ملفات غارة سابقة في حلب
ملفات غارة سابقة في حلب

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن القوات النظامية السورية واصلت الأحد قصفها مواقع المعارضة المسلحة في مناطق عدة من ريف دمشق في موازاة اشتباكات في العاصمة.

وأفاد المرصد في بيانات متلاحقة عن غارات جوية على بلدتي كفر بطنا وجسرين "ما أدى إلى إصابة عدد من المواطنين بجروح بعضهم بحالة خطرة"، فيما تتعرض دوما وعقربا وبيت سحم والمعضمية والمليحة لقصف من القوات النظامية.

وأضاف المرصد أن "ما لا يقل عن تسعة مواطنين معظمهم من الأطفال قتلوا وذلك إثر القصف الذي تعرضت له منطقة حزة في الغوطة الشرقية بالتزامن مع اشتباكات في عدة مناطق بالغوطة الشرقية".

وقتل مواطن إثر سقوط قذيفة على مدينة جرمانا كما تدور اشتباكات عنيفة في محيط إدارة الدفاع الجوية بمنطقة المليحة.

وأضاف المرصد أن اشتباكات دارت بين "مقاتلين من الكتائب المقاتلة والقوات النظامية في مدينة داريا التي نفذت فيها الطائرات الحربية غارات جوية"، بالموازاة مع "تعزيزات ضخمة للجيش النظامي الذي يحاول اقتحام المدينة منذ أسابيع".

وفي العاصمة، دارت على أطراف حي برزة "اشتباكات بين مقاتلين من الكتائب المقاتلة ومسلحين تابعين للنظام فجر الأحد"، بحسب المرصد.

وأدت أعمال العنف في سورية السبت إلى مقتل 95 شخصا هم 33 مدنيا و39 مقاتلا معارضا و33 جنديا نظاميا، وفق المصدر نفسه.

ومنذ اندلاع الأزمة في سورية في مارس/آذار 2011، قتل أكثر من 60 ألف شخص وتم تسجيل نحو 600 ألف سوري كلاجئين في الدول المجاورة، بحسب أرقام الأمم المتحدة.

حريق في مخيم زحلة للاجئين السوريين في شرق لبنان
حريق في مخيم زحلة للاجئين السوريين في شرق لبنان

تمكن الدفاع المدني من السيطرة على حريق اندلع، الاثنين، في مخيم للاجئين السوريين في مدينة زحلة بمحافطة البقاع، شرقي لبنان، وفق مراسلة الحرة في بيروت.

وأفاد مراسل للحرة نقلا عن شهود عيان بأن نحو 50 خيمة بالمخيم تعرضت للاحتراق، بينما لم ترد أي معلومات عن إصابات.

ورجحت مصادر أن يكون حريق المخيم ناتج عن تسرب للغاز، وفق المراسلة. 

وأفاد الشهود بأن الجيش اللبناني فرض طوقا أمنيا حول المخيم، ومنع أي شخص من الاقتراب أو الدخول، وجرى إخلاء المخيم من قاطنيه تجنبا لأي انفجار محتمل لأنابيب الغاز التي يستخدمها اللاجئون.

ويبلغ عدد اللاجئين السوريين المسجلين لدى المفوضية السامية لحقوق اللاجئين في لبنان أكثر من 795 ألف شخص، وفق الناطقة الرسمية باسم المفوضية في لبنان، دلال حرب.