عفيف رفع بعد تسجيله هدف لتقدم الأول ورقة تظهر رسم الجوكر ومن الجهة الأخرى حرف إس
عفيف رفع بعد تسجيله هدف لتقدم الأول ورقة تظهر رسم الجوكر ومن الجهة الأخرى حرف إس

كشف نجم منتخب قطر وأفضل لاعب وهداف كأس آسيا لكرة القدم أكرم عفيف عن سبب احتفاله بطريقة طريفة خلال المباراة النهائية التي أحرز فيها ثلاثية "هاتريك" قادت "العنابي" للفوز على الأردن 3-1 والاحتفاظ باللقب.

وقال عفيف في المؤتمر الصحافي بعد المباراة "ما قمت به هو من أجل زوجتي التي تحمل الجنسية الكويتية وكانت تشاهد أول مباراة لي هنا".

وكان عفيف يرفع ورقة تظهر رسم الجوكر ومن الجهة الأخرى حرف "إس" وهو الحرف الأول لزوجته".

وقال عفيف الذي جاءت أهدافه الثلاثة من ركلات جزاء "أنا سعيد بالفوز أكثر من الهاتريك، لا أستطيع أن أصف شعوري بكلمات. ما تحقق ليس بالسهل ونحن ندين بذلك إلى المدرب".

وتحدث عن امكانية الاحتراف مجددا في قارة أوروبا بعد أن خاض تجربة في ثلاثة أندية وقال "أنا راغب بذلك، القرار ليس سهلا، الأمر يتعلق بقراري وقرار زوجتي والنادي الذي ألعب فيه والاتحاد الذي أنتمي إليه".

أما المدرب الإسباني ماركيس لوبيس فقال "سعيد جدا للشعب القطري، للاعبين للجهاز الفني، كانت مباراة صعبة، كان هناك توتر. قد لا تكون المباراة على مستوى عال، لكن الجميع يتذكر الفائز فقط".

وعن امكانية استمراره على رأس الجهاز بعد أن استعان الاتحاد القطري بخدماته قبل نحو 40 يوما فقط للحلول بدلا من البرتغالي كارلوس كيروش المقال من منصبه، قال "في الوقت الحالي سأعود إلى نادي الوكرة حيث أعمل ولم اتحدث عن المستقبل مع أحد".

وكشف بأنه خلال مراسم التتويج "شكرت أمير قطر على الثقة التي منحنوحي إياها، أنا استلمت تدريب المنتخب يوم 24 ديسمبر وبالتالي كانت الفترة قصيرة".

ونوه بلاعبيه بقوله "قام اللاعبون بتطبيق أفكارنا واستوعبوا خططنا في فترة قصيرة والفضل يعود إليهم".

أما مدرب الأردن المغربي حسين عموتة فقال "مع الاسف، مجريات المباراة لم تجر كما شئنا، لم نكن مركزين وارتكبنا بعض الأخطاء. لعبنا بارتباك كبير في البداية".

وأضاف "الشوط الثاني كان أفضل بالنسبة إلينا ونجحنا في العودة في النتيجة. لكن توقيت ركلة الجزاء الثانية كان قاسيا علينا".

وتابع "على العموم أهنئ اللاعبين الذين قدموا بطولة بمستوى عال واكتسبوا الاحترام والفريق تطور بشكل ممتاز".

وتابع "المنتخب ارتقى لمستوى أعلى ويجب أن نواصل تطوير مستواه الفني".

أما مدافع المنتخب الأردني إحسان حداد فقال "يجب ألا ننسى كل ما قدمناه بسبب 90 دقيقة في المباراة النهائية لا سيما بأننا كنا نلعب أمام حامل اللقب وصاحب الأرض".

وأضاف "نعتذر من جمهورنا الذي كان سندا كبيرا لنا. قصّرنا اليوم لكننا نوعدهم بأن القادم سيكون أفضل".

ونوّه بالمدرب الذي "زرع فينا قوة وطموح أكبر وصرنا اكثر ثقة".
 

رونالدو تابع المباراة من المدرجات بسبب الإيقاف
رونالدو تابع المباراة من المدرجات بسبب الإيقاف

سقط النصر في فخ التعادل أمام ضيفه الحزم صاحب المركز قبل الأخير (4-4)، الخميس، في المرحلة الثانية والعشرين من الدوري السعودي لكرة القدم، وذلك بعد لقاء مثير تقدم خلاله أربع مرات بغياب نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي تابع المباراة من المدرجات بسبب الإيقاف.

