لاعب خط وسط مانشستر يونايتد البرتغالي برونو فرنانديز يقفز فوق لاعب خط وسط نيوكاسل يونايتد 10 أنتوني جوردون خلال مباراة الفريقين على ملعب أولد ترافورد في مانشستر، في 15 مايو 2024.
لاعب خط وسط مانشستر يونايتد البرتغالي برونو فرنانديز يقفز فوق لاعب خط وسط نيوكاسل يونايتد 10 أنتوني جوردون خلال مباراة الفريقين على ملعب أولد ترافورد في مانشستر، في 15 مايو 2024.

فاز مانشستر يونايتد 3-2 على ضيفه نيوكاسل الأربعاء ضمن منافسات الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم ليعزز آماله في التأهل لبطولة أوروبية الموسم المقبل قبل جولة من النهاية.

ورفع فريق المدرب إريك تن هاغ رصيده إلى 57 نقطة في المركز الثامن بالتساوي مع نيوكاسل صاحب المركز السابع.

وافتتح كوبي ماينو التسجيل ليونايتد بعد لعبة جماعية رائعة انتهت بتمريرة من أماد ديالو إلى ماينو غير المراقب الذي سدد في الشباك من مدى قريب.

وبدا نيوكاسل أخطر بعد التأخر في النتيجة وأهدر عدة فرص أبرزها في الدقيقة 36 حين أنقذ كاسيميرو هدفا محققا بعدما أبعد ضربة رأس من المدافع دان بيرن من على خط المرمى.

وبعد أربع دقائق من انطلاق الشوط الثاني، أدرك أنتوني جوردون التعادل لنيوكاسل بعدما تلقى تمريرة عرضية من جاكوب ميرفي ليقابلها بتسديدة في الشباك من مدى قريب.

وكاد ألكسندر إيساك أن يخطف التقدم لنيوكاسل بعدها بدقيقتين لكن سفيان أمرابط أبعد تسديدة المهاجم الدولي السويدي قبل وصولها إلى المرمى.

وتقدم يونايتد مجددا في الدقيقة 57 بعدما استغل ديالو إبعادا خاطئا من الدفاع لتمريرة عرضية من ركلة ركنية ليطلق تسديدة من داخل منطقة الجزاء سكنت شباك نيوكاسل.

وأضاف راسموس هويلوند الهدف الثالث ليونايتد في الدقيقة 85 بعدما راوغ مدافع نيوكاسل وأطلق تسديدة منخفضة سكنت الشباك.

وفي الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع للمباراة، أطلق لويس هال تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء ليضيف الهدف الثاني ويقلص الفارق لنيوكاسل.

بيب غوارديولا برفقة ابنته ماريا
ماريا هي الابنة الكبرى للمدرب بيب غوارديول | Source: maria.guardiola

لفتت ابنة مدرب نادي مانشستر سيتي، الإسباني بيب غوارديولا الأنظار أثناء الاحتفال مع أبيها بفوز "الستيتزنز" باللقب الرابع على توالي، والسادس لهم في سبع سنوات.

ولدى أخذها صورة رفقة والدها، تبين أن ماريا كانت تحمل الكوفية الفلسطينية مع حقيبتها.

ومعروف عن ماريا موقفها الداعم للفلسطينيين، ولوقف إطلاق النار في غزة، التي تشهد حربا بين إسرائيل وحماس لأكثر من نصف عام.

واستحسن معلقون موقف ماريا، ومنهم من علق على الصورة بنشر صور قديمة ومنشورات لها تبين فيها موقفها الداعم للفلسطينيين.

وماريا هي الابنة الكبرى للمدرب بيب غوارديولا، وتبلغ من العمر 23 عامًا، ولديها أكثر من 800 ألف متابع على إنستغرام، وهي عارضة أزياء وخريجة في مجال الأزياء والتصميم. 

عاشت ماريا كرة القدم منذ أن كانت طفلة، وكما هو متوقع، أرادت أيضًا أن تهنئ والدها علنًا على فوزه بلقب الدوري للمرة الرابعة على التوالي مع نادي مانشستر سيتي في الدوري الإنكليزي الممتاز، وفق موقع "ماركا" الإسباني.

يذكر أن الـ"سيتي" أصبح في 2019 أوّل فريق يحرز ثلاثية محليّة في موسم واحد: برميرليغ، كأس الاتحاد وكأس الرابطة.

والموسم الماضي سار على خطى جاره اللدود يونايتد، عندما حقق ثلاثية دوري أبطال أوروبا (للمرّة الأولى في تاريخه)، برميرليغ وكأس الاتحاد.