفريقه بعد تمريرة من جانب أيمن يحيى، قابلها بتسديدة داخل الشباك (61).

وانفرد توازي كارفاليو بالمرمى ونجح في تعديل النتيجة بعد تسديد الكرة داخل شباك وليد عبدالله (66).

ومن رأسية رائعة، نجح تاليسكا في منح التقدم مجددا لفريقه وإكمال الـ"هاتريك" بعد عرضية متقنة من جانب مواطنه أليكس تيليس (71).

وعادل الحزم النتيجة عن طريق فايز سليماني بتسديدة قوية (84).

ونجح النصر للمرة الرابعة في التقدم عن طريق مانيه في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع من ركلة جزاء، لكن الحزم أبى ان يخرج خاسرا وأدرك التعادل في الدقيقة التاسعة من الوقت بدل الضائع عبر باولو ريكاردو.

وتعادل الوحدة مع التعاون 3-3.

سجل للتعاون الغامبي موسى بارو (28) والبرازيلي كاسترو (45 و86)، وللوحدة النيجيري أوديون إيغالو (20 و74 من ركلة جزاء) والمغربي فيصل فجر (36).

ورفع التعاون رصيده إلى النقطة 39 في المركز الرابع، فيما رفع الوحدة رصيده إلى النقطة 27 في المركز العاشر.

وفاز الفيحاء على الرائد بنتيجة 2-1، سجل للفيحاء نواف الحارثي (50) والزامبي فاشيون ساكالا (56)، وللرائد جوليو تافاريس من الرأس الأخضر (55).

وارتفع رصيد الفيحاء إلى 28 نقطة في المركز التاسع، بينما تجمد رصيد الرائد الذي أكمل نصف الساعة الأخير من اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد النروجي ماتياس نورمان، عند 20 نقطة في المركز الرابع عشر.