لوغو وزارة الدفاع البنتاغون
شعار البنتاغون

قالت وزارة الدفاع الأميركية الأربعاء إنها ستدعو قراصنة مخضرمين لاختبار الأمن الالكتروني لبعض مواقع الوزارة العلنية في إطار مشروع جديد الشهر المقبل وهو الأول من نوعه الذي تدشنه الحكومة.

واستلهمت الوزارة فكرة مشروع اختراق مواقعها من مشاريع اختراق الشركات الأميركية الكبرى مثل شركة "كونتننتال" القابضة والتي تهدف إلى اكتشاف الثغرات الأمنية في شبكاتها.

وتتيح مثل هذه البرامج لخبراء الأمن الالكتروني تحديد المشاكل قبل أن يستغلها قراصنة الأمر الذي يوفر على هذه الشركات الأموال والوقت في حال جرى اختراق الشبكة.

وقال وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر في بيان وهو يعلن البرنامج الجديد "أنا على ثقة من أن هذه المبادرة الخلاقة ستعزز دفاعاتنا الرقمية وفي نهاية المطاف ستعزز أمننا القومي".

وذكر مسؤول دفاعي كبير أنه من المتوقع أن ينضم آلاف من المشاركين المؤهلين إلى المبادرة.

وذكرت الوزارة أنها لا تزال بصدد إعداد التفاصيل والقواعد المتعلقة بالمشاركة، لكن المنافسة بين قراصنة التسلل الالكتروني قد تتضمن جوائز مالية.

المصدر: وكالات

يحاول الهاكرز استغلال أزمة كورونا لزيادة هجماتهم
يحاول الهاكرز استغلال أزمة كورونا لزيادة هجماتهم

حذر مسؤولو الأمن الإلكتروني في أميركا وبريطانيا، من أن قراصنة الإنترنت "الهاكرز"، سواء المدعومين من بعض الدول أو الذين يعملون منفردين، يحاولون استغلال أزمة تفشي فيروس كورونا، لزيادة هجماتهم.

ووفقاً لبيان وكالة الأمن السيبراني الأميركية والمركز الوطني للأمن السيبراني في بريطانيا، فإن الحجم الإجمالي للأنشطة الخبيثة لهؤلاء القراصنة لا يبدو أنه قد زاد، إلا إن المخترقين يحاولون استغلال قلق الناس بسبب الفيروس، ورغبتهم في معرفة المزيد عنه، في دفعهم إلى النقر على الروابط، وتنزيل ملفات تحتوي على برامج خبيثة.

وقال برايان وير، مساعد مدير وكالة الأمن السيبراني الأميركية: "المخترقون يستخدمون هذه الأوقات الصعبة لاستغلال الجمهور وقرصنة حساباته".

كما حذرت الوكالتان من أن "الهاكرز" قد يستغلون الطلب المتزايد على فرص العمل من المنزل، لتمرير برامجهم الخبيثة التي تساعدهم في عملية الاختراق.

ويستهدف القراصنة أيضا الشبكات الافتراضية الخاصة والبرامج التي تساعد الموظفين على الاتصال بمكاتبهم والعمل من المنزل. 

من جانبه، أكد روب ليفيرتس، المدير التنفيذي لشركة مايكروسوفت، أن هناك ارتفاعا في معدل نجاح عمليات القرصنة.

وأضاف ليفرتس أن وسائل الإعلام والناس تتحدث عن فيروس كورونا طول الوقت، والقراصنة يعرفون أن معظم الناس يهتمون بقراءة أي رابط يحتوي على معلومات عن كورونا ويغطون عليه دون تفكير.