وسجل رباعية النصر البرازيلي أندرسون تاليسكا (31 من ركلة جزاء و61 و71) والسنغالي ساديو مانيه(4+90 من ركلة جزاء)، بينما  سجل للحزم أحمد آل محيمد (53) والبرتغالي توزي كارفاليو (66) وفايز سليماني (84) والبرازيلي باولو ريكاردو (9+90).

وأهدر النصر نقطتين في صراعه مع الهلال المتصدر الذي يتقدم عليه بفارق ست نقاط قبل القمة التي تجمعه، الجمعة، بالاتحاد.

وجاءت مجريات المباراة مثيرة للغاية لأن النصر تقدم أربع مرات وفي كل مرة نجح الحزم في إدراك التعادل حتى تمكن من خطف نقطة بفضل هدف في الدقيقة التاسعة من الوقت بدل الضائع.

ووضع الحزم بالتالي حداً لسلسلة من 6 انتصارات تواليا للنصر الذي خاض المباراة في غياب رونالدو الموقوف للقاء واحد من قبل لجنة الانضباط والأخلاق مع تغريمه 30 ألف ريال (8 آلاف دولار) بسبب "إثارة" الجماهير، خلال فوز فريقه على الشباب 3-2.

وعقب اطلاق الحكم صافرة النهاية تلك المباراة، توجه أفضل لاعب في العالم خمس مرات إلى مدرجات جماهير الشباب الذين هتفوا اسم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي طيلة الأمسية. قام بوضع يده على اذنه في إشارة إلى عدم تمكنه من سماعهم، قبل أن يقوم بحركة غير إخلاقية بيده اليمنى، ما دفع إدارة الشباب لتقديم شكوى لدى لجنة الانضباط.

بدأ اللقاء بضغط مبكر من جانب النصر من أجل تسجيل الهدف الأول واحتسب له الحكم ركلة جزاء نجح تاليسكا في تسجيلها (31).

وحاول الحزم تعديل النتيجة قبل نهاية الشوط الأول من دون توفيق، لكنه حقق مبتغاه في بداية الشوط الثاني برأسية أحمد آل محيمد (53).

وعاد تاليسكا لتسجيل الهدف الثاني له ولفريقه بعد تمريرة من جانب أيمن يحيى، قابلها بتسديدة داخل الشباك (61).

وانفرد توازي كارفاليو بالمرمى ونجح في تعديل النتيجة بعد تسديد الكرة داخل شباك وليد عبدالله (66).

ومن رأسية رائعة، نجح تاليسكا في منح التقدم مجددا لفريقه وإكمال الـ"هاتريك" بعد عرضية متقنة من جانب مواطنه أليكس تيليس (71).

وعادل الحزم النتيجة عن طريق فايز سليماني بتسديدة قوية (84).

ونجح النصر للمرة الرابعة في التقدم عن طريق مانيه في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع من ركلة جزاء، لكن الحزم أبى ان يخرج خاسرا وأدرك التعادل في الدقيقة التاسعة من الوقت بدل الضائع عبر باولو ريكاردو.

وتعادل الوحدة مع التعاون 3-3.

سجل للتعاون الغامبي موسى بارو (28) والبرازيلي كاسترو (45 و86)، وللوحدة النيجيري أوديون إيغالو (20 و74 من ركلة جزاء) والمغربي فيصل فجر (36).

ورفع التعاون رصيده إلى النقطة 39 في المركز الرابع، فيما رفع الوحدة رصيده إلى النقطة 27 في المركز العاشر.

وفاز الفيحاء على الرائد بنتيجة 2-1، سجل للفيحاء نواف الحارثي (50) والزامبي فاشيون ساكالا (56)، وللرائد جوليو تافاريس من الرأس الأخضر (55).

وارتفع رصيد الفيحاء إلى 28 نقطة في المركز التاسع، بينما تجمد رصيد الرائد الذي أكمل نصف الساعة الأخير من اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد النروجي ماتياس نورمان، عند 20 نقطة في المركز الرابع عشر.