أحد مصانع إنتاج سيارات تويوتا
أحد مصانع إنتاج سيارات تويوتا-آرشيف

أعلنت شركة تويوتا لصناعة السيارات أنها بدأت في مشروع لصناعة سيارات ذكية تحتوي على أنظمة متطورة تساعد السائقين على القيادة.

وخصصت الشركة مبلغ 50 مليون دولار لهذا المشروع، الذي سيتم إنجازه بالتعاون مع جامعة ستانفورد ومعهد ماساشوستس للتكنولوجيا.

وحسب الشركة اليابانية، فإن المشروع لا يهدف إلى منافسة شركة غوغل التي تعمل على صناعة سيارات ذاتية القيادة، بل سيركز على تزويد السيارات بتكنولوجيا جديدة تساعد البشر ليكونوا "سائقين مثاليين".

وتعتمد التكنولوجيا، التي ستُضاف إلى السيارات الجديدة، على تنبيه السائقين في حالة الخطأ والتدخل حين تقتضي الضرورة لتجنب حوادث المرور.

وستقوم هذه التقنية الجديدة بتنبيه السائقين حين يشعرون بالنعاس. وأكثر من ذلك، يعمل المشروع على جعل السيارة تعيد نفسها إلى المسار في حال انحرفها، وتقدم مساعدة في حالات انعدام الرؤية أو السياقة في الطرق الوعرة.

المصدر: وسائل إعلام أميركية 

مبنى رائع
مبنى رائع

تعمل شركة آبل على تصنيع سيارة ذاتية الدفع بشكل سري في مدينة سان فرانسيسكو شمال ولاية كاليفورنيا الأميركية، ولم يعرف بعد الوقت الذي سيتم فيه الكشف عن السيارة الجديدة.

وقالت صحيفة الغارديان البريطانية إنها حصلت على وثائق تثبت أن الشركة تعمل على بناء سيارة ذكية، لكن أي تأكيد رسمي لم يصدر عن آبل.

ونشرت الصحيفة مقتطفات من رسائل إلكترونية منسوبة إلى مهندسين ومسؤولين في الشركة يتحدثون فيها عن هذا المشروع.

 وحسب الغارديان فإن السيارة باتت في مراحلها النهائية ويمكن أن تبدأ التجارب قريبا على الطرقات.

ويتم اختبار هذه السيارة حاليا في مكان "غاية في السرية" بمدينة سان فرانسيسكو.

وتسعى عدة شركات إلى تصنيع سيارات بدون سائق. وقد بدأت غوغل هذا الصيف اختبار سياراتها الذكية في الطرق العامة، بينما أعلنت شركة تويوتا أنها ستصنع سيارات من هذا النوع بحلول 2020.

المصدر: الغارديان / وسائل إعلام أميركية