فايسبوك
فايسبوك

موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك هو الأكثر زيارة عالميا بعد غوغل. وراء هذا الموقع حقائق طريفة وغريبة ندعوك لاكتشافها:

-1-

سبب اختيار اللون الأزرق للموقع هو مرض مؤسسه مارك زوكربرغ بعمى الألوان، إذ لديه حساسية من اللونين الأحمر والأخضر.

-2-

600 ألف محاولة قرصنة للحسابات يوميا.

-3-

حوالي 30 مليون شخص متوف لديهم حسابات على فايسبوك.

-4-

في سنة 2011، احتوت ثلث طلبات الطلاق في أميركا على كلمة فيسبوك.

-5-

مارك زوكربرغ هو الشخص الوحيد الذي لا يمكن منع صداقته على فيسبوك.

-6-

زوكربرغ يتقاضى راتبا قدره دولار واحد.

-7-

تسعة بالمئة من حسابات فيسبوك وهمية.

-8-

عدد مستخدمي فيسبوك في أميركا يفوق عدد المشاركين في آخر انتخابات.

-9-

أي نص تكتبه، حتى إذا لم ينشر، يرسل إلى الخادم الرئيسي للموقع.

-10-

300 مليون صورة تحمل يوميا إلى الموقع.

-11-

الأوقات الأكثر استعمالا للموقع هي بين الواحدة والثالثة ظهرا.

-12-

صورة الممثل الأميركي آل باتشينو كانت أول صورة تنشر على الموقع.

-13-

أصحاب الهواتف الذكية يراجعون الموقع بمعدل 14 مرة في اليوم.

-14-

فيسبوك يرصد كل المواقع الإلكترونية التي زرتها حتى إذا كنت خارج الخدمة.

-15-

واحد من كل ثلاثة أشخاص يحس أنه غير مقتنع بحياته بعد زيارة فيسبوك.

-16-

مارك زوكربرغ تبرع لمؤسسات خيرية سنة 2013 بمبلغ مليار دولار ما جعله أكبر متبرع أميركي.

-17-

يسجل مستخدمو فيسبوك 1.8 مليون إعجاب كل دقيقة.

-18-

المصاريف الشهرية لاستضافة الموقع تقدر بـ 30 مليون دولار.

-19-

من مشاريع فيسبوك هو أن يتيح لك أن تختار من يسير حسابك بعد وفاتك.

 

المصدر: موقع فاكتس سلايدز

شعار شركة هواوي
شعار شركة هواوي

تحاول بريطانيا تشجيع الولايات المتحدة على تكوين تحالف مكون من عدة دول للتقليص من دور الصين في شبكات الجيل الخامس للاتصالات "5G". 

وقالت الحكومة البريطانية، الجمعة، إنها تحث أميركا على تكوين ناد من عشر دول، لتطوير تكنولوجيا جيل خامس خاصة بهم، وتقليص الاعتماد على إمكانيات شركة هواوي الصينية.

ومن المقرر أن يكون المقترح محل نقاش في قمة مجموعة الدول الصناعية السبع "G7"، التي سيستضيفها الرئيس الأميركي دونالد ترامب الشهر المقبل، والتي ستناقش بشكل أساسي الصراع المحتدم مع الصين عقب تفشي فيروس كورونا المستجد، بحسب صحيفة "scmp".

وقد سمحت بريطانيا لشركة هواوي الرائدة في تكنولوجيا الجيل الخامس لشبكات المحمول، ببناء 35 بالمئة من البنية التحتية اللازمة لنشر شبكة بياناتها الجديدة السريعة.

لكن، أفادت صحيفة التليغراف البريطانية الأسبوع الماضي أن رئيس الوزراء بوريس جونسون أمر المسؤولين بوضع خطط تهدف إلى إبعاد هواوي عن الشبكة الجديدة بحلول عام 2023، وذلك بالتزامن مع تدهور العلاقات مع الصين.

وأضافت الصحيفة أن النادي سيشمل دولا ديمقراطية، من أعضاء مجموعة الدول الصناعية السبع، بالإضافة إلى أستراليا وكوريا الجنوبية والهند.

وتعتبر شركات مثل نوكيا الفنلندية وإريكسون السويدية هي خيارات أوروبا الوحيدة والبديلة لتوريد مستلزمات إنشاء شبكة الجيل الخامس، مثل الهوائيات وأبراج الاتصالات.

وأكد متحدث باسم رئاسة الوزراء البريطانية لـ "تليغراف"، أنهم مستمرون في التواصل مع شركائهم من أجل إيجاد بديل لهواوي.

وكان قرار جونسون السابق بانخراط هواوي في شبكة الجيل الخامس في بريطانيا، قد أغضب الولايات المتحدة التي تعتقد أن شركة هواوي قد تتجسس على اتصالات الدول الغربية أو تغلق شبكة الاتصالات البريطانية ببساطة من أجل مصالح بكين.