لعبة نينتندو الجديدة
لعبة نينتندو الجديدة

أقبل عملاء شركة نينتندو اليابانية لألعاب الفيديو بقوة على تجربة لعبة pokemon go الجديدة ما بعث آمال الشركة في أن يؤتي توجهها إلى ساحة ألعاب الهواتف المحمولة ثماره.

وظلت نينتندو تقاوم لسنوات عديدة إنتاج ألعاب على الهواتف بشخصيات تحاكي شخصياتها الشهيرة مثل سوبر ماريو بروس وشخصيات بوكيمون، لكنها أذعنت أخيرا العام الماضي عندما أعلنت تحالفها مع شركة دي.إي.إن.إيه المتخصصة في الهواتف المحمولة.

وأصبحت اللعبة الجديدة، التي أطلقت الأربعاء في الولايات المتحدة، الأكثر تحميلا ضمن التطبيقات المجانية للمتجر الإلكتروني لشركة آبل، كما تسببت في ارتفاع أسهم الشركة 10 في المئة لتُسجل أعلى مستوى منذ أكثر من شهرين.

وطرحت اللعبة في أستراليا ونيوزيلندا هذا الأسبوع، ومن المتوقع أن ترى النور قريبا في اليابان.

واللعبة التي يبحث المشاركون فيها عن شخصيات بوكيمون ويقاتلون أخرى متاحة بالمجان، لكنها تعرض أيضا عمليات شراء ضمن التطبيق لزيادة الطاقة أو الحصول على إضافات.

ووعدت نينتندو بإطلاق أربعة ألعاب أخرى على الهواتف المحمولة خلال العام الحالي، الذي ينتهي بنهاية آذار/ مارس، وقالت إنها تتوقع أن تساهم ألعاب الهواتف المحمولة في زيادة كبيرة لأرباح الشركة.

 

المصدر: وكالات

يعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين من فيروس كورونا المستجد بطريقة تفاعلية مميزة
يعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين من فيروس كورونا المستجد بطريقة تفاعلية مميزة | Source: covidvisualizer.com

يسلط موقع "covidvisualizer" الضوء على أحدث الأرقام والإحصاءات الحية المتعلقة بانتشار فيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء العالم.

ويعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين بطريقة تفاعلية مميزة تسمح للمستخدمين بمعرفة ما يجري في كل دولة عبر النقر على مواقعها في الكرة الأرضية.

كما يتم تحديث الموقع بشكل متواصل كل دقيقتين لمعرفة مجموع الإصابات والوفيات وآخر التطورات بشأن فيروس كورونا حول العالم.

وتم إنشاء الموقع بواسطة طالبين يدرسان في جامعة كارنيغي ميلون بمدينة بتبيرغ بولاية بنسلفانيا الأميركية.

ويقول القائمون على هذا المشروع إن الهدف من ورائه هو "توفير طريقة بسيطة وتفاعلية لإظهار تأثير فيروس كورونا".

وأضافوا " هدفنا هو أن يتمكن الناس من النظر إلى ما يجري على أنه شيء يجمعنا مع بعض.. الأمر لا يتعلق بالدول بل بالكوكب، وهذا ما يبدو عليه كوكبنا اليوم".

وفي آخر تحديث للموقع أجراه في (17:00 ت غ) يظهر أن عدد الإصابات تجاوز 570 ألف شخص، فيما بلغت أعداد الوفيات أكثر من 26500 حالة.