مبابي يحتفل بجائزة أفضل لاعب بالدوري الفرنسي
مبابي يحتفل بجائزة أفضل لاعب بالدوري الفرنسي

أكّد رئيس رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم خافيير تيباس، الثلاثاء، لصحيفة أرجنتينية، أن المهاجم الفرنسي كيليان مبابي سينضمّ هذا الصيف إلى ريال مدريد لمدة خمسة مواسم.

وأعلن قائد منتخب فرنسا ونجم باريس سان جرمان، الجمعة، رسمياً رحيله عن نادي العاصمة والدوري الفرنسي، بعد انتهاء الموسم الحالي، دون الكشف عن وجهته.

وقال تيباس في مقابلة نشرتها يومية "أولي" الأرجنتينية "حسناً يا صديقي، سيأتي العام المقبل إلى مدريد. الموسم المقبل، نعم، نعم".

وأوضح تيباس أن الفريق الملكي والمهاجم الفتّاك البالغ 25 عاماً توصّلا لاتفاق ينضم فيه هداف مونديال 2022 لمدة خمس سنوات.

وأضاف أن مبابي "أحد أفضل اللاعبين في العالم. لكن حسناً، هناك (البرازيلي) فينيسيوس و(الإنكليزي) بيلينيغهام، سيكون لمدريد تشكيلة قوية".

وبعد استعادة لقب الدوري المحلي من غريمه برشلونة للمرة الـ36 في تاريخه، يخوض ريال نهائي دوري أبطال أوروبا مطلع الشهر المقبل ضد بوروسيا دورتموند الألماني على ملعب ويمبلي في لندن، باحثاً عن تعزيز رقمه القياسي الحالي (14 لقباً).

والاثنين، كشفت صحيفة "لو باريزيان" الفرنسية، تفاصيل شجار بين رئيس سان جيرمان، ناصر الخليفي ومبابي، على هامش المباراة الأخيرة لفريق العاصمة على ملعبه "بارك دي برانس" (حديقة الأمراء).

وذكرت الصحيفة أن الخليفي دخل في نقاش مع مبابي قبل مباراة الفريق ضد تولوز، بسبب عدم ذكر اللاعب لرئيس النادي خلال رسالته الوداعية، التي وجه فيها الشكر لعدة أشخاص وللجماهير.

وأشارت الصحيفة الباريسية إلى أن المناقشة الخاصة تحولت إلى شجار "قبيح" بعدما بدأ الثنائي يصرخ كل منهما نحو الآخر، بحسب مصدر مطلع، قال إن المشاجرة احتدت لدرجة أن "اهتزت لها الجدران".

ومما زاد الأمور سوءا أن سان جرمان، الذي ضمن بالفعل لقب الدوري، خسر المباراة بعد هزيمة بثلاثية مقابل هدف سجله مبابي نفسه.

وتوج المهاجم الدولي، الاثنين، بجائزة أفضل لاعب في الدوري الفرنسي لكرة القدم للمرة الخامسة على التوالي، خلال 7 سنوات قضاها في باريس.

بيب غوارديولا برفقة ابنته ماريا
ماريا هي الابنة الكبرى للمدرب بيب غوارديول | Source: maria.guardiola

لفتت ابنة مدرب نادي مانشستر سيتي، الإسباني بيب غوارديولا الأنظار أثناء الاحتفال مع أبيها بفوز "الستيتزنز" باللقب الرابع على توالي، والسادس لهم في سبع سنوات.

ولدى أخذها صورة رفقة والدها، تبين أن ماريا كانت تحمل الكوفية الفلسطينية مع حقيبتها.

ومعروف عن ماريا موقفها الداعم للفلسطينيين، ولوقف إطلاق النار في غزة، التي تشهد حربا بين إسرائيل وحماس لأكثر من نصف عام.

واستحسن معلقون موقف ماريا، ومنهم من علق على الصورة بنشر صور قديمة ومنشورات لها تبين فيها موقفها الداعم للفلسطينيين.

وماريا هي الابنة الكبرى للمدرب بيب غوارديولا، وتبلغ من العمر 23 عامًا، ولديها أكثر من 800 ألف متابع على إنستغرام، وهي عارضة أزياء وخريجة في مجال الأزياء والتصميم. 

عاشت ماريا كرة القدم منذ أن كانت طفلة، وكما هو متوقع، أرادت أيضًا أن تهنئ والدها علنًا على فوزه بلقب الدوري للمرة الرابعة على التوالي مع نادي مانشستر سيتي في الدوري الإنكليزي الممتاز، وفق موقع "ماركا" الإسباني.

يذكر أن الـ"سيتي" أصبح في 2019 أوّل فريق يحرز ثلاثية محليّة في موسم واحد: برميرليغ، كأس الاتحاد وكأس الرابطة.

والموسم الماضي سار على خطى جاره اللدود يونايتد، عندما حقق ثلاثية دوري أبطال أوروبا (للمرّة الأولى في تاريخه)، برميرليغ وكأس الاتحاد.