الرئيس السوداني عمر البشير
عمر البشير

أصدر الرئيس السوداني عمر البشير مساء الثلاثاء مرسوما جمهوريا بحل الحكومة وذلك بعد أدائه القسم لولاية رئاسية جديدة.

وأفادت وكالة أنباء السودان أن البشير أعفى كل من النائب الأول لرئيس الجمهورية ونائب الرئيس ومساعدي الرئيس والوزراء ووزراء الدولة.

​وأضافت بأن البشير دعا "القوى السودانية ومكونات المجتمع إلى حوار لا يستثني أحدا"، مؤكدا أنه "سيكون رئيسا لكل السودانيين".

وأدى الرئيس السوداني القسم لولاية رئاسية جديدة تمتد لخمس سنوات الثلاثاء بعد شهر ونصف شهر على فوزه في انتخابات اتسمت بمشاركة ضعيفة ومقاطعة المعارضة.

وتعهد البشير في خطاب تنصيبه بسلك نهج الحوار مع الحركات المسلحة والدول الغربية، وتحسين الاقتصاد ومكافحة الفساد.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" من الخرطوم آمنة سليمان:

​​

المصدر: وكالات/راديو سوا

البشير خلال أدائه اليمين الدستورية
البشير خلال أدائه اليمين الدستورية

أدى الرئيس السوداني عمر البشير اليمين الدستورية الثلاثاء لولاية جديدة تستمر خمس سنوات، بعد شهر ونصف على فوزه في انتخابات شهدت مشاركة ضعيفة، وقاطعتها قوى المعارضة.

وأقسم البشير، الذي تسلم السلطة قبل أكثر من 25 عاما، على القرآن خلال احتفال حضره عدد من الرؤساء والقادة، بينهم رؤساء مصر عبد الفتاح السيسي وزيمبابوي روبرت موغابي وكينيا أوهورو كينياتا.

​​

​وتعهد البشير في خطاب تنصيبه، بالعفو عن أعضاء الحركات المعارضة الذين يلقون السلاح، وإطلاق حملات جديدة لمكافحة الفساد، والسعي لتحسين علاقات الخرطوم بالدول الغربية.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في الخرطوم آمنة سليمان:

​​

ويتولى البشير، الذي فاز في الانتخابات الأخيرة بنسبة 94 في المئة من الأصوات، الرئاسة منذ انقلاب 1989.

يذكر أن الرئيس السوداني، البالغ من العمر 71 عاما، صدرت في حقه مذكرتا توقيف من المحكمة الجنائية الدولية، بتهم ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وإبادة في إقليم دارفور غربي البلاد، حيث أعمال العنف مستمرة منذ عام 2003. 


المصدر: راديو سوا