محطة نور1 للطاقة الشمسية
محطة نور1 للطاقة الشمسية

دشن المغرب محطة نور1 للطاقة الشمسية في مدينة ورزازات في جنوب شرق البلاد، وهي المرحلة الأولى ضمن مشروع تقول السلطات إنه الأكبر من نوعه في العالم.

وانتهى العمل في المشروع الممتد على 450 هكتارا، والذي يتضمن نصف مليون من المرايا العاكسة، في نهاية العام الماضي. ويتوقع أن ينتج نحو 160 ميغاواط من الكهرباء.

ويهدف مشروع نور-ورزازات بعد الانتهاء من بناء محطات نور2 ونور3 ونور4، إلى إنتاج 580 ميغاواط من الكهرباء وإمداد مليون منزل في المملكة بالكهرباء النظيفة، حسبما أعلنت الوكالة المغربية للطاقة الشمسية عند إطلاق المشروع.

ومشروع نور في ورزازات بدوره، مرحلة أولى من خمس مراحل في مشروع مغربي طموح وكبير لإنتاج الطاقة في عدد من المناطق المشمسة في المملكة التي تستورد 94 في المئة من حاجاتها من الطاقة، وتطمح إلى تغطية 42 في المئة منها عبر إنتاج الطاقة الشمسية بحلول عام 2020.

 وبلغت الكلفة الاستثمارية للمشروع 600 مليون يورو (671 مليون دولار).

المصدر: وكالات

يعد "زوم" منافسا لتطبيق "ميت أب"من "غوغل"
يعد "زوم" منافسا لتطبيق "ميت أب"من "غوغل"

انخفضت أسهم تطبيق "زوم" مجددا، الأربعاء، بنسبة ستة في المئة، بعد صدور تقرير عن حظر شركة "غوغل" استخدام التطبيق من قبل موظفيها، وفقا لما ذكرته شبكة "سي أن بي سي" الأميركية. 

ونشر موقع "Buzzfeed" تقريرا ذكر أن "غوغل" أصدرت تعليمات تمنع موظفيها من استخدام التطبيق، بسبب "ثغرات أمنية" مشيرة إلى إنه لا يسمح للموظفين باستخدام تطبيقات من خارج الشبكة. 

ويعد "زوم" منافسا لتطبيق "ميت أب" الذي توفره "غوغل". 

وأتت هذه الخطوة بعد تحذيرات فيدرالية من قوانين الخصوصية في التطبيق، بالأخص إثر اعتراف الشركة استخدامها التشفير من طرف لآخر، والذي اعتمد على نقل المحادثات عبر خوادم في الصين، وأن ذلك تم "عن طريق الخطأ". 

ويواجه التطبيق أيضا دعوى قضائية من قبل أحد مساهميه، مايكل دريو، الذي اتهمها متهما بالمبالغة في تقدير معايير الخصوصية للتطبيق وعدم الكشف عن أن خدمتها لم تكن مشفرة من طرف إلى طرف، وفقا لما نقلته وسائل إعلام أميركية، الثلاثاء. 

وزاد الإقبال على "زوم" في الفترة الأخيرة مع بقاء الملايين في المنازل وزيادة حاجتهم لإنجاز أعمالهم بالفيديو للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد، وقالت الشركة إن أكثر من 200 مليون شخص باتوا يستخدمون الخدمة يوميا، مقارنة بعشرة ملايين قبل الأزمة الأخيرة.

وتضاعفت متاعب الشركة بعد أن كشفت شركة الأمن السيبراني "سيكسدجيل" أن ما يقرب من 352 حساب على التطبيق تم اختراقه من قبل مستخدم على منتدى شهير في الويب المظلم، وفق ما نقل موقع "ماشابال" الهندي.

وشملت المعلومات المسروقة عنوان البريد الإلكتروني لكل حساب وكلمة المرور ومعرف الاجتماع ومفتاح المضيف واسمه.

وأوضح الموقع أن بيانات الاعتماد المسروقة تم تصنيفها حسب نوع الحساب، ما يعني أن الاختراق شمل حتى حسابات دفع أصحابها مقابل خدمة من الدرجة الأولى.