صلاح سجل هدف التعادل ضد غينيا بيساو
صلاح سجل هدف التعادل ضد غينيا بيساو

علق الجهاز الفني لمنتخب مصر لكرة القدم، الإثنين، على التقارير التي أشارت إلى رفض قائد المنتخب ولاعب ليفربول الإنكليزي محمد صلاح، التبديل خلال الدقائق الأخيرة من مباراة الفريق ضد غينيا بيساو في التصفيات الأفريقية المؤهلة لبطولة كأس العالم.

وقال مدير المنتخب المصري، إبراهيم حسن، في تصريحات تلفزيونية عقب المباراة، معلقا على ما أثير حول رفض صلاح التبديل، إن المدير الفني حسام حسن "كان يعتزم إشراك ناصر ماهر ومصطفى فتحي، وكان يتبقى توقف واحد لإجراء التبديلات"، حيث يمكن إجراء 5 تبديلات خلال المباراة، لكن خلال 3 توقفات فقط.

وتابع تصريحاته لقناة "أون تايم سبورت": "راجعنا الفكرة وقررنا عدم سحب صلاح، الذي لم يكن يعرف شيئا عن ذلك ولم نتحدث معه من الأساس".

ودخل ماهر بديلا في الوقت بدل من الضائع من المباراة.

صلاح ومدربه حسام حسن
تصفيات المونديال.. صلاح ينقذ "الفراعنة" بمواجهة غينيا بيساو
أنقذ مهاجم ليفربول الإنكليزي، محمد صلاح، منتخب بلاده مصر من الخسارة أمام مضيفتها غينيا بيساو بتسجيله هدف التعادل 1-1، الاثنين، على ملعب 24 سبتمبر في بيساو في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الأولى ضمن التصفيات الأفريقية لمونديال 2026.

وأضاف اللاعب الدولي السابق: "صلاح يثق في المدير الفني، الذي هو صاحب القرار الأول والأخير. وقررنا إبقاء صلاح في الملعب لزيادة الضغط الفني والمعنوي على دفاع غينيا بيساو".

وكانت صحيفة "المصري اليوم"، قد ذكرت أن المدير الفني للمنتخب المصري، "تراجع عن تبديل صلاح بعدما أبدى الأخير رغبته في استكمال المباراة حتى نهايتها".

وأنقذ صلاح منتخب بلاده من الخسارة بتسجيله هدف التعادل على ملعب 24 سبتمبر في بيساو، في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الأولى ضمن التصفيات الأفريقية لمونديال 2026.

وتقدمت غينيا بيساو بهدف لمهاجم ليون الفرنسي ماما بالديه في الدقيقة 41، وأدرك صلاح التعادل للفراعنة في الدقيقة 70.

وجاء التعادل بعد 3 انتصارات مصرية متتالية، ليعزز الفريق موقعه في الصدارة برصيد 10 نقاط بفارق 4 نقاط عن غينيا بيساو الثانية، و5 نقاط عن كل من بوركينا فاسو وسيراليون.

لم يقدّم أهل الراحلة تفاصيل عن سبب الوفاة، كما لم يذكروا متى توفيت
لم يقدّم أهل الراحلة تفاصيل عن سبب الوفاة، كما لم يذكروا متى توفيت

توفيت سيليستي أرانتس، والدة "الملك" بيليه، عن عمر 101 عاما، بعد عام ونصف من وفاة نجلها المتوّج بكأس العالم ثلاث مرات مع المنتخب البرازيلي لكرة القدم، وفقا لما أعلن عدد من أفراد عائلتها، الجمعة.

وكتب إدينيو، الابن الأكبر لبيليه، على موقع إنستغرام: "ارقدي بسلام يا جدتي"، في رسالة مرفقة بصورة له وهو يعانقها.

كما نشرت إحدى حفيدات الراحلة، كيلي ناسيمنتو، على نفس الشبكة الاجتماعية صورة والدة النجم الذي يعتبره الكثيرون أعظم لاعب كرة قدم على مر العصور.

ولم يقدّم أهل الراحلة تفاصيل عن سبب الوفاة، كما لم يذكروا متى توفيت. وحسب وسائل إعلام برازيلية، فقد دخلت المستشفى لمدة ثمانية أيام وتوفيت، الجمعة.

ولدت دونا سيليستي، كما يطلق عليها في البرازيل، عام 1923، في تريس كوراسويس، وهي بلدة في ولاية ميناس جيرايس (جنوب شرق) حيث أنجبت في سن السابعة عشرة إدسون أرانتيس دو ناسيمنتو، لاعب كرة القدم الوحيد في التاريخ الذي رفع ثلاث كؤوس عالم.

تزوجت من جواو راموس دو ناسيمنتو، المعروف باسم "دوندينيو"، وولدت طفلان آخران: جاير ("زوكا") الذي توفي عام 2020 بسبب السرطان، وهو المرض نفسه الذي هزم بيليه، في 29 ديسمبر عام 2022، ثم ماريا لوسيا.

وكشفت الأخيرة بعد وقت قصير من وفاة "ملك" كرة القدم أن والدتها التي تبلغ من العمر 100 عام وقتها، لم تكن على علم بوفاة ابنها الشهير.

قالت وقتها لقناة "إي إس بي إن": "إنها في عالمها الصغير الخاص بها".

مر موكب الجنازة الذي حمل نعش بيليه بمنزلها في سانتوس، وهي مدينة ساحلية بالقرب من ساو باولو حيث أمضت سنواتها الأخيرة، وحيث تألق ابنها خلال معظم مسيرته الاحترافية.