ليبرون جيمس.. إنجاز تاريخي جديد
ليبرون جيمس.. إنجاز تاريخي جديد

واصل "الملك" ليبرون جيمس، الهداف التاريخي لدوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، تحسين أرقامه القياسية، وبات أول لاعب يتخطى حاجز 40 ألف نقطة في تاريخ الدوري العادي، بتسجيله 26 نقطة لفريقه لوس أنجلوس ليكرز في سلة ضيفه دنفر ناغتس، حامل اللقب، عندما خسر 114-124، السبت.

وعلى ملعب "كريبتو.كوم أرينا" في لوس أنجلوس، كان جيمس البالغ من العمر 39 عاما، الذي يخوض موسمه الـ21 في الدوري، بحاجة الى تسع نقاط فقط لبلوغ حاجز 40 ألف نقطة، وحققه في الربع الثاني قبل أن ينهي المباراة بـ26 نقطة مع تسع تمريرات حاسمة، لم تكن كافية لتجنيب فريقه الخسارة.

ووصف جيمس، الذي انتزع صدارة الهدافين التاريخيين للدوري من كريم عبد الجبار (38390 نقطة) في فبراير 2023، هذا الجهد التاريخي بأنه "حلو ومر" في الوقت ذاته لأن فريقه خسر اللقاء أمام تألق لافت من الصربي نيكولا يوكيتش صاحب "دابل دابل" مع 35 نقطة و10 متابعات و7 تمريرات حاسمة.

وقال جيمس: "كوني أول لاعب يحقق مثل هذا الانجاز أمر رائع جدًا في هذا الدوري لأنك تعرف التاريخ فقط، وتعرف النعمة التي تأتي من خلال الدوري"، مضيفا "لكن الشيء الرئيسي دائمًا هو الفوز، وقد كرهت تحقيق هذا الإنجاز خلال هزيمة، خاصة أمام فريق يلعب بشكل جيد جدا".

وتابع النجم المتوج بلقب الدوري أربع مرات ومثلها أفضل لاعب "لقد لعبنا كرة سلة جيدة لكننا لم نتمكن من إنهاء المباراة، كان الأمر حلوًا ومرًا، لكنني استمتعت بكل لحظة على الرغم من ذلك، عندما كنت على أرضية الملعب".

وسجل جميس 13 نقطة في الربع الأخير، لكن ناغتس نجح في حسمه في صالحه بفارق 10 نقاط (35-25) وهو الفارق الذي أنهى به نتيجة المباراة في صالحه بعدما فرض التعادل (89-89) في نهاية الربع الثالث.

وبلغ جيمس الحاجز التاريخي 40 ألف نقطة بعد دقيقة و21 ثانية على انطلاق الربع الثاني عندما عزز تقدم فريقه 37-32. صفق الجمهور لجيمس بحفاوة بالغة خلال فترة الوقت المستقطع وتم سحب الكرة التي سجل منها سلته التاريخية.

ويتم احتساب هذا السجل من قبل الرابطة فقط في مباريات الموسم العادي. ويملك جيمس أيضًا 8023 نقطة في الأدوار الإقصائية.

وقال جيمس: "كل الاحترام والكثير من الولاء لقاعدة مشجعي ليكرز لأنهم أظهروا لي هذا الحب خلال فترة التوقف".

وردا على سؤال عما إذا كان يعتقد أن لاعبا آخر في الدوري يمكن أن يصل الى حاجز 40 ألف نقطة، أجاب جيمس: "ليس لدي أي فكرة. عليك أن تلعب المباريات لفترة طويلة وأن تحظى ببعض الحظ الجيد فيما يتعلق بالإصابات وأشياء من هذا القبيل. عليك أن تعتني بجسمك. عليك أن تكون حاضرًا في الملعب ثم عليك أن تكون منتجًا أيضا".

وعلق مدرب ليكرز دارفين هام على إنجاز نجمه قائلا "أنا سعيد من أجله. لقد كان إنجازا هائلا. كنت أتمنى أن نحقق الفوز لنستمتع بذلك، لكنني أرفع له القبعة. مسيرة مذهلة ومذهلة مستمرة حتى يومنا هذا".

ومن بين جميع نقاطه، سجل جيمس 23119 نقطة مع كليفلاند كافالييرز في فترتين و11 موسماً، حيث بدأ في عام 2003، قبل أن يعود في عام 2014 وفاز معه باللقب في عام 2016. ولديه 7919 نقطة مع ميامي هيت حيث فاز بأول لقبين له في الدوري (2012 و2013)، والآن 8979 مع ليكرز الذي انضم إليه في 2018 وحقق معه اللقب في 2020.

Real Madrid players celebrate after wining the Champions League quarterfinal second leg soccer match between Manchester City…
لاعبو ريال مدريد يحتفلون بعد فوزهم في مباراة إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم على مانشستر سيتي

بلغ ريال مدريد الإسباني الدور قبل النهائي بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعدما تفوق 4-3 على مانشستر سيتي الإنكليزي حامل اللقب بركلات الترجيح، الأربعاء، بعدما انتهى الوقت الأصلي والإضافي 1-1 على ملعب الاتحاد ليصبح مجموع مباراتي دور الثمانية 4-4.

وتصدى أندري لونين حارس ريال مدريد لركلتي ترجيح بينما سجل أنطونيو روديجر الركلة الحاسمة للفريق الإسباني.

وسجل كيفن دي بروين هدف التعادل لسيتي في الدقيقة 76 ليلغي هدف رودريجو مهاجم ريال في الدقيقة 12.

وفشل سيتي في الحفاظ على لقبه الذي حققه لأول مرة العام الماضي.

وهيمن سيتي في أغلب 120 دقيقة بينما صمد لاعبو الفريق الإسباني أمام المحاولات الهجومية لصاحب الأرض.

ويلعب ريال أمام بايرن ميونيخ في ذهاب قبل النهائي يوم 30 أبريل قبل استضافته في سانتياجو بيرنابيو يوم السابع من مايو أيار.

وبدأ ريال مدريد المباراة بنسق سريع معتمدا على فينيسيوس جونيور ورودريجو وجود بلينهجام في الخط الأمامي.

وبعد سلسلة من التمريرات بدأت بتمريرة طولية، أرسل البرازيلي فينيسيوس تمريرة عرضية لمواطنه الذي سدد مباشرة لكن الحارس إيدرسون تصدى لها قبل أن تعود له ليمنح فريق المدرب كارلو أنشيلوتي التقدم.

وتراجع ريال مدريد معتمدا على الهجمات المرتدة فيما مارس سيتي هوايته المفضلة بالاستحواذ على الكرة.

وأحكم لاعبو ريال مدريد الدفاع ليعتمد سيتي على التمريرات العرضيات لكن الرقابة الشديدة على إرلينج هالاند حالت دون استفادة المهاجم النرويجي منها.

وزاد ضغط سيتي بعد الاستراحة ووقف لونين حارس ريال مدريد أمام عدة محاولات من فيل فودن وبرناردو سيلفا.

لكن صانع اللعب دي بروين نجح في متابعة كرة مرتدة بعد هفوة دفاعية ليسكنها شباك لونين ويعيد سيتي للمباراة، قبل أن يهدر فرصة خطيرة من مدى قريب في الدقيقة 82 عندما سدد فوق العارضة بعد هروبه من الرقابة.

وتلقى ريال ضربة بإصابة فينيسيوس في الوقت الإضافي، الذي سيطر فيه سيتي، ليغادر ويترك مكانه للوكاس فاسكيز.

وبدا أن سيتي أقرب للفوز بركلات الترجيح حين نجح خوليان ألفاريز في تسجيل الركلة الأولى ونجح الحارس إيدرسون في التصدي لتسديدة المخضرم لوكا مودريتش.

لكن سيلفا سدد برعونة في منتصف المرمى ليمسك الحارس لونين بالكرة قبل أن يسدد بلينهجام بنجاح ويعادل النتيجة.

وأهدر ماتيو كوفاتشيتش لاعب سيتي، الذي سبق له اللعب لريال مدريد، بعدما تصدى لونين لركلته قبل أن يمنح فاسكيز الأفضلية لفريقه.

ونجح فودن وناتشو قائد ريال مدريد والحارس إيدرسون في التسجيل لتصبح النتيجة 3-3 وسدد المدافع روديجر الركلة الحاسمة بنجاح ليبلغ الفريق الزائر قبل النهائي